آية عبدالنبي طالبة كلية تربية فنية للمحايد: بتمنى تعلم الأطفال الرسم

كلية تربية فنية تواجه الفتيات في الصعيد صعوبات كثيرة نظرًا للعادات والتقاليد والفتاة التي تمتلك موهبة لا تستطيع أظهارها بسبب هذه العادات، ولكن الطالبة آية عبدالنبي استطاعت أن تصل إلى حلمها.

حيث أنها التحقت بجامعة المنيا لتحقق حلمها برغم بهد المسافة بين المنيا والأقصر.

آية عبدالنبي هي طالبة بـ كلية تربية فنية، ولدت بالأقصر، وهي تدرس في جامعة المنيا أوهب الله عليها بموهبة الرسم والأعمال اليدوية.

لمن لا يعرفك من هي آية عبدالنبي؟

أسمي آية عبدالنبي طواب من الأقصر اتولد وعشت فيها، وعندي حاليًا 19 سنة، وأدرس بكلية تربية فنية فرقة ثانية، بحب الرسم وشغل الهاند ميد.

وبحب أي حاجة فيها الوان وشغل بالايد وبحب Recyling يعني اعادة التدوير، وبحب كليتي.

ما هو حلمك؟

كلية تربية فنية
كلية تربية فنية

كان نفسي من وأنا صغيرة ابقي رسامة من وأنا في ابتدائي وأنا نفسي أدخل كلية ليها علاقة بالرسم، مكنتش اعرف اي نوع الكليات بالظبط لأني كنت بس نفسي ادخل كلية ليها علاقة بالرسم والألوان

ماهي مسيرتك الدراسية وكيف وصلتي لـ كلية تربية فنية؟

من ابتدائي وأنا بحب الرسم وكنت بحب حصة الرسم جدا والمكان اللي كنا بناخد فيه الحصة وفى إعدادى.

كنت بحب الحصة جدا برضو وكنت بجيب أعلى درجة في امتحان الرسم فى الفصل وأصحابي كانو بيحبو رسمى وطريقة تلويني.

وكنت بجيب الجبس واعمل بيه ورد وبعدين اسيبه ينشف وبعدها الونه بالطباشير الملون ذلك بعد أن أقوم بطحنه ودوبته في مايه.

في فترة الثانوي مكنتش بشتغل في حاجه ولا برسم ولا بعمل أي حاجة من الحاجات دي بس كنت عاوزه أدخل فنون تطبيقية بس لما النتيجة ظهرت المجموع مجبش فنون تطبيقية فدورت على كلية تبقا قريبة فى دراستها من فنون تطبيقية لقيت تربية فنية عملى.

وبندرس كذا مادة زي الخزف والنحت وأشغال يدوية ونسيج وأشغال معادن وخشب وطباعة ورسم وتصوير ونظم زخرفية.

وقمت بالتقديم في امتحان القدرات ونجحت فيه واتقبلت الحمدلله ودخلتها.

هل الكلية التى تدرسين بها من اختيارك أم تنسيق؟

الاتنين، بمعني أن أنا أخترتها بس عشان كان مجموعى يدخلهالي بس مش هي الوحيدة اللي كانت قدامي ده قصدي.

هل واجهتي صعوبات لدخولك للكلية دي؟

اه، والدي مكنش موافق علشان المنيا بعيده عن الأقصر بس أنا حاولت أقنعه والحمدلله وافق، وأنا قعدت فى سكن كان الموضوع جديد عليا وأني اسافر مسافة من الاقصر للمنيا برضو كانت جديدة.

هل بعد ذلك كانت الأمور سهلة ولا مازالت كما هي؟

لا الحمدلله اتحسنت لان السكن كان كويس علشان كان معايا بنات قمر اتعودنا على بعض بسرعة .

والكلية كمان كانت كويسة الدكاترة كويسين معانا في التعامل و شغلنا في الكلية كان مرضي بالنسبالنا بشكل حلو جدا.

 هل كان لديكي من يشجعكي فى موهبتك؟

ايوه الحمدلله عيلتي كانت بتشجعني دايما وكثير من صحابي وحد كده بيشجعني جامد

كيف اكتشفتي موهبتك؟

آية عبدالنبي

منذ الصغر حين قمت بعمل الجبس ورد وكنت بحب الرسم والتلوين وكده.

هل واجهتي صعوبات في موهبتك؟

يعني إلي حدا ما كان فيه كلمات سخيفة زي يعني هتطلعي اي مدرسة رسم ولا هتبقي نقاشة ويبقي اسمك فنانة كده بس وحاجات من دي برغم أن الحاجات دي ماتزعلش بالعكس حلوه جدا.

من الشخصية التي نفسك في رسمها؟ وما سبب اختيارك الشخصية هذه؟

مفكرتش قبل كدا ارسم بورترية لحد الصراحة، لكن لو في يوم رسمت حد هيبقي أول حد ارسمه أمي؛ لأنها أمي وبحبها ولو رسمتها هتبقي حاجه بسيطة بعبرلها عن حبي ليها برسمي ليها.

ما هي أكثر الأعمال مقربه لكي؟

هناك اعمال كثير مقربه من قلبي، ومن ضمن هذه الاشياء لوحتي التي بدأت بها من الساعه السابعه مساء حتي السابعه صباحاً.

ولكن تعبي لم أشعر به عندما وجد اصحابي اعجبوا بها وأخذت تقييم عالي عليها.

ماذا تتمني بعد انتهاء الجامعة ؟

بتمني أني أعلم أطفال أنهم يرسموا ويشتغلوا في الهاند ميد علشان كدا حابة أن اعمل مكان يبقا مخصص لأي حد حابب يتعلم أو اي مدخلش الكلية ليها علاقة بالفن بسبب ظروف يسترد موهبته وشغله للحاجات اللي بيحبها ويتعلم فيها اكتر.

كلمة أخيرة حابة تقوليها؟ولمن؟

حابة أقول أنه لو حد عنده موهبة. يتمسك بيها ويحاول يطور من نفسه أكتر وأكتر لأن دي حاجه عظيمة وجميلة أوي ربنا بينعم بيها علي البني أدم.

وللوصول لجروب خاص لها من هنا

آية عبدالنبي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.