أنواع تحاليل السكر ومؤشراتها

أنواع تحاليل السكر ومؤشراتها
تحاليل السكر

تقيس تحاليل السكر نسبة الجلوكوز في الدم، ويتم إجراء اختبارات الجلوكوز للكشف عن مرض السكري، وغالباً ما يطلب الطبيب تلك الاختبارات أثناء الصيام نظراً لأن الطعام يؤثر على نسبة السكر في الدم.

أنواع تحاليل السكر

قد يطلب الطبيب إجراء واحد أو أكثر من تحاليل السكر الآتية لتأكيد التشخيص.

اختبار A1c: يقيس ذلك الاختبار متوسط السكر في الدم خلال الشهرين أو الثلاثة أشهر الماضية، ففي حالة أن نسبة A1c تكون أقل من 5.7% فذلك أمراً طبيعياً، بينما عندما تكون النسبة بين 5.7% و6.4% يشير ذلك إلى أنك مصاب بمقدمات السكري، في حين أنه عندما تكون النسبة 6.5% أو أعلى فهذا يعني أنك مصاب بداء السكري.

اختبار سكر الدم الصائم FBS: يقيس هذا الاختبار نسبة السكر في الدم بعد صيام من 6-8 ساعات، ويُعد مستوى السكر الصائم في الدم 99 ملجم/ ديسيلتر أو أقل طبيعياً، بينما عندما تكون النسبة من 100- 125 مجم/ ديسيلتر فهذا يعني أنك مصاب بمقدمات السكري، ويشير 126 ملجم/ ديسيلتر أو أعلى إلى أنك مصاب بداء السكري.

اختبار تحمل الجلوكوز Glucose tolerance test: يقيس هذا الاختبار نسبة السكر في الدم قبل وبعد تناول سائل يحتوي على الجلوكوز، وينبغي الصيام قبل سحب عينة الدم وإجراء ذلك الاختبار، ثم تقوم بتناول السائل ويتم فحص مستوى السكر في الدم لمدة ساعة، وساعتين، وربما لمدة 3 ساعات بعد ذلك. 

في غضون ساعتين عندما يكون مستوى السكر 140 ملجم/ ديسيلتر أو أقل فيُعد هذا أمرا طبيعياً، وتشير نسبة 140-199 ملجم/ ديسيلتر إلى أنك مصاب بمقدمات السكري، بينما 200 ملجم/ ديسيلتر أو أعلى يعني أنك مصاب بالسكري.

اختبار سكر الدم العشوائي RBS: هذا الاختبار هو من تحاليل السكر الذي يقيس نسبة السكر وقت الاختبار، ويمكن إجراء اختبار السكر العشوائي في أي وقت ودون الحاجة إلى الصيام، وعندما يكون مستوى السكر في هذا الاختبار 200 ملجم/ ديسيلتر أو أعلى فهذا يعني أنك مصاب بداء السكري.

متى أحتاج إلى إجراء تحاليل السكر؟

قد يطلب الطبيب إجراء بعض تحاليل السكر أو جميعها إذا كان لديك أعراض ارتفاع أو انخفاض مستويات الجلوكوز في الدم.

تتضمن أعراض ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم ما يلي:

_ زيادة العطش والتبول.

_ رؤية مشوشة وتعب.

_ القروح التي لا تلتئم.

_ فقدان الوزن غير المبرر.

_ وخز في القدمين أو اليدين.

بينما تشمل أعراض انخفاض مستويات السكر في الدم ما يلي:

_ الشعور بالارتعاش أو التوتر.

_ الجوع والتعب.

_ الشعور بالدوار، أو الارتباك، أو الانفعال.

_ صداع.

_  ضربات القلب السريعة أو عدم انتظام ضربات القلب.

_ صعوبة في الرؤية أو التحدث.

_ الإغماء أو النوبات.

قد تحتاج أيضاً إلى إجراء تحاليل السكر إذا كنت معرضاً لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، وتزداد احتمالية الإصابة بالسكري إذا كنت:

_ تعاني من زيادة الوزن أو السمنة.

_ تبلغ من العمر 45 عاماً أو أكثر.

_ لديك تاريخ عائلي من الإصابة بالسكري.

_ تعاني من ارتفاع ضغط الدم.

_ لا تمارس الرياضة بانتظام.

_ لديك تاريخ من أمراض القلب أو السكتة الدماغية.

_ لديك سكري الحمل الذي يحدث أثناء الحمل فقط.

ماذا تعني نتائج تحاليل السكر؟ 

 إذا أظهرت نتائج تحاليل السكر مستويات عالية عن المعدل الطبيعي، فهذا قد يعني 

أنك مصاب أو معرض للإصابة بالسكري.

 لكن هناك أسباباً أخرى قد تكون السبب في المستويات المرتفعة للجلوكوز في الدم مثل فرط نشاط الغدة الدرقية، أو اضطرابات البنكرياس، أو الإجهاد الناجم عن الجراحة، أو المرض الخطير، أو الصدمة، أو مشاكل في الغدة الكظرية مثل متلازمة كوشينغ، أو استخدام بعض الأدوية مثل الكورتيكوستيرويدات.

بينما إذا كنت تعاني من مرض السكري،  فقد يكون سبب انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم عن المعدل الطبيعي ما يلي:

  • الآثار الجانبية لبعض أدوية السكري.
  • عدم تناول الطعام بطريقة كافية خاصة بعد تناول أدوية داء السكري.
  • أن تكون نشطاً بدنياً أكثر من المعتاد.

إذا لم تكن مصاباً بداء السكري، فقد يكون انخفاض مستوى السكر في الدم عن المعدل الطبيعي علامة على مرض في الكبد، أو مرض كلوي، أو اضطراب تعاطي الكحول، أو خمول في الغدة الكظرية، أو النخامية، أو الدرقية.

إذا كانت نتائج الجلوكوز لديك غير طبيعية فهذا لا يعني بالضرورة وجود حالة مرضية، حيث يمكن أن تؤثر بعض الأدوية وكذلك التوتر على مستويات الجلوكوز، لذا ينبغي التحدث مع الطبيب لمعرفة نتائج تحاليل السكر الخاصة بك.

تحاليل السكر
تحاليل السكر

أنواع السكري

داء السكري من النوع 2: يحدث هذا النوع من السكري عندما لا ينتج  البنكرياس ما يكفي من الأنسولين، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم وهذا هو النوع الأكثر شيوعاً.

داء السكري من النوع الأول: هو مرض مناعي ذاتي، حيث يهاجم الجهاز المناعي الخاص بك الخلايا المنتجة للأنسولين في البنكرياس لأسباب غير معروفة.

سكري الحمل: قد تحدث تلك الحالة لدى الحوامل، وتظهر عادة في منتصف الحمل بين الأسبوع 24-28، ويزول ارتفاع السكر في الدم بمجرد انتهاء الحمل، ويتم اختبار مستوى السكر لدى الحوامل عن طريق اختبار الجلوكوز واختبار تحمل الجلوكوز.

 

 

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *