أهم ما يهم الجماهير المصرية عن كارلوس كيروش
في مفاجأة متوقعة _للشارع الكروي المصري_ أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، إقالة مدرب المنتخب المصري حسام البدري، وتعيين المدرب _البرتغالي المخضرم_ كارولس كيروش، مديرًا فنيًا للمنتخب المصري.
تم الإعلان عن هذه القرارات يوم الأربعاء الماضي، الموافق الثامن من سبتمبر الجاري.

من هو كارلوس كيروش؟

اسمه: كارلوس مانويل بريتو ليل دي كيروش.

ميلاده: ولد في مارس 1953، في نامبولا، بدولة موزمبيق، من أبوين لهما أصول برتغالية.

بداياته في عالم الجلد المدور: بدأ كحارس مرمى أثناء تواجده في موزمبيق، ثم تحول إلى عالم التدريب.

CV كارلوس كيروش التدريبي:

بزغ نجم كيروش، خلال الفترة التي كان فيها مساعدًا، لأيقونة التدريب العالمي السير أليكس فيرجسون.

كان كيروش هو الرجل الثاني في اليونايتيد طوال خمس سنوات انتهت في موسم 2002\2003.

اقتنص فرصة ذهبية عرضت عليه لتدريب الملكي ريال مدريد، في أعظم الأجيال التي مرت على تاريخ النادي، وهو جيل الجلاكتيكوس.

بداية البرتغالي مع المرينجي كانت موفقة لحد كبير، حيث حقق السوبر الأسباني على حساب ريال مايوركا.

لكن حسن البدايات لا يعني أن تكون النهايات كذلك، فبنهاية الموسم كان  ريال مدريد يقبع في المركز الرابع.

تبع ذلك الخروج المدوي من دوري أبطال أوروبا، على يدي نادي المقاطعة الفرنسية موناكو، في ربع النهائي.

أُقيل لسوء النتائج، ثم عاد لمسرح الأحلام _أولدترافورد_ مرة أخرى. ليظل هناك مدة أربعة أعوام متتالية.

ظل دوره في ضم كريستيانو رونالدو إلى اليونايتيد باقيًا في أذهان جماهير اليونايتيد لفترة طويلة، كما كان له دور كبير في صقل موهبة الدون  أثناء تواجده في اليونايتيد.

مسيرة كيروش مع المنتخبات:

2002: استطاع كارلوس كيروش الصعود بمنتخب البافانا بفانا _جنوب أفريقيا_ لمونديال كأس العالم 2002 في كوريا واليابان.
2008: عُيِّن كارلوس كيروش مدربًا لبرازيل أوروربا _البرتغال_، وتمكن من الصعود لكأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

توهج البرتغالي مع إيران:

تولى كارلوس كيروش منصب المدير الفني للمنتخب الإيراني بعد فترة ركود طويلة مرت على المنتخب الإيراني حيث فشل الإيرانيون في الصعود لكأس العالم في 2010، وتلا ذلك الخروج المبكر من بطولة أمم آسيا.

مونديال البرازيل 2014:

أولى المهام التي أوكلت لكارلوس كانت تصفيات كأس العالم 2014 .

حقق العلامة الكاملة، وتصدر مجموعته، وتم التأهل لمونديال البرازيل في 2014.

بهذا، يكون كارلوس كيروش قد حقق شيئا نادر الحدوث في عالم الجلد المدور، وهو الصعود لكأس العالم، مع ثلاث منتخبات مختلفة في ثلاث قارات مختلفة.

تصيفات كأس العالم 2018:

اكتسح كارلوس كيروش مجموعته، وتأهل لمونديال روسيا مبكرًا جدًا، ليكون ثالث فريق في العالم يتم التأكد من لحاقه بمونديال الدب الروسي، بعد روسيا المنظمة والبرازيل.

أنهى التصفيات دون أي هزيمة وهو الشيء الذي لم يحدث لأي منتخب أسيوي في هذه الفترة.

2019: في بطولة آسيا، يصل لنصف النهائي بشباك نظيفة، وهو ما يؤكد مدى اهتمامه بالشق الدفاعي.

خرج في نصف النهائي أمام الكمبيوتر الياباني الذي هزم إيران بثلاثية نظيفة.

الجهاز المعاون للمدرب البرتغالي:

تم اختيار عصام الحضري مدرباً لحراس المرمى، وضياء السيد مدربًا عامًا، بالإضافة إلى محمد شوقي في دور المدرب المساعد، وأخيرًا وائل جمعة  مديرا للكرة.

أخيرًا…

كانت هذه أبرز المعلومات عن المخضرم كارلوس كيروش، المدير الفني الجديد لمنتخب مصر .

فما رأيك كمشجع مصري أو عربي، هل يستطيع كيروش الصعود بالمنتخب المصري لنهائيات كأس العالم بقطر 2022 للمرة الثانية على التوالي للمرة الأولى في تاريخ الفراعنة؟

أم أنه كانت هناك اختيارات أفضل لدى الاتحاد المصري لاختيار مدرب أفضل لتولي هذه المسؤولية؟

شاركنا برأيك في التعليقات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *