اضرار الاندومي الصحية
الاندومي

الاندومي، تعتبر المكرونة سريعة التحضير وجبة غذائية يتم تجهيزها بشكل سريع، كما أنها تتميز بتعدد النكهات المختلفة لها، كما لا تشكل عباء مادي على الفرد، ومن أشهر أنواع المكرونة سريعة التحضير هو الإندومى.

كما يتم صناعة الإندومي عن طريق طبخ تلك المكرونة ثم العمل على تجفيفها، ثم تركها حتى تبرد، ثم يتم تغليفها وبيعها فى الأسواق.

أضرار الاندومي

من أضرار الاندومي هي أن من الشائع والمعروف لدى العديد من الناس أن الإندومى يمكن أن ترفع من نسب إحتمالية الإصابة بأمراض ومشاكل السرطان، مثل سرطان الدماغ، وخصوصًا إذا كان الفرد مداوم على أكلها بشكل مستمر.

حيث يحذر الأطباء والمختصون بشكل مستمر من خطورة تناول أنواع المكرونة العادية، ولا تبتعد الإندومى عن ذلك الخطر أبدًا، كما أنها تعتبر جزء من أجزاء المكرونة ولكنها مجففة، وحيث أنها تعمل على رفع نسب الإصابة بمشاكل الكوليسترول فى الدم، ومما يسبب جلطات وزيادة مفرطة فى الوزن.

حيث يشعر أغلب الذين يتناولون الإندومى بإرتفاع درجة حرارة الجسم بشكل عام، وذلك بسبب إحتوائها على نسب مرتفعة من السعرات الحرارية والدهون المختلفة، حيث أنها تحتوى على عناصر مثل الصوديوم، وإلى جانب ذلك مكسبات الطعم واللون والرائحة والمواد الحافظة.

ولذا فإن المداومة على تناول الإندومى ويسبب زيادة الوزن ورفع نسبة الدهون والسعرات الحرارية فى الجسم، ومما يؤثر سلبي على الصحة على المدى القريب والبعيد معًا.

كما عند تناول الإندومى أو المكرونة سريعة التحضير قد يعانى الفرد من مشاكل الصداع المستمرة، حيث قد يتسبب تناولها فى إرتفاع نسبة الدهون فى الجسم، مما يرفع من إحتمالية الإصابة بمرض الشقيقة والصداع النصفى.

كما تتواجد فى الإندومى بعض المواد الحافظة والتى تضر الجسم بشكل كبير، ومن ضمن تلك المواد مادة الملح الصيني، والتى تسمى بمعززات النكهة، وتعمل تلك المادة على ظهور مشاكل عدم القدرة على التركيز، وضعف الذاكرة، حيث أنها تسبب تلف لخلايا الدماغ، ومما يؤدى إلى أمراض فى الأعصاب مثل الزهايمر والرعاش.

وينبه دائمًا أطباء ومختصي القلب والضغط مرضاهم على ضرورة عدم تناول الإندومى، وذلك لأنها تسبب إرتفاع فى ضغط الدم بسبب إحتوائها على عنصر الصوديوم والدهون العالية، حيث الذى بدوره يؤثر على الشرايين والقلب.

وتعمل الإندومى على التأثير بشكل سلبى على الكليتين، وأنها ترفع من نسب تعرضها للتلف، وذلك بسبب وجود مواد مصنعة ضارة بها، كما أن الإندومى يحتوى على بعض المواد والتي تعمل على حفظ الرطوبة بها والتى تضر الكبد بشكل كبير، وخصوصًا عند الأطفال.

كما أن أغلب الأشخاص الذين يتناولون الإندومى والمكرونة سريعة التحضير بشكل مستمر فهم يعتبرون الأكثر تعرض لمشاكل القلق، والعصبية، والإنفعالات الزائدة، وبالإضافة إلى التوتر.

كما يأتى ذلك بسبب وجود بعض العناصر والتي تؤثر على كيمياء وهرمونات الجسم، ومما قد يؤدى إلى زيادة الإضطرابات النفسية والمزاجية الحادة، ومع رفع نسبة الإصابة بالمشاكل والأمراض النفسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *