لبنان يودع الشيف رمزي.. صاحب أفضل كتاب طبخ تراثي في العالم

لبنان يودع  الشيف رمزي.. صاحب أفضل كتاب طبخ تراثي في العالم

توفي مساء أمس الأحد الشيف رمزي الشويري، أحد أشهر رموز فن الطهي في لبنان، إثر تعرضه لنوبة قلبية حادة، عن عمر يناهز 52 عاماً، وقد تزامن رحيل الشويري مع الذكرى السنوية السادسة على وفاة والده، مؤسس صرح الكفاءات نديم الشويري.

نبذة عن الشيف رمزي الشويري

ولد  رمزي الشويري في العام 1971، درس فن الطهي في لندن بعد ان نال اجازة في الاقتصاد والحقوق من جامعة ليون.

عُرف الشويري، لأول مرة في تسعينات القرن الماضي، حينما كان يقدم الفقرة الخاصة بالطبخ عبر فضائية تلفزيون المستقبل اللبنانية، التي سجل فيها ما يزيد عن 3000 حلقة.

وبعد 17 عاماً من العمل فيها، غادر الشويري فضائية المستقبل وعمل في المؤسسة اللبنانية للإرسال Lbc، وقدم فقرة برنامج ” حلوة ومرة” بشكل أسبوعي.

يعتبرمن أشهر الشخصيات التلفزيونية حيث أدخل النفس التفاعلي مع المشاهدين على فقرة الطبخ، عبر فتح الاتصالات المباشرة لأخذ النصائح او لسؤاله عن مقادير وتفاصيل الوصفات.

وصدر للشيف رمزي أول كتاب له “الشيف رمزي في عالم الصباح” عام 1998، وهو موسوعة شاملة في فنون الطهي في المطبخ اللبناني والعالم، باع منها 650 ألف نسخة.

ثم عاد وأصدر كتاباً آخر بعنوان “الشيف رمزي من تراث لبنان”، جمع فيه الوصفات التراثية وخلاصة جولاته في مختلف القرى اللبنانية لمدة عامين.

وجرت ترجمة هذا الكتاب الى 5 لغات، وحاز على جائزة برشلونة كأفضل كتاب طبخ تراثي عالمي في العام 2010.

كما سجل الشيف الشهير رقماً قياسياً في موسوعة غينيس في العام 2010 عبر إشراف على تقديم أكبر طبقي حمص وتبولة في العالم، ليدخل بواسطتها موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

والشيف رمزي هو نجل مؤسس الكفاءات الراحل نديم الشويري، وهي مؤسسة معنية بتقديم التأهيل والرعاية لذوي الإحتياجات الخاصة، كما تضم عدة مدارس ومعاهد لتعليم فن الطهي ومختلف الإختصاصات والكليات.

الشيف رمزي الشويري عرف بمهارته في فن الطهي
الشيف رمزي الشويري عرف بمهارته في فن الطهي

عرف الشيف رمزي بخفة ظله وبشاشته على الشاشة وقربه من المشاهد، فحصد شعبية كبيرة مكنته من التوسع في عالم الطهي.

نجوم لبنان ينعون الشويري

الشيف رمزي الشويري لم يكن مجرد شيف، انما استطاع ان يؤسس قاعدة جماهيرية كبيرة نافس من خلالها نجوم الفن في لبنان خلال التسعينات، و بعد انتشار خبر رحيل الشيف رمزي، نعاه العديد من نجوم لبنان بكلمات حزينة ومؤثرة ومنهم سيرين عبد النور التي قالت في تغريدة: ” خبر محزن شيف رمزي الله يرحمك وتكون نفسك بالسما”.

الإعلامي ميشال قزي عبر عن حزنه على رحيل الشيف الشهير قائلاً: “الله يرحم الشيف رمزي الشويري، زميل وصديق الأيام الحلوة، أيام النجاح بتلفزيون المستقبل…أجمل أيام البلد والنجاح والتألق”.

كما نعت الممثلة اللبنانية ورد الخال الراحل كاتبة: ” الشيف رمزي لروحك السلام كان اهضم وأميز شيف ..شيء محزن”.

من الجدير ذكره ان الشيف اللبناني الراحل قد خص _ قبل خمسة أيام من وفاته_ والده الراحل في منشور عبر صفحته على فايسبوك عشية عيد الأب، استرجع فيه ذكراه، مترحماً عليه ومعبراً عن شوقه اليه، طالباً رضاه ورضا الوالدة التي تمنى لها العمر المديد.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *