الشخصية سلبية أم الشخصية إيجابية أيهما أنت؟

كيف نتعرف إن كنا شخصيات إيجابية أم شخصيات سلبية؟ هل لتلك الشخصيات علامات لنتعرف عليها؟ وكيف نحول الشخصية السلبية إلى شخصية إيجابية؟

الشخصية الإيجابية ومميزاتها

نرى أن الشخصية الايجابية عكس الشخصية السلبية تمامًا كالأبيض والأسود. فأول ما تنتبه له الشخصيات ذو الطاقة الإيجابية هو نقط القوة والمميزات الموجودة في أي شخص أو أي شيء. عندما تقع في مشكلة ما لا تبكي وأعتقد أن حياتها في مأزق. ولكن تحلل المشكلة وتجد حلول كثيرة لتساعدها على حل المشكلة التي تواجهها. وترى صور المواقف كاملة متكاملة بجميع مميزاتها وعيوبها وتستطيع تقيم المواقف جيدًا. تتحرك أولًا وذاتيًا فهي شخصية تحب المبادرة ولا تخشاها. تثق بأن المستقبل القريب والبعيد سيكون منير ومشرق للجميع. إجتماعية وتحب الانفتاح والتعرف على الناس ومساعدتهم في مشاكلهم التي يواجهونها. وتعمل دائمًا على التخطيط لتحقيق الأهداف والأحلام التي تسعى لها، وتعطي أهمية للأهداف العامة. تعطي طاقة إيجابية للجميع وتشجعهم وتحمسهم وتحثهم على النجاح والإيجابية. كما إنها تحب تطوير ذاتها كثيرًا ودائمًا ما تسعى لحل مشاكلها وتحسين حالها. تنظر للمشاكل والتحديات على كونها فرصة مميزة لتكتسب خبرات أفضل جديدة. ومرنة لذلك تستطيع التعامل مع كافة الناس وجميع المشكلات.

الشخصية السلبية وعيوبها

كما قلنا أن الشخصية الإيجابية والشخصية السلبية عكس بعض كالأبيض والأسود، فالشخصية السلبية تمثل الجانب الأسود. فالشخصية السلبية لا تنظر إلا نحو القصور ونقط الضعف الموجودة في أي شيء وتنتقده إنتقادًا غير بناء. سرعان ما تكون السبب في المشكلات أو تبدأها هي من الأساس لأنها دائمًا ما تبحث عن السيئات والعيوب. تتعمق في كل التفاصيل الكبيرة والصغيرة والتافه وكله ولا تنظر للصورة الكلية نظرة شمولية عاقلة بل نظرة منحازة للعيوب. لا تحب اتخاذ الخطوات الأولى فهي ليست مبادرة بل تنتظر شخص آخر هو يمسك بزمام الأمور ويتقدم بالخطوة الأولى. لا تهتم بالمستقبل فالمهم بالنسبة لها هو ما حدث في الماضي كما إنها تتمركز حول ذاتها فقط. تنظر للأخرين بنظرة دونية ولا تقبلهم ولا تتقبل نفسها أيضًا. تشعر بالفشل والأحباط كثيرًا لأنها دائمًا ما تتشائم من الأشياء من حولها ولا تراها جيدة. ضعيفة الثقة بالنفس ويرعبها كلام وتقيم الناس عنها لأنهم سيثبتوا عدم ثقتها بنفسها واصظرابها الداخلي. كلما يقف أمامها مشكلة ما أو صعوبات تحبط احباطًا شديدًا ولا تستطيع حلها. غالبًا ما تكون صدى لأصوات الآخرين ولأفعالهم فهي تلغي شخصيتها تمامًا وتعتمد على الآخرين اعتمادًا كليًا.

كيف نستطيع التخلص من صفات الشخصية السلبية؟

أولًا يجب عليك أن تنوي الإعتماد على نفسك كليًا وتعطيها فرصتها في أن تثق بها. ولا تتخلى عنها مع أول خطأ تقوم به بل اقتنع بأن الناس جميعًا يخطئون في كثير من الاحيان. وثق بأن تلك الأخطاء ستكون باب جيد للخبرة في حياتك لذلك ثق بنفسك ولا تشعر بالعبئ من كونك تعتمد عليها.

ثانيًا إبني شخصيتك بنفسك وضع عليها لمساتك الخاصة. فكما يوجد بصمة مختلفة لكل منا يوجد أيضًا شخصية مختلفة لكل منا. لذلك أبتعد عن التقليد وكون نفسك بنفسك.

ثالثًا قم بوضع أهداف صغيرة وكبيرة وعندما تحقق أي شيء كافيء نفسك وزد ثقتك بها.

رابعًا كون ذا رأي في أي شيء وحاول تقيم المشكلات والنظر بطريقة شاملة لكل شيء. كما أنك يجب أن تنظر للإيجابيات كما تنظر للسلبيات.

خامسًا كن شخص مبادر لا تنتظر أن يمشي لك أحدًا الخطوة الأولى بل أمشيها أنت لنفسك!

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *