أمريكا تعترض على قرار المحكمة الجنائية الدولية بشأن الأراضي الفلسطينية

كتب : أحمد جلو

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تعترض على قرار اتخذته المحكمة الجنائية الدولية أمس الجمعة بأن للمحكمة ولاية قضائية على جرائم الحرب التي يتم ارتكابها في الأراضي الفلسطينية.

وأصدر قضاة المحكمة الجنائية الدولية قرارا، اليوم الجمعة يقضى بأن المحكمة ومقرها لاهاى لها ولاية قضائية على جرائم الحرب المزعومة فى الأراضى الفلسطينية، مما يفتح المجال أمام تحقيق محتمل.

وقال القضاة، إن القرار استند على قواعد الاختصاصات القضائية المنصوص عليها فى وثائق تأسيس المحكمة، ولا يشمل أى محاولة لتحديد وضع دولة أو حدود قانونية.

وقالت المدعية العامة للمحكمة فاتو بنسودا إن مكتبها يدرس القرار وسيحدد ما يجب فعله بعد ذلك “مسترشدا بدقة بتفويضه المستقل والمحايد” لمحاكمة جرائم الحرب والفظائع عندما تكون الدول غير قادرة أو غير مستعدة للقيام بذلك بنفسها.

وكانت بنسودا قد توصلت في ديسمبر  2019 إلى إن هناك “أساسا معقولا للاعتقاد بأن جرائم حرب ارتكبت أو ترتكب في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية، وقطاع غزة”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *