الزواج عن حب أم الزواج التقليدي في رأي الشباب

تقرير:حسام بدران عبدالعال

 

الزواج عن حب هو الزواج الصحيح والسليم  وذلك لأنه لم تشوبه أي عادات وتقاليد متحكمة من الأهل والأقارب.

ولكنه يتميز بالإحترام والمعرفة التامة لكلتا الطرفين وحبهما لبعض.

أما الزواج التقليدي هو الزواج التي لم يتقبله الكثير من الشباب بسبب مشاكله الكثيرة التي تحدث بسبب عدم التفاهم وعدم المعرفة بينهم.

أراء الشباب:-

وكانت البداية مع “أمل حسام 21 سنة الفرقة الرابعة لكلية دار العلوم” أنها تفضل  وتري من وجة نظرها الزواج عن المحبة.

وذلك لأنه يكون فيه التفاهم اكثر وعلي معرفة أكبر ببعضهم وهذا يكون أحسن للأب وللأم بسبب عدم لوم البنت لهما .

مستندة على إن البنت هي التي إختارت وهي المسؤلة عن ذلك، وأن هذا الشخص ستكون مرتاحه معاه.

بدون مشاكل،وخلافات بسبب هذا الزواج عن حب.

ونقضت الزواج التقليدي بسبب عدم التفاهم أن بعد الزواج لاتوجد راحة بينهما، وهذا يعود لفترة الخطوبة وكلا من الطرفين يظهر الأحترام .

وإخفاء الحقيقة عن الأخر ثم تحدث مشاكل وخلافات بينهما تؤدي للإنفصال والطلاق، ودائما الزواج التقليدي لايكون ناجحاً .

ويقوم الشخص بلوم الأب والأم بسبب إختيارهم الخاطئ ويحملهم المسئولية.

و فضلت “آيه حسين 24 سنة” الزواج عن الحب لإنه يساعد علي التفاهم والمعرفة لكل شخص بالأخر ومعرفة الأهل ببعض.

وأهم شئ يقوم علي الأحترام والأخلاق دون غضب المولي عز وجل، وأن يكون الحب صادق بالمشاعر هكذا سينتهي هذا الحب بالزواج الناجح والحب الدائم.

وقال: “هادي مجدي 31 سنة”أنه كان يفضل الزواج عن حب و لكنه الآن يفضل الزواج التقليدي وذلك بسبب فشل زواجه.

الذي كان عن حب دام خمسة أعوام،وأضاف أنه أصبح يكره الزواج عن طريق الحب والآن يقرر أن يتزوج بالأسلوب التقليدي.

تؤيد “نهال محمود 25 سنة”أن الزواج عن طريق الأهل هو الأفضل هذا يعتمد على التفاهم بين الزوج والزوجة.

موضحة أن إذا كان الشخص علي علاقة سابقة فهذا يدل علي أن كل من الطرفين يعرف تفاصيل الأخر .

فبعد الزواج إذا حدثت أمور مختلفة أو تم إكتشاف شئ جديد غير معروف من قبل في أحد منهما فهنا تحدث الخلافات بينهم.

صرحت أن الزواج عن طريق الأهل يحافظ علي العلاقة الزوجية أكثر ويحافظ أيضا على الإحترام المتبادل بين الزوجين.

الزواج عن حب

وأضافت “نجلاء محمد 22 سنة” قائله لا أستطيع أن أعيش مع رجل لا أعرفه فأنا أفضل الزواج عن حب.

وأن الحب الحقيقي والمشاعر الصادقة لابد أن تنتهي بالزواج، أما الزواج التقليدي عن طريق الأهل فيوجد به مشاكل وخلافات لأنهم بدون تفاهم بينهم.

ذكر “محمود جمال” أنه عكس  أو ضدد الزواج الصالونات وهو الزواج التقليدي الذي يتدخل به الأهل والأقارب.

ويوضح أن هناك علاقات كثيرة نجحت ولكنه يفضل الزواج عن حب بس الأهم يكون فيه تفاهم وود وقبول بينهما.

أكد “أحمد شوقي 24 سنة” أن الزواج عن طريق معرفة سابقة مرفوض تماما.

وأضاف أن الزواج التقليدي عن طريق الأهل لا ينجح دائما مشيرا أن هذا الحكم يسري علي شخص دون الأخر.

بمعني أن يسري علي عائلة دون أخري، وتقبل به فتاة دون أخري، حتي الشباب منهم من يرفض زواج الأهل.

ومنهم من يفضل أن يعرف فتاة ويحبها قبل الزواج.

ويضيف أحمد أنه يفضل الزواج عن طريق الأهل وهذا بعد الرؤية الشرعية والتقرب إلى الفتاة وأن حصل حب وإتفاق بينهما بعد الزواج فإنه يدوم إلي الأبد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.