الصحفيين المصريين تٌكرم وائل الدحدوح بهذه الطريقة
وائل الدحدوح

وافق مجلس نقابة الصحفيين على ترشيح الصحفيين الفلسطيني “وائل الدحدوح” لجائزة “حرية الصحافة” لهذا العام، تكريماً لشهداء الصحافة الفلسطينية وترسيخاً للصمود أمام العدو الصهيوني، وكان المجلس برئاسة خالد البلشي ” نقيب الصحفيين”، وعقد المجلس يوم الأربعاء 3 يناير الماضي من الشهر الحالي.

جاء هذا التكريم تقديراً لتضحية الدحدوح ودوره المهني في دعم زملائه.

تمنح هذه الجائزة “جائزة حرية الصحافة” للصحفيين الذين يجاهدون للدفاع عن الصحافة في كتاباتهم أو أعمالهم الصحفية.

يجوز منح هذه الجائزة لغير الصحفيين من الشخصيات العامة الذين لهم دور في نصرة حرية الصحافة.

يرتكب العدو الصهيوني جرائم بشعة في حق الصحفيين الفلسطينين ناقلي الحقيقة، وقد استشهد 110 من الصحفيين والصحفيات الفلسطينين منهم الصحفيين حمزة الدحدوح ابن المناضل الصحفي وائل الدحدوح.

وقد تم استهداف العشرات من الصحفيين وتدمير أكثر من 65 مقر لوسائل إعلامية فلسطينية، لم يكتف العدو بذلك بل قام باعتقال ما يقرب من 18 صحفي في محاولاتهم لإخفاء الحقيقة.

وقد أكد مجلس النقابة على أهمية دور الصحافة في فضح جرائم العدو التي يرتكبها في حق الفلسطينين من الصحافة أو المدنيين العزل أمام أعين العالم.

نوه المجلس أيضاً على أن العدو سيستمر في قتل الصحفيين طالما لم يتلقى عقاب وطالب بمحاسبة هذا العدو على جرائمه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *