الإنسان الآلي في أحدث إصداراته

 

تقرير :رانيا السيد عوني

 

في وقتنا الحالي نلاحظ أنتشار الروبوت بشكل ملحوظ وكبير؛ حيث قامت الكثير من الشركات التقنية بالتوجه إلى ابتكارات جديدة في تقنيات الذكاء الاصطناعي تختص بالروبوتات الذكية.

وسنذكر في هذا التقرير العديد من الروبوتات سواء الروبوت، المستخدم في القطاع الصناعي والطبي والتعليمي، مع وجود روبرت يختص بتنظيم المرور والقطاع الرياضي كذلك.

فنلاحظ وجود أشكال عديدة منها بعض الروبوتات القادرة على تجميع نفسها بصورة مستقلة وبعضها يقوم بتصغير حجمه خلال نفق ضيق وبعضها منزلي، وآخر يعلم الأطفال و يلعب الشطرنج.

ونوع الروبوت هذا يطلق على الروبوت الاجتماعي، كما أن ابتكار أنواع متقدمة من أجهزة الاستشعار وظهور إنترنت الأشياء(loT) الذي قام بربط مختلف الأجهزة في شبكة واحدة قادرة على مراقبة جميع الظروف البيئية المحيطة والاستجابة بناءً على المعلومات التي تجمعها.

كل تلك الأمور أدت إلى ظهور جيل من الروبوتات أكثر تعقيدا من أي وقت مضى و القيام بأستخدامها في كافة مجالات الحياة، كالصناعة والصحة والأمن ومساعدة البشر.

أنواع الروبوتات المختلفة هنا أعداد لا حصر لها من الروبوتات المتعددة الانواع سواء في أستخدامها أو فوائدها؛ظهر حديثاً أنواع الروبوتات.

روبوت طبي:-

يقوم هذا النوع من الروبوتات أو يكون في أستطاعته أداء العمليات الجراحية، وكذلك من خلال القيام بكافة الإجراءات اللازمة لتنظير البطن مثل وذلك الأمر ينطبق في مختلف التخصصات الطبية.

وبهذا فإن كفه الجراحات التي يعرفها العامة باسم الجراحات المغلقة يمكن إجراؤها بالروبوت وأول روبوت جراحيه في العالم(Heartthrob) الذي تم تطويره و إستخدامه للمرة الاولى في مدينة فانكوفر في مقاطعة كولومبيا البريطانية.

روبوت

 

روبوتات الخدمة العسكرية : هي وحدات مستقلة مسلحة من الرجال الآليين، وكذلك تشمل الطائرات بدون طيار وتحمل القدرة على المساهمة في تقليل الخسائر البشرية وذلك للحفاظ على الأرواح.

وهي مرحلة جديدة في إستخدام أسلحة حديثة للتسليح المختص بالجيش والأسطول، فهي تستطيع تحديد ضربات نوعية تساهم في تقليل الخسائر البشرية كما تشارك في تسهيل عمل فرق مكافحة الإرهاب وتفكيك القنابل بتركيبتها المدعومة بأحدث التقنيات العسكرية.

روبوت رياضي:
ذلك النوع من الروبوتات هو نوع جديد خرج بإسم(Drone/ovic(
والذي يقوم بتاديت مهام مخصصة برمي الكرات للاعبي التنس.

وذلك من خلال اللعب بطريقة محددة حيث تعمل على أداء ضربات قويه ومؤثره و هذه الضربات تساعدهم على اللعب بطريقة أكثر تأثيرا ومهارة.

ويستخدم هذا الربط حاليا لمساعدة اللاعبين في أثناء التدريبات وذلك من خلال القيام بإلقاء الكرات لهم في أماكن وزوايا محددة تساعدهم على تحسين لعبهم ويساعد اللاعبين أثناء التدريبات.

يقوم الربوت بإلقاء الكرات في أماكن وزوايا محددة كما أنها مزودة بكاميرا 4k لتصوير اللاعبين من أعلى، مما يسمح لهم بمراجعة هذه الفيديوهات فيما بعد ومراجعة أدائهم أثناء اللعب.

روبوت منزلي :

نلاحظ وجود أعداد لا تعد ولا تحصى من التقنيات الذكية المستخدمة في المساعدة والمساهمة فى تيسير أداء المهام المنزلية.

منها إبتكارات كثيرة من قبل أعداد من الخوخ براء لتطوير رابط الترفيه المنزلي متعدد المهام والانشطة وقد أطلق عليه اسمه هوم بود.

الذي يتمتع بالقدرة على التحرك من تلقاء نفسه و يستطيع تحويل أي حائط الى شاشة عملاقة كما كشفت شركة أسوس، عن روبرت باسم Zenbo، لما سابت مدير منزل زكي و حارس أمن و مساعد في المطبخ ومصور للعائله، ويقوم بالتفاعل مع المستخدمين بطريقة سهلة ومرحة، إضافة إلى تشغيل الأغاني و قراءة القصص تعليمية بطريقة إبداعية.

روبوت

روبوت صناعي:-
توجد أعداد مهولة من التقنيات الذكية المستخدمة في المجال الصناعي والصناعات، منها أستخدام الروبوتات التي تعمل بشكل خاص في مجال العمليات الصناعية الخطرة.

ويوجد ما يستخدم في المسابك وورش الحدادة ومجال المكابس والأعمال الهندسية الثقيلة، كتلك التي يتم فيها التعامل مع المصبوبات الساخنة، وكذلك إدخال قطع الشغل إلى الآلات الخطرة، وتكون وظيفة الإنسان في هذه العمليات التشغيل والبقاء في أمان على بعد مسافه كافيه.

رعاية المسنين :

ويشتهر في مجال الربوتات روبوت يسمى “كومار” تابع للشركة ميتسوبيشي في اليابان، والذي يقوم ويعمل على توفير خدمات ومهام لتقديم الرعاية الخاصة بكبار السن بالمقام الأولى.

كما يمتاز هذا الروبوت بإعطائه لون أصفر، كما أن طوله متر واحد، وزني 30 كيلو جرام ولديه القدرة على النطق بصوت رجل وأنثى، وقد تم بيعه اول مره بقيمة 14،000 دولار أمريكي ، كما يدار” وكومارو” بنظام التشغيل لينكس، و يمتلك قدرة التعرف على الكلام، وتشمل مهام الروبوت التذكير بمواعيد أخذ العلاج وطلب المساعدة عند اشتباه وجود مشكلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *