8 نصائح ضروية من أجل الحفاظ على صحة الكلى

الكلى هي العضو المسؤول عن تنقية وتصفية الدم من السموم، ونستطيع الحفاظ على صحة الكلى عن طريق التحكم في الحالات الصحية التي تسبب تلف الكلى مثل السكري، وارتفاع ضغط الدم.

عوامل خطر الإصابة بأمراض الكلى

يصبح الإنسان عرضة للإصابة بأمراض الكلى عند الإصابة بأحد الأمراض الآتية:

  • مرض السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أمراض القلب.
  • تاريخ عائلي من الفشل الكلوي. 

كيفية اختيار الطعام الصحي للحفاظ على صحة الكلى

ينبغي اختيار الطعام الصحي للحفاظ على صحة الكلى، وصحة القلب، وكل الجسم، تلك الأطعمة مثل الفواكه الطازجة، والخضروات الطازجة، والمجمدة، والحبوب الكاملة، ومنتجات غذائية منخفضة الدهون أو خالية من الدهون، كذلك تناول وجبات صحية والامتناع عن تناول الملح(تناول أقل من 2300 مللي جرام من الصوديوم يومياً) والسكر المضاف(أقل من 10% من السعرات الحرارية اليومية من السكريات المضافة).

هناك نصائح لاختيار طعام صحي يساعد في الحفاظ على صحة الكلى مثل:

  • استخدام التوابل بدلاً من الملح.
  • اختيار طبقة نباتية مثل السبانخ، البروكلي، والفلفل للبيتزا.
  • استخدام اللحوم، والدجاج، والأسماك المطهوة جيداً عن طريق الغليان أو الشوي بدلاً من القلي.
  • تناول الطعام دون دهون مضافة.
  • اختيار طعام منخفض في السكر المضاف أو بدون سكر.
  • الانتقال تدريجياً من الحليب كامل الدسم حتى استخدام حليب خالي الدسم أو ذات محتوى أقل من الدهون.
  • تناول الطعام المصنوع من الحبوب الكاملة مثل استخدام القمح الكامل لعمل الخبز، واستخدام الأرز البني بدلا من الأرز الأبيض، واستخدام الشوفان، وحبوب ذرة كاملة يومياً.
  • قراءة ملصقات الطعام لاختيار طعام منخفض في الدهون المشبعة، والدهون المتحولة، والكوليسترول، والملح، والسكر المضاف.
  • الإبطاء في وقت الوجبة الخفيفة snacks حيث تستغرق عبوة من الفشار قليل الدسم وقتاً أطول من تناول شريحة من الكيك.
  • تناول الفاكهة كاملة دون اللجوء إلى تحويلها إلى عصير.

دور السوائل في الحفاظ على صحة الكلى

يعد الإكثار من تناول السوائل أمراً هاماً لتجنب الإصابة بالجفاف، فالجفاف يزيد من خطر الإصابة بالعديد من المشكلات المتعلقة بالكلى مثل التهاب حوض الكلى، وحصوات الكلى، التهابات المسالك البولية المتكررة، وتدهور وظائف الكلى، وتناول الكثير من الماء يعادل نسب الأملاح والصديد عند زيادتها في الجسم، كذلك ينبغي الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية لأنها تضر بحالة الكلى.

النشاط البدني والحفاظ على صحة الكلى

ممارسة النشاط البدني يومياً لمدة 30 دقيقة يساعد في الحفاظ على صحة الكلى، وفي حالة عدم القدرة على عمل النشاط ينبغي استشارة أخصائي الرعاية الصحية عن أنواع وكمية النشاط البدني المناسبة.

الحفاظ على صحة الكلى

أهمية الوزن الصحي في الحفاظ على صحة الكلى

في حالة زيادة الوزن أو السمنة ينبغي العمل على إنقاص الوزن مع متخصص حيث أن التحكم في الوزن والنشاط البدني لهما دوراً هاماً في الحفاظ على صحة الكلى.

الالتزام بالحصول على قسط كاف من النوم 

ينبغي الحصول على 7-8 ساعات من النوم كل يوم وفي حالة وجود مشاكل في النوم ينبغي تحسين عادات النوم.

أهمية الإقلاع عن التدخين  والكحوليات لصحة الكلى 

يجب التوقف عن التدخين واستخدام منتجات التبغ لما لهما من آثار على صحة الكلى، كذلك تناول الكثير من الكحوليات يسبب ارتفاع ضغط الدم، ويضيف سعرات حرارية أكثر مسبباً زيادة الوزن وحدوث أضرارا صحية للكلى.

ممارسة أنشطة تقلل التوتر والحفاظ على صحة الكلى

تعلم كيفية إدارة التوتر والاسترخاء والتعامل مع المشكلات يؤدي إلى تحسين الصحة النفسية والجسدية وذلك يتم عن طريق ممارسة النشاط البدني، وأيضاً عن طريق التأمل، واليوجا.

التحكم في السكري، وارتفاع ضغط الدم، ومرض القلب

يتم التحكم في السكري، وارتفاع ضغط الدم، ومرض القلب عن طريق عدة طرق منها:

  • الحفاظ على مستوى الجلوكوز في المعدل الطبيعي، وفحص مستوى الجلوكوز يومياً، ومستوى سكر الدم باستمرار للتحكم في السكري .
  • تناول جميع الأدوية بالطريقة الموصوفة والتحدث مع مقدم الرعاية عن بعض أدوية ضغط الدم التي تسمى مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين وحاصرات مستقبل الأنجيوتنسين التي قد تحمي الكلى.
  • يجب الحذر من الاستخدام اليومي لأدوية الألم(المسكنات) التي لا تستلزم وصفة طبية، فالاستخدام المستمر للأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مثل إيبوبروفين ونابروكسين قد تحطم الكلى.
  • لمنع حدوث النوبات القلبية والسكتات الدماغية يجب الحفاظ على مستويات الكوليسترول الطبيعية، فهناك نوعان من الكوليسترول في الدم هما LDL (الدهون السيئة التي تتراكم وتسد الأوعية الدموية مسببة نوبات قلبية أو سكتات دماغية) وHDL( دهون جيدة تساعد على التخلص من الدهون السيئة من الأوعية الدموية)، واختبار الكوليسترول قد يقيس أيضاً نوع من دهون الدم تسمى الدهون الثلاثية، لذا يجب متابعة وظائف الكلى، ووظائف القلب، ومستويات الدهون باستمرار عن طريق الاختبارات المعملية.

مشروبات لتنظيف الكلى

–  مشروب الريحان ويتكون من أوراق ريحان، وأوراق الميرمية الطازج، وعسل، وماء.

– مشروب جذر الهندباء ويتكون من شاي الهندباء، والزنجبيل الطازج، والفلفل الحار، والكركم، والبقدونس، وعصير الليمون، والعسل، وماء.

– مشروب الليمون ويتكون من عصير ليمون، وماء.

– مشروب الكرفس ويتكون من كرفس، وخيار، وليمون، وبقدونس، وزنحبيل، ونعناع، أو ريحان، كركم طازج.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *