تعرفي على أسباب الإجهاض المتكرر وطرق الوقاية منه

تعرف عملية الإجهاض المتكرر بالعملية التي تفقد فيها الأم الجنين مرتين متتاليتين أو أكثر.

ولا يعني الاجهاض المتكرر أن تفقد الأم القدرة على الإنجاب.

تعد تجربة الإجهاض تجربة مؤلمة لما تسببه من ألم نفسي وجسدي للأم، تشير عملية الإجهاض المتكرر إلى وجود مشكلة لدى الأم أثناء الاباضة أو بعد التخصيب.

 ما هي أسباب الإجهاض المتكرر؟

الالتهابات المهبلية

تسبب الالتهابات المهبلية الشديدة الإجهاض، عندما يحدث التخصيب ويتكون الجنين تسبب تلك الالتهابات إجهاض الجنين.

لا تشكو الأم من وجود التهابات فيحدث الحمل ثانية دون علاج فيتكرر الإجهاض.

الأورام

تسبب الأورام الحميدة أو الخبيثة الإجهاض المتكرر إذا لم يتم الكشف عن تلك الأورام وإزالتها والحصول على العلاج.

العوامل الوراثية

تشير الأبحاث أن العوامل الوراثية أحد الأسباب في حدوث الإجهاض المتكرر.

 

انقلاب الرحم على شكل حرف T

 يسبب  شكل الرحم الإجهاض المتكرر.

ضعف عضلة عنق الرحم

يسبب هذا الضعف عدم قدرة عنق الرحم على البقاء مغلقاً أثناء نمو الجنين حيث يقوم الطفل بالضغط على عنق الرحم عند زيادة وزنه، ويتم عمل غرز في عنق الرحم من قبل الطبيب أثناء الحمل.

الإصابة بعدوى فيروسية أو البكتيرية

تعد الإصابة بداء القطط  نتيجة تناول اللحوم المصنعة أشهر الأسباب لحدوث الإجهاض المتكرر ثم تنتقل العدوى إلى الجنين مسبباً الإجهاض.

تؤثر بعض الفيروسات مثل الحصبة الألمانية و الهربس والكلاميديا على نمو الجنين.

تكيس المبايض

يعد تكيس المبايض أحد الأسباب الرئيسية في تأخر الحمل ولكن قد يحدث الحمل مع وجود تلك التكيسات، ويحدث الإجهاض في الشهر الثاني أو الثالث.

بطانة الرحم المهاجرة

تعاني بعض السيدات المصابات ببطانة الرحم المهاجرة من الإجهاض المتكرر أو التعثر في الولادة.

ضعف السائل المنوي

بعد تخصيب البويضة وتكوين الجنين داخل الرحم ولكن عندما تكون الحيوانات المنوية ضعيفة لا تسمح بنمو الجنين بشكل طبيعي مما يؤدي إلى الإجهاض.

خلل في مستوى الهرمونات

تعد الإصابة بداء السكري أو الإصابة  بقصور في الغدة الكظرية أو الدرقية أحد أسباب الإجهاض المتكرر، حيث يؤدي الخلل في مستوى الهرمونات إلى عدم قدرة البويضة على الانغراس.

ما هي اعراض الإجهاض؟

تشنجات شديدة في الرحم.

نزيف شديد أو خفيف.

ألم شديد في الظهر.

ارتفاع درجة حرارة الجسم.

كيف يتم تشخيص تكرر الإجهاض؟

الفحص السريري للمريضة: للتحقق من وجود اسباب وراثية أو جينية.

عمل منظار الرحم أو السونار للكشف عن أي تشوهات في الرحم.

قياس مستوى هرمون البرولاكتين، فحص مستوى الغدة الدرقية أو الأجسام المضادة للغدة الدرقية.

فحص مضادات المناعة للزوجة التي تسبب الإجهاض.

علاج الإجهاض المتكرر

علاج أمراض المناعة الذاتية.

الأدوية المضادة للتجلط او التخثر مثل الأسبرين أو الهيبارين.

علاج السكري أو علاج الغدة الدرقية في حالة وجود خلل بها.

علاج زيداة هرمون البرولاكتين، حيث أن ارتفاع نسبة هذا الهرمون يسبب الإجهاض.

التلقيح الصناعي: يقوم الطبيب بإعطاء المريضة حقنة تفجير المبايض حيث تعمل على زيادة عدد البويضات ويقوم الطبيب بسحب البويضات من خلال عملية جراحية بسيطة، ويقوم الطبيب بحقن حيوان منوي في كل بويضة تحت ظروف خاصة مناسبة لنمو الجنين، ويقوم الطبيب بتحليل خلية من الجنين للتأكد من سلامة التركيب الجيني والوراثي للجنين ثم نقل الأجنة السليمة إلى رحم الأم.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.