” المحايد ” يجيب من له حق فتح حساب الشمول المالي

من له حق فتح حساب الشمول المالي، انتشر مفهوم الشمول المالي في السنوات الأخيرة في البلدان العربية، كما في معظم دول العالم.

وللشمول المالي فوائد اجتماعية تتمثل في الإهتمام بالفقراء والمهمشين، وهو مايتوافق مع رؤية الدولة 2030، والسؤال هنا من هم من لهم حق فتح حساب الشمول المالي.

ماذا  يعني الشمول المالي ؟

يعني أن يكون لكل مواطن حساب مصرفي، وتقديم خدمات مالية تشمل جميع فئات المجتمع بأسعار مناسبة، بالإضافة إلى إتاحتها في جميع المناطق الجغرافية بجودة عالية وضمان حق المستهلك.

إذن الشمول المالي هو أن يجد كل فرد أو مؤسسة في المجتمع منتجات مالية مناسبة لإحتياجاتها مثل حسابات التوفير، والحسابات الجارية، وخدمات الدفع والتحويل، والـتأمين، والتمويل والائتمان وغيرها.

هذه المنتجات يجب تقديمها من خلال القنوات الشرعية مثل البنوك وهيئة البريد والجمعيات الأهلية وغيرها، ويجب أن تكون أسعارها مناسبة للجميع، ومن السهل الحصول عليها كما تراعي حماية حقوق المستهلك.

وقد عرف “ البنك الدولي ” الشمول المالي في تقريره الصادر عام 2014، تحت عنوان” تقرير التنمية المالية العالم ” على أنه  نسبة الأشخاص أو الشركات التي تستخدم الخدمات المالية أو هو تمتع الأفراد بما فيهم أصحاب الدخل المنخفض والشركات بما في ذلك أصغرها بإمكانية الوصول والإستفادة الفعالة ” مقابل أسعار معقولة” من مجموعة واسعة من الخدمات المالية الرسمية( مدفوعات، تحويلات، ادخار، أئتمان، تامين).

وعرفه مجموعة العشرين والتحالف العالمي للشمول المالي (AFI) على أنه الإجراءات التي تتخذها الهيئات الرقابية لتعزيز وصول استخدام كافة فئات المجتمع بما يشمل الفئات المهمشة والميسورة للخدمات والمنتجات المالية التي تتناسب مع إحتياجاتها .

أهمية الشمول المالي

للشمول المالي فوائد اجتماعية تتمثل في الإهتمام بالفقراء والمهمشين، وهو مايتوافق مع توجهات الدولة 2030، كما أن له فوائد اقتصادية وهي الإهتمام بالشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، مثل المبادرات التي تتبنها البنوك المركزية كالتمويل العقاري لمحدودي الدخل.

المحايد الاخباري

وتحقيق الشمول المالي يدعم الجهود التي تقوم بها الدول لتطوير البنية التحتية وتشجيع الاستثمار، وتحقيق الاستدامة المالية لمواجهة تحديات البطالة، ولاسيما أن تعزيز الشمول المالي ينعكس إيجابًا بين الشباب، بالإضافة إلى تعميق القطاع المالي والمصرفي وتقرير استقراره وسلامة وتقوية دوره في خدمة مساعي النمو الاقتصادي الشامل.

عندفتح حساب الشمول المالي فإن ذلك يساعدك في مواجهة تحديات الفقر والبطالة والتنمية، ويمثل حلقة مهمة لتوليد فرص العمل والتخفيف من تأثير التقلبات الاقتصادية والمالية.

فالشمول المالي مهم للمواطن فتطبيقه يعني أن كل فئات المجتمع تكون لديها فرص مناسبة لإدارة أموالها ومدخراتها بشكل سليم وأمن لضمان عدم لجوء الغالبية للوسائل غير الرسمية، التي لا تخضع لأية رقابة وإشراف حتى لا يتعرض المواطن لحالات النصب أو تعرض عليهم رسوم مبالغ فيها.

كما يساعد في الحصول على الخدمات المالية والمنتجات، من خلال توفير خدمات مالية رسمية ومنظمة، واستخدام الخدمات المالية عبر الهواتف المحمولة وبطاقات الدفع وغيرها، من التطبيقات التكنولوجية المالية ويمكن لهذه الخدمات المالية أن تساعد الناس على إدارة المخاطر المالية من خلال تسهيل جمع الأموال من الأصدقاء والأقارب البعدين في الأوقات الصعبة.

الركائز التي يقوم عليها الشمول المالي

يقوم الشمول المالي على 3 ركائز أساسية هي إتاحة الخدمات المالية، واستخدام الخدمات المالية للمواطنين والشركات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، والركيزة الثالثة هي الجودة المناسبة والأسعار المقبولة للخدمات المالية.

أهداف الشمول المالي

تقرير وصول كافة فئات المجتمع إلى الخدمات والمنتجات المالية، لتحسين ظروفهم الاجتماعية والاقتصادية، وتقرير مشاريع العمل الحر، وخفض مستويات البطالة، وتعزيز الرخاء الاقتصادي واستخدام الخدمات المالية المقدمة بواسطة القطاع المصرفي.

معوقات الشمول المالي

هناك العديد من الحواجز التي تحول دون فتح حساب الشمول المالي وأولها الفقر، فالأشخاص الذين يملكون القليل من المال أو لا يملكون في حاجة إلى القليل من الخدمات المالية أو لا يحتاجون إليها.

بالإضافة إلى انتشار الفقر، الذي لا يزال موجودًا في العديد من مناطق العالم، غالبًا ما تجعل الحواجز الكبيرة الأخرى من الصعب على الفقراء وذوي الدخل المنخفض الحصول على الخدمات المالية الأساسية.

فغالبًا ما تفرض المؤسسات المالية، مثل شركات الوساطة والبنوك، متطلبات توثيق صارمة ومفصلة لفتح حساب أو إجراء تحويلات مالية، وبعد ذلك يتم منع الأشخاص الذين يفتقرون إلى الوثائق المطلوبة فعليًا من الوصول إلى الخدمات المالية.

كذلك الافتقار إلى مكاتب المؤسسات المالية القريبة والحد الأدنى المرتفع للرصيد أو متطلبات فتح الحساب يسبب المزيد من الحواجز أمام الشمول المالي.

من له حق فتح حساب الشمول المالي

فتح حساب الشمول المالي

من له حق فتح حساب الشمول المالي هم التالي:

  • يحق للشركات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، فتح حساب الشمول المالي من خلال تقديم صورة من بطاقة الرقم القومي، عقد إيجار أو ملكية للمكان، سجل تجاري أو تقديم بطاقة ضريبية.
  • وبالنسبة للأفراد أو المواطنين والفئات المهمشة يتم دمجهم في الاقتصاد الرسمي بتخفيف الإجراءات وتسهيلها للمواطنين وبالاخص الطلاب ومن لديهم حساب محدود أو ضئيل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *