إعلان تقديم الرعاية الصحية تصل ل2 مليون خدمة طبية لمنتفع التأمين في بورسعيد

عدد الزوار : 31

 

كَتبت: رغداء عبد الرحمن

أحكم مجلس الإدارة العامة للرعاية الصحية باجتماع شهري يرأسه رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للصحة الدكتور أحمد السبكي، ومساعد وزير الصحة ،وهو المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الجديد للمجتمعات.

وحضر الاجتماع كل من :
الدكتور هاني راشد نائب رئيس مجلس إداة الهيئة، والدكتور إيهاب أبو عيش نائب وزير المالية ونائب رئيس الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل،
والدكتور إيهاب هيكل نقيب أطباء الأسنان،
والدكتور سامي سعد نقيب العلاج الطبيعي،
والدكتور كوثر محمود نقيب التمريض،
والدكتور إبراهيم فخر عضو المجتمع المدني من الخبراء في مجال الرعاية الصحية، والدكتور فريد محرم خبير في مجال محاسبة تكاليف الصحة والمستشار الإقتصادي للهيئة، والدكتور جمال رطبة المستشار المالي للهيئة، والدكتورة مروة أغا مدير عام الإدارة العامة للموارد البشرية بالهيئة.

وتحاور الاجتماع عدد من الاقتراحات التي تهدف لضمان الخدمة الصحية ،وتقديم العلاجات باستمرارية ،وتقديم الخدمات الطبية لمنتفع التأمين الصحي.

ورحب الدكتور أحمد السبكي بجميع الأعضاء معلنًا عن فخره واعتزازه وتقديره لجميع الجهود المبذولة من الجهاز التنفيذي للهيئة، ويهدف إلى بناء نظام صحي متكامل يتميز بالإتاحة الكاملة وذلك وفقًا للمعايير العالمية، ومن خلال ما شهدته الدولة من تقديم رعايات صحية وخدمات لمنتفعي التأمين الصحي تصل إلى 2 مليون رعاية طبية متميزة، بالإضافة إلى التوفير الذي حدث ويصل نسبته إلى 13٪ من المصروفات المخصصة لها عن العام المالي ؛ونتج عن ذلك حوكمة الإجراءات المالية والنظام المالي المحكم.

وأشار إلى أن المنظومة تم إنشاؤها على أعلى مستوى بفضل التعاون مع الهيئات المسؤلة عن تنفيذ المشروعات، ومن هنا تحقق حلم المصريين في التغطية الشاملة للرعاية الصحية والحصول على الرعاية الصحية بتميز واستمرارية متكاملة دون تميز؛ مما أدى إلى الوصول إلى أعلى نسبة لإرضاء المنتفعين.

وأكد تكاتف وتعاون الثلاث هيئات في إطار من الحوكمة لإنجاح هذا المشروع، وخاصة الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل، ودورها الفعال الهام في توفير الموارد المالية للهيئة العامة للرعاية الصحية التي تضمن استمرارية تقديم الخدمات الصحية لمنتفعي المنظومة، وكذلك دور الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية في تسجيل واعتماد المستشفيات والمراكز والوحدات الصحية التابعة لهيئة الرعاية الصحية.

 

وكشف خلال الاجتماع عن بدء تشكيل لجان حصر ونقل الأصول للقيام بأعمالها في المنشآت الصحية لمحافظة الأقصر ؛وذلك تمهيدًا لنقل تبعية المنشآت الصحية التابعة لوزارة الصحة والجهات المعنية التابعة لها إلى الهيئة العامة للرعاية الصحية ، في حين بدء التشغيل التجريبي للمنظومة بالمحافظة عما قريب.

وأعلن عن قبول الدفع الجديدة لمدارس التمريض التابعة للهيئة بمستشفى المبرة ببورسعيد، واعتماد المناهج التعليمية المطورة بالتعاون مع جهات دولية خلال العام الدراسي المقبل.

ووضح الاجتماع الموقف التنفيذي لتوصيات مجلس إدارة الهيئة للرعاية الصحية في الاجتماع السابق للمجلس يوم 29 أغسطس الماضي، والتي تضمنت آخر التجديدات المتعلقة بالأمور التنظيمية الفنية والمالية والإدارية للهيئة، بالإضافة إلى آلية تكويد الخدمات الصحية ومنهجية تسعيرها، وآلية تطبيق الخدمات الفندقية داخل مستشفيات الهيئة؛ لتحقيق التميز الكامل على المستويين الإكلينيكي والخدمية.

وتحدث في الاجتماع عن مقترح تمييز المنشآت الصحية الحاصلة على الاعتماد من الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية عن غيرها من المنشآت الصحية غير المسجلة لدى هيئة الاعتماد والرقابة الصحية، فيما يخص منظومة الأجور للعاملين بتلك المنشآت الصحية وتحفيزهم، وذلك يضمن تحقيق الاستمرارية حرص المُنشآت الصحية الحاصلة على الجودة العالية.

وأوضح أنه سيقام عقد ورشة لأعمال تدريبية للعاملين في هذا الأمر ، وما يضمن استمرار تقديم هيئة الرعاية الصحية والخدمات الطبية والعلاجية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل، وفقًا لأعلى معايير الجودة العالمية وما يحققه من استمرارية تقديم الرعاية.

وأكد الدكتور أحمد السبكي بأنه سيتم اعتماد تجديد العقود العمالة الموسمية بمنشآت الهيئة بمحافظة بورسعيد وذلك وفقًا لضوابط التعاقدات مع الهيئة المختصة.

وأشار إلى أنه تم عرض نتائج تطبيق اللائحة التنفيذية الصادرة عن الهيئة العامة للرعاية والمنشورة بالجريدة الرسمية في 30 أغسطس الماضي، الخاصة بلائحة الموارد البشرية وجداول الأجور والضوابط التنظيمية الخاصة للعمل، والتي تضمن جودة مخرجات العمل للهيئة.

وأشار إلى أنه سيتم تكريم العاملين بالإدارة المركزية للرعاية الصحية والعلاجية بالهيئة؛ لدورهم البارز خلال الثلاثة أشهر الأخيرة في انتظامهم.

وأضاف أكثر من 250 خدمة طبية جديدة داخلها لمنتفعي نظام التأمين الصحى الشامل؛ ليصل عدد الخدمات الطبية المقدمة ببورسعيد 1623 خدمة طبية حتى الآن.

وناشد بضرورة استمرارية الجهود المبذولة من مجلس الإدارة والجهاز التنفيذي للهيئة، بما يسهم في تأسيس منظومة صحية متميزة تقدم الخدمات على المستويين الإكلينيكي والخدمي للمنتفعين باستمرار، وفقًا لأعلى معايير الجودة العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock