الرئيسية » خبر رئيسي متحرك » العميرى للحكومة: ما مصير النباء على الأراضى الزراعية من قانون التصالح

العميرى للحكومة: ما مصير النباء على الأراضى الزراعية من قانون التصالح

شيماء بهاء الدين

تقدم النائب سليمان فضل العميرى، عضو مجلس النواب عن محافظة مطروح، بسؤال لرئيس مجلس الوزراء، ووزيرى الإسكان والزراعة، بشأن التصالح فى مخالفات البناء على الأراضى الزراعية، وهل سيشملها قانون التصالح الجديد من عدمه.

وأوضح العميرى فى بيان صحفى له، أن البناء على الأراضى الزراعية يعد جريمة بحكم الدستور ووفقا لنص المادة 29 من الدستور، مؤكدا أنه ضد التعدى على الرقعة الزراعية، متسائلا: هناك العديد من التعديات التى حصلت فى الفترة التى اعقبت ثورة يناير اغلبها بناء على الأراضى الزراعية واصبحت هذه المبانى تتمتع بالمرافق وتحولت لتجمعات سكنية ولكنها على الأوراق مازالت أراضى زراعية لدرجة ان هناك حيازات زراعية وهمية لهذه الأراضى ويصرف أصحابها أسمدة وفى حقيقة الأمر هذه الأراضى لا وجود لها.

ووجه النائب عدد من الأسئلة لرئيس مجلس الوزراء بشأن الأحوزة العمرانية التى سيتم اعتمادها لحل أزمة الكتل السكانية المتاخمة للكتل السكانية القديمة، ومتى سيتم اعتمادها واعتماد المخططات التفصيلية لها؟، وهل لو هناك مجموعة من العقارات المخالفة وسط أراضى زراعية ولكنها تتمتع بكامل المرافق والخدمات سيشملها القانون ام سيطبق عليها قانون الزراعة؟، مطالبا بتوضيح الأمر للمجتمع بشكل مبسط حتى لا يكون هناك لبس وفى نفس الوقت لوقف التعدى على الرقعة الزراعية.

 

شاهد أيضاً

قوات “سوريا الديمقراطية” تعتزم إزالة ألغام زرعها تنظيم “داعش” شرق سوريا

وكالات باشرت قوات “سوريا الديمقراطية” قسد، اليوم الأحد، بإزالة متفجرات من المنطقة الأخيرة التى استعادتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*