الدخل السلبي.. أفضل فرص دخل اضافي للمتقاعدين في 2023

الدخل السلبي.. أفضل فرص دخل اضافي للمتقاعدين في 2023
الدخل السلبي | فرص دخل إضافي

الدخل السلبي أمر بالغ الأهمية أثناء التقاعد لأنه يوفر الأموال اللازمة للنفقات، الترفيه، والبقاء مشغولًا. بالطبع لا يرغب المتقاعدون في العمل لفترات طويلة. يعد الانخراط في الاعمال الجانبية التي تولد فرص دخل اضافي طريقة جيدة للبقاء مشغولاً وكسب الأموال في ذات الوقت، ولكن من المهم تقييم هذه الفرص بعناية.

ما هي الأعمال الجانبية الأكثر ملاءمة للمتقاعدين وكيف ينبغي تقييمها؟

الدخل السلبي: مقدمة

ما هو الدخل السلبي؟ هو مصطلح حديث يشير الأموال التي يتم ربحها دون الحاجة إلى أي عمل أو جهد في المقابل. ومع ذلك، فهي تسمية خاطئة لأن الحصول على دخل يتطلب عادة شكلاً من أشكال الاستثمار. أثناء التقاعد، يصبح من الضروري التأكد من استقرار تدفقات الدخل الإضافي بك حيث قد لا تكون لديك القدرة الجسدية أو القيادية الكاملتين للانخراط في وظيفة تتطلب جهدًا بدنيًا.

إذا كنت على وشك التقاعد، فمن المهم ملاحظة أن مصادر الدخل السلبية يمكن أن تكون وسيلة ممتازة لتراكم الثروة. نظرًا لأن مصادر الدخل هذه لا تتطلب اهتمامًا مستمرًا، يمكنك التركيز على وظيفتك بدوام كامل أثناء العمل على تعزيز محفظتك الاستثمارية للتقاعد. يمكن أن يساعدك هذا في عمل تنبؤات أكثر دقة فيما يتعلق بمقدار الدخل السلبي الذي ستدره عندما تتقاعد في النهاية.

على الرغم من أن العديد من خيارات الاستثمار يمكن اعتبارها مصادر دخل سلبي، إلا أن هذه المقالة ستركز بشكل أساسي على الأعمال الجانبية المدرة للدخل السلبي. بعبارات أبسط، سيكون التركيز بشكل أساسي على الأنشطة التي يمكنك المشاركة فيها، بدلاً من الاستثمارات التي يمكنك شراؤها.

كيف تقرر أي فرص دخل اضافي تناسبك؟

لتحري الدقة، نادرًا ما يكون الدخل السلبي سلبياً بالمعنى الحرفي. بشكل عام، دائماً ما يكون هناك عوامل يجب إلقاء الضوء عليها لتحليل كل عمل محتمل واتخاذ القرار الصحيح للاختيار بما يتناسب مع احتياجاتك بعد التقاعد، يعتمد هذا التحليل على العوامل الأساسية الآتية:

  • الاستثمار المطلوب

في بعض الأحيان، يتطلب إنشاء الدخل السلبي استثمارًا أوليًا. قد يكون من الضروري إنفاق مبلغ كبير من المال لشراء الأصول، أو مصروفات تأسيس العمل، أو تمويل الموارد اللازمة لتوليد دخل إضافي على المدى الطويل.

  • الجهد المبذول

في العديد من الحالات، يتطلب توليد الدخل السلبي جهدًا أوليًا كبيرًا. قد يكون من الضروري إجراء بحث شامل حول الجهد الأولي المطلوب لنوع العمل الجانبي تحت الدراسة، البحث في كيفية اتخاذ القرارات الصحيحة لهذا العمل الجانبي، وأخيرًا وضع استراتيجية وبناء عملك.

  • الإدارة

تتطلب العديد من مصادر الدخل السلبية درجة معينة من الدارة والرقابة المستمرة. على الرغم من أن العمل قد لا يكون متطلبًا جسديًا، وقد لا يكون هناك جدول زمني صارم، إلا أنه يجب عليك تخصيص بضع ساعات كل شهر للإشراف، وإجراء التعديلات اللازمة إذا لزم الامر، وإعادة التوازن كما هو ينبغي.

ونظرًا لأننا ندرج بعضًا من أفضل فرص الاعمال الجانبية للدخل السلبي للمتقاعدين، فسنقوم بتحليل كل فرصة عمل جانبي بناء على الثلاثة عناصر المذكورة أعلاه عن كثب. وبذلك نكون قد قدمنا البداية التي يمكن البناء عليها لاتخاذ القرار الصحيح.

 

الدخ السلبي للمتقاعدين وسيلة دخل اضافي شيقة
الدخل السلبي | فرص دخل اضافي

المدونات

يشير التدوين إلى إنشاء مقالات عبر الإنترنت مخصصة للقراء. في حين أن بعض المدونات تهدف الى التفاعل، فإن البعض الآخر هو بهدف نشر المعلومات أو الاخبار؛ كل منهم له دور حاسم في تلبية احتياجات جمهور معين. أيضًا مدونات الفيديو، مع الاختلاف الوحيد وهو إنتاج محتوى فيديو بدلاً من المقالات المكتوبة.

وفقًا لرأي محرر محترف، يعد بدء مدونة أكثر ملاءمة من أي وقت مضى. حتى الأفراد ذوي الخبرة الفنية المحدودة يمكنهم إنشاء مواقع الويب بشكل مستقل، إما عن طريق استخدام أداة إنشاء مواقع مجانية أو الاعتماد على القوالب الموجودة مسبقًا. بعد ذلك، ينصب التركيز الرئيسي على تحديد الجمهور المناسب والمستهدف. إذا كان بإمكانك إنشاء محتوى كفء حول موضوع يثير اهتمام الأشخاص حقًا، فيمكنك كسب المال من جهودك.

هناك طرق مختلفة لتحقيق دخل عبر مدونة مقروءة أو مدونة فيديو، بما في ذلك الإعلانات، التسويق بالعمولة، أو مبيعات البضائع. كلما اكتسبت شعبية ووصلت إلى مستوى معين من المشاهدة، من المحتمل أن تزيد أرباحك بشكل ملحوظ.

الاستراتيجية المثلى لمتابعة هذا النوع من الاعمال الجانبية هي التعامل معها كعمل تجاري. ستحتاج إلى منتج مركزي، وجمهور محدد، ومنافسين، ونقاط قوة ونقاط ضعف لتحديدها طوال الرحلة. كلما خططت بدقة أكبر، زادت احتمالية تحقيق الارباح.

تقييم الفرصة

  • الاستثمار

بالمقارنة مع انواع الاعمال الجانبية الأخرى في هذه القائمة، فإن الاستثمار الأولي المطلوب للتدوين أو تدوين الفيديو ضئيل ويختلف باختلاف نوع المدونة والجمهور المستهدف. بالنسبة للمبتدئين، من الممكن إنشاء موقع ويب بأقل نفقات باستخدام أداة إنشاء مواقع ويب مجانية واستخدام قوالب مجانية. أثناء تقدمك، قد تحتاج إلى تطوير موقع الويب الخاص بك عن تصميم قالب مخصص لموقعك والحصول على استضافة الويب والمواد الضرورية الأخرى وبما أنك قد بدأت بالفعل في تحقيق الأرباح، فلن يكون هناك صعوبات مالية لتنفيذ خططك التطويرية المختلفة.

  • الجهد

لمتابعة عملك كمحرر، ستحتاج إلى تكريس بعض الجهد مقدمًا. سيتعين عليك تطوير خطة عمل، واتباع الخطوات اللازمة لإنشاء موقع ويب، وإنشاء أساس متين عن طريق الكثير من المقالات ذات المحتوى الجيد الجاذب للجمهور.

  • الإدارة

سيكون عليك أيضًا تخصيص بضع ساعات يوميًا للحفاظ على مدونتك. يتضمن ذلك إنشاء محتوى جديد والتسويق الإلكتروني لعملك والإعلان له والتفاعل مع المتابعين واستكشاف خيارات جديدة لتحقيق الدخل. مع نمو مدونتك، قد تتمكن من تفويض هذه المهام للآخرين، مما يجعلها أكثر تدر دخل إضافي سلبي بمرور الوقت.

المدونات المقروئة ومدونات الفيديو تهدف الى التفاعل
المدونات | مدونات الفيديو

إدارة العقارات المؤجرة

أحد الخيارات الأخرى هو الاستثمار في العقارات المؤجرة وإدارتها. وذلك يعني شراء عقار في موقع مرغوب فيه وتشطيبه بما يتناسب مع موقع العقار، القدرة المالية، ومستوى المستأجر المحتمل. عملية البحث عن مستأجر لم تعد مهمة صعبة كالسابق، حيث ان هناك العديد من المنصات والمواقع وحتى تطبيقات الموبيل التي يمكن استخدامها للوصول إلى المستأجرين بدون التحرك من مكانك، والهدف من ذلك هو تقاضي إيجارًا كافيًا لكسب الربح المرجو بعد حساب جميع التكاليف المرتبطة بالعقار.

يمكن تطبيق هذا النهج على منزل واحد، مجموعة من المنازل في نفس العقار، أو حتى المباني الكاملة، مما يوفر الكثير من المرونة طالما أن العقار يقع في منطقة مرغوبة ويكون فعالًا من حيث التكلفة بالنسبة إلى دخل الإيجار المحتمل.

ينطوي العمل إدارة العقارات المؤجرة على مستوى أعلى من المخاطر مقارنة بالخيارات الأخرى المذكورة في هذه القائمة. إذا قمت بشراء عقار في منطقة ذات طلب منخفض أو إذا أصبح العقار أكثر تكلفة مما كنت تتوقعه في البداية، فقد يؤدي ذلك إلى تعريض خطة الربحية بالكامل للخطر.

بالإضافة إلى ذلك، مصروفات صيانة العقار الإضافية المستمرة لضمان بقائه صالحًا للسكن. في بعض الأسابيع، قد لا تواجهك أية مشكلات، بينما قد تتطلب منك الأسابيع الأخرى التعامل مع حالات طوارئ متعددة. ومع ذلك، يمكنك تقليل الجهد المطلوب لإدارة العقارات المؤجرة من خلال الاستعانة بشركة إدارة وتسويق عقاري للتعامل مع المسؤوليات اليومية نيابة عنك.

تقييم الفرصة

  • الاستثمار

أحد أهم التحديات التي تواجه إدارة العقارات كعمل جانبي للمتقاعدين هو الاستثمار المسبق الكبير المطلوب. حتى المنزل الصغير في مدينة قليلة السكان يمكن أن يكلف مئات الآلاف من الجنيهات، وحتى إذا كنت تحصل على قرض، فستظل بحاجة إلى دفع مبلغ كبير مقدمًا.

  • الجهد

إذا كانت لديك خبرة في الاستثمار العقاري، فقد لا يكون شراء وتشطيب عقار بغرض اعادة التأجير أمرًا صعبًا. ومع ذلك، فإن الترويج للعقار، اختيار المستأجرين، والانتقال من مستأجر لآخر يمكن أن يشكل بعض الصعوبات.

  • الإدارة

يمكنك أن تتوقع قدرًا متفاوتًا من الجهد المستمر المطلوب لإدارة العقارات، والتي تعتمد على عوامل مثل حالة العقار، وسلوك المستأجرين، بالإضافة الى الحالات الطارئة. ومع ذلك، إذا كنت على استعداد للتضحية ببعض أرباحك، فيمكنك تفويض مسؤولياتك الإدارية المستمرة عن طريق تعيين مدير عقارات، وقد انتشرت هذه المهنة حديثًا بشكل مختلف عن الشكل التقليدي للسمسار العقاري، وخصوصًا في المجتمعات العمرانية الجديدة ذات المستوى الاجتماعي المرتفع.

خيار محتمل لكسب المال من العقارات دون شراء وإدارة العقارات بنفسك هو الاستثمار في صناديق الاستثمار العقاري التي تتيحها البنوك والمؤسسات المالية المختلفة

الاستثمار في الأسهم / حصص الملكية

يعد الاستثمار في الأسهم وحصص الملكية طريقة شائعة للدخل السلبي، ويمكن أن تعمل إدارة محفظة الأسهم كأداة جانبية لذلك. وذلك عن طريق توزيع الأموال المستثمرة على شراء الأسهم الموزعة وأسهم الملكية في الشركات المتداولة في البورصة المصرية والتي تدفع أرباحًا ثابتة لمساهميها. مع بعض الأسهم، يمكنك كسب عائد موثوق بنسبة 4٪ أو أكثر على استثمارك كل عام.

بعد الحصول على السهم، هناك حد أدنى من الجهد المطلوب حيث يمكنك ببساطة مراقبة أداء الشركة من خلال قراءة تقارير المساهمين. يمكنك في بعض الأحيان شراء أو بيع الأسهم إذا لزم الأمر، ولكن بخلاف ذلك، يعد هذا بالفعل دخلًا سلبيًا.

الدخل السلبي عبر الاستثمار في الأسهم والحصص المملوكة
الدخل السلبي | الأسهم | الحصص المملوكة

تقييم الفرصة

  • الاستثمار

العيب الرئيسي الذي يجب الانتباه إليه مع خيار الدخل السلبي هذا هو الاستثمار المسبق الضخم. على سبيل المثال، من أجل جني 40 ألف جنيه سنويًا في صورة حصص الأسهم المملوكة لك والتي يبلغ عائدها السنوي 4 في المائة، ستحتاج إلى استثمار 1,000,000 جنيه في البداية وهذا مبلغ ليس بالقليل.

  • الجهد

يمكن أن يكون الاستثمار في أسهم وحصص توزيع الأرباح بسيطًا ومباشرًا نسبيًا، حيث أن العديد من أقوى الأسهم هي شركات معروفة في السوق موجودة منذ عقود. هذا يجعل البحث واختيار الأسهم التي تحتوي عليها محفظتك الاستثمارية ليس بالأمر الصعب. لمزيد من البساطة، يمكنك اختيار شراء صناديق المؤشرات التي تحتوي على محفظة متنوعة من العديد من الأسهم الموزعة المختلفة. على سبيل المثال، صناديق مؤشرات السوق المصري EGX30 وEGX100.

  • الإدارة

لا تحتاج إلى إدارة محفظتك بشكل متكرر باستخدام هذه الإستراتيجية. ومع ذلك، قد تحتاج إلى إعادة المتابعة من حين لآخر. وهناك طرق إدارة عديدة يمكنك استخدامها مثل الإدارة عن طريق البنوك، شركات تداول الأوراق المالية، أو مدير استثمار خاص بك.

بيع الكتب الإلكترونية

خيارًا مشابهًا لإنشاء مدونة، حيث يمكنك بيع جزء من المحتوى الطويل الذي أنتجته. ربما تكون الكتب الإلكترونية هي أكثر أنواع المحتوى الطويل شهرة وشعبية. ولكن يمكنك أيضًا إنشاء مقاطع فيديو تعليمية طويلة أو أشكال بديلة من المحتوى. في رأيي يجب استخدام الطريقتين سويًا لتعزيز قنوات الدخل السلبي بشكل مثالي.

يعتمد نجاحك في مبيعات الكتب الإلكترونية على قدرتك على استهداف الجمهور المناسب وبناء عملك بفعالية. إذا كنت تمتلك استراتيجية ناجحة، فيمكنك بيع محتوى كتابك الإلكتروني مباشرة إلى المستهلكين أو عرضة مجانًا واستثماره بطرق أخرى، مثل استضافة الإعلانات، بيع البضائع، التسويق بالعمولة، وغيرها الكثير.

تقييم الفرصة

  • الاستثمار

من الممكن إنشاء جيد باستخدام الأدوات والمعرفة والخبرة التي تمتلكها، ولكن لتأسيس أساس متين، ستحتاج إلى إنفاق بعض المال على تطوير موقع الويب الخاص بك وتسويق عملك بالطرق المختلفة.

  • الجهد

تعتبر أكبر عقبة يجب تجاوزها في هذا العمل الجانبي هو الجهد المبذول للحصول على محتوى متميز يستهدف حاجات الجمهور بالإضافة إلى خطة تسويق جيدة له.

  • الإدارة

بعد نشر كتابك الإلكتروني أو أي شكل آخر من أشكال المحتوى، فإن الخطوة التالية هي التركيز على إدارة تسويقه ولتحقيق الدخل المرجو من العمل الجانبي.

الدخل السلبي عبر بيع الكتب الإلكترونية أم دورات التدريب الإلكتروني
بيع الكتب الإلكترونية

دورات التدريب الإلكترونية

وفقًا للتقديرات، من المتوقع أن يصل حجم سوق التعليم عبر الإنترنت إلى 237.10 مليار دولار بحلول عام 2027، مما يشير إلى وجود طلب قوي على الأفراد لاكتساب معارف ومهارات جديدة وتحسين الذات

إذا كنت تمتلك خبرة في مجال معين أو كنت تعتقد أنك تمتلك المعرفة التي يمكن أن تعزز بها حياة الناس، فقد يكون إنشاء وبيع دورة تدريبية شاملة خيارًا جيدًا. قد يتكون الكورس التدريبي الخاص بك من محتوى مكتوب ومحاضرات بالفيديو وتمارين وكتب عمل وتقييمات، اعتمادًا على أهداف التعلم تنوي ايصالها لجمهورك.

تقييم الفرصة

  • الاستثمار

لا تحتاج إلى إنفاق الكثير من المال لتطوير موقع ويب لدورتك التدريبية عبر الإنترنت أو بيع الكتب الإلكترونية في نفس السياق، إذا كان لديك بالفعل المعرفة والقدرات التعليمية المطلوبة للتخطيط لذلك.

  • الجهد

أهم استثمار مطلوب في هذا العمل الجانبي هو جهدك المسبق. إلى جانب إنشاء خطة عمل والبحث في محتوى مواد الدورات التدريبية الخاصة بك، سيتعين عليك تصميم جميع الوحدات والدروس والمواد لطلابك لتعلمها بشكل فعال. اعتمادًا على مدى تعقيد الموضوع، قد يستغرق تجميع هذه المعلومات عدة أشهر. كلما كان معرفتك جيدة وكنت متخصصًا في مجالك كلما قل الجهد والوقت المطلوبين لإنهاء محتوى كتاب الكتروني أو دورة تدريبية.

  • الإدارة

إذا رغبت في ذلك، يمكنك تخصيص وقت محدد للإجابة على استفسارات الطلاب وتقديم الاستشارات الشخصية، ولكن هذا ليس إلزاميًا. لذلك لا يتطلب هذا النوع من العمل الجانبي وقت كبير لإدارته وتحقيق الدخل السلبي المستمر.

العثور على أفضل خيار لك

هناك العديد من الأعمال الجانبية للدخل السلبي المتاحة للمتقاعدين أو أولئك الذين يخططون للتقاعد. سواء كنت تهدف إلى تجميع الثروة، أو تأمين دخل ثابت، أو ببساطة إبقاء عقلك نشطًا، يمكنك الاختيار من بين هذه المجموعة المتنوعة من الطرق للعثور على أفضل تطابق لأهدافك بعد التقاعد.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *