اطعمة تسبب انخفاض مستوى الطاقة

يوجد الكثير من الاطعمة التي تتحكم في صحتنا بصورة كبيرة، وهناك أطعمة تساعد في رفع مستوى النشاط والطاقة في الجسم، واطعمة تسبب انخفاض مستوى الطاقة لديك، فما هي؟
وإذا كنت تشعر بالخمول وانخفاض مستوى الطاقة لديك، فهذه الاطعمة هي المسؤولة عن حدوث ذلك، ولذلك يجب إعادة النظر في تناولها وتجنبها بقدر المستطاع.

اطعمة لها علاقة بانخفاض بالطاقة

(حبوب الإفطار) يعتقد كثير من الأفراد أن الإفطار الأفضل للكبار والصغار هو حبوب الإفطار، ولكن هذه ليست جميعها مثالية لتبدأ بها يومك، فإن الحبوب التي تحتوي على كم كبير من السكريات يمكن أن تضر بصحتك وتكون من أبرز الأطعمة التي تسبب انخفاض مستوى الطاقة لديك.
وبالطبع السكر يرفع الطاقة سريعًا ولكن هذا لا يستمر لفترة طويلة، وسرعان ما يرتفع مستوى السكر في الدم، وحينما يحدث ذلك فإنه يحدث اضطراب في الأجزاء المسؤولة عن التنبه بالدماغ وبالتالي تفقد قدر كبير من الطاقة، كما يجب اختيار الأنواع الصحية من حبوب الإفطار والتي لا تحتوي على قدر كبير من السكريات.
(مشروبات الطاقة) فإنه يعتقد كثير من الأشخاص أن مشروبات الطاقة هي السبيل المثالي لتجديد الحيوية والنشاط اليومي، ولكن في الحقيقة هذا اعتقاد خاطئ.
كما أن مشروبات الطاقة مصنوعة للعمل على المدى القصير، حيث تملأ الجسم بالكافيين والسكر لفترة ويشعر الشخص بالطاقة والنشاط، ولكن بعد ذلك سوف تنخفض نسبة السكر في الدم أكثر من ذي قبل وبالتالي يزداد تعب الجسم وقلة نشاطه وطاقته فيما بعد.
(الخبز الأبيض) وهناك الكثير من أنواع الخبز والتي يتم تصنيعها بالدقيق الأبيض كما ينصح بالابتعاد عنها واستبدالها بالخبز المصنوع من الدقيق الأسمر.
حيث أن الكربوهيدرات المصنوعة من الدقيق الأبيض قد تسبب ارتفاع شديد في نسبة السكر بالدم، والذي قد ينخفض بعد ذلك بشكل كبير فتكون من أكثر الاطعمة التي تسبب انخفاض مستوى الطاقة لديك.
وأما الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة والقمح ويستغرق وقت طويل لامتصاصه، مما يحافظ على زيادة الطاقة لفترة أطول.
(الأطعمة المقلية) وتحتاج الأطعمة المقلية المشبعة بالزيوت والدهون إلى وقت طويل حتى يتم هضمها بالجسم، وبالتالي يحتاج الجسم إلى عمل مجهود كبير لنقل الدم من الأطراف إلى الأعضاء، ومما يترك الجسم بطاقة أقل لمدة 6 إلى 8 ساعات.
كما ينطبق هذا على مختلف الأطعمة البطيئة في الهضم، وذلك مثل الأطعمة التي تحتوي على الدهون الضارة والتي تستهلك طاقة الجسم أثناء هضمها بدل من تحويلها إلى طاقة.
(مشروبات الكافيين) وفي حال تناول المشروبات التي تحتوي على كمية كافيين معتدلة يوميًا، فسوف تكون مفيدة للصحة وتعزز الطاقة لديك.
ولكن إذا أصبحت تعتمد على الكافيين للحصول على الطاقة وخاصة في الأوقات القريبة من النوم، فإنها سوف تضر جسمك لأنه يقلل من رغبتك في النوم، وبالتالي لا تحصل على القدر الكافي منه، فهذا بالطبع سيؤدي إلى انخفاض الطاقة لديك.
(الأغذية منخفضة السعرات الحرارية) وإذا قمت بتقنين السعرات الحرارية التي تتناولها بشكل يومي أكثر من اللازم، وسوف يعطي دماغك الإشارة بالجوع، ومما يؤدي إلى بطء عملية الأيض وانخفاض مستوى الطاقة في الجسم.
وبينما الأفضل هو تناول كمية مناسبة من الأطعمة على فترات منتظمة، وعدم إهمال أي وجبة من الوجبات الأساسية، أو تنتظر حتى تشعر بالجوع الشديد.
(الأطعمة منخفضة الحديد) يساعد الحديد في تحويل السعرات الحرارية إلى طاقة، وبذلك عندما ينقص من النظام الغذائي الخاص بك، وسوف يقلل من مستويات الطاقة في جسمك ويزداد شعورك بالتعب والخمول.
ولذلك ينصح أن يحتوي غذائك اليومي على كمية مناسبة من الأطعمة والتي تحتوي على الحديد مثل الخضروات الورقية، اللحوم، الكبد، المأكولات البحرية، بالإضافة إلى المكسرات والفواكه المجففة والشوكولاتة الداكنة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.