“البنتاغون” يخفض قواتة فى “العراق” و “أفغانستان”

تقرير : أميمة حافظ

أعلن البنتاغون اليوم عن خفض عدد القوات الأميركية في كل من أفغانستان والعراق إلى 2500 جندي .

و أعلن عن البنتاغون خطة شاملة لخفض عدد قواته في كل من العراق وأفغانستان .

وكانت قد أعلنت وزارة الدفاع الأميركية، فى اواخر العام الماضى ، حول خفض عدد القوات الأميركية في العراق وأفغانستان إلى 2500 في كل بلد، بحلول يناير المقبل.

وأوضح البنتاغون أنه سيتم خفض عدد القوات الأميركية في العراق من 3200 إلى 2500 جندي، أما في أفغانستان فسيتم خفض العدد من حوالي 4500 إلى 2500، وذلك قبل ترك الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب المنصب.

وقال وزير الدفاع الأميركي بالوكالة، كريستوفر ميلر، إن قرار خفض القوات قد اتخذ بناء على توجيهات الرئيس ترامب، وبعد التشاور مع مجلس الأمن القومي والقادة العسكريين .

وتحدث مستشار الأمن القومي الأميركي، إن ترامب يأمل في عودة جميع القوات الأميركية من أفغانستان والعراق بحلول مايو العام المقبل فى 2021

و اليوم يؤكد البنتاغون خفض عدد قواته فى العراق و افغنستان .

ووضح  وزير الدفاع الأميركي بالوكالة كريستوفر ميلر اليوم  أن عديد من القوات الأميركية في كل من العراق وأفغانستان أصبح حاليا 2500 جندي بناء على رغبة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب الذي يريد وقف الحروب التي لا تنتهي .

وقال ميلر إن الولايات المتحدة اقتربت اليوم أكثر من أي وقت مضى من إنهاء حوالى عشرين عاما من الحرب . واضاف ان خفض العديد في العراق يعكس زيادة قدرات الجيش العراقي

واضاف وزير الدفاع في بيان إن التقدم الذي تحقّق على مسار السلام في البلدين يتيح تقليص عدد القوات المنتشرة هناك من دون خفض مستوى الأمن للأميركيين ونظرائهم.

و ذكر ايضا فى البيان أن الولايات المتحدة هي اليوم أقرب من أي وقت مضى لوضع حد لنحو عقدين من الحرب وللترحيب بعملية ( سلام أفغانية ) بجهود أفغانية تصل إلى إيجاد تسوية سياسية ووقف إطلاق نار دائم وشامل هناك .

مشيرا إلى خفض العديد بشكل أكبر يتوقّف على تحقيق تقدّم على مسار محادثات السلام بين الحكومة الأفغانية ومتمردي طالبان.

و بالإضافةإلى  إن المضي قدما في وقت تواصل فيه وزارة الدفاع خطة تمكنها من خفض عديد القوات الأميركية بشكل إضافي وصولا إلى مستوى الصفر بحلول مايو 2021، وأي خفض من هذا النوع في المستقبل سيكون مرهونا بشروط معينة .

واما عن العراق فقال : ميلر إن خفض عديد القوات الأميركية في العراق يعكس تنامي قدرات قوات الأمن العراقية .

مؤكد ان خفض عدد القوات الامريكية لا يعني تغيير سياسة أمريكا .

وتابع إن الولايات المتحدة والتحالف يبقيان متواجدين في العراق لضمان استمرار هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية .

مؤكدا فى بيانه أننا سنبقي على منصة مكافحة الإرهاب في العراق لدعم القوات الشريكة بالقوة الجوية والاستخبارات .

و قد عزم البنتاغون عن تخفيض قواتها في العراق وأفغانستان قبل رحيل ترامبت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) اليوم الثلاثاء أن الرئيس دونالد ترامب سيخفض بشكل حاد عدد القوات الأمريكية في أفغانستان من 4500 إلى 2500 قبل أن يترك منصبه، ليتراجع عن الانسحاب الكامل الذي هدد بتنفيذه بحلول عيد الميلاد.

و مسبقا في نفس السياق : قال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض روبرت أوبراين اليوم الثلاثاء إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يأمل في عودة جميع القوات الأمريكية من أفغانستان والعراق بحلول مايو 2021.

و هناك منتقدون منتقدون لإنسحاب القوات الأمريكية :

حيث صرح منتقدون ان الانسحاب من أفغانستان سيقوض الأمن الهش ويضر بمحادثات السلام الجارية بين الحكومة الأفغانية ومسلحي طالبان.

في المقابل، حذر ميتش ماكونيل زعيم الأغلبية بمجلس الشيوخ الأمريكي اليوم من إقدام الولايات المتحدة على القيام بأي تغييرات سريعة في السياسة الدفاعية أو الخارجية، بما يشمل سياستها تجاه العراق وأفغانستان.

وقال ماكونيل للصحفيين: من المهم جدا هنا خلال الشهرين القادمين عدم القيام بأي تغييرات كبيرة فيما يتعلق بالدفاع أو بالسياسة ، و أكد أن الخفض الكبير في عدد القوات الأمريكية)في أفغانستان أو العراق سيكون خطأ .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *