المشاركة الشعبية في أعين المواطنين

تأتى أهمية المشاركة الشعبية فى أحداث التنمية لدى المجتمعات وذلك يعتمد على مستوى مشاركة المواطنين وتعاونهم فى قيام المشروعات التنموية من أجل ترقية الخدمات بها وفاعلية القيادات الشعبية فى تحقيق طموحات المواطنين.
ومشاركة المواطنين فى المجتمع ما هى الا وسيلة لتحقيق التنمية.

كما أن التنمية فى المجتمعات تعترضها عقبات يمكن أن تحول دون أحداثها والمشاركة الشعبية فى عملية صنع القرار.

هى حق كل مواطن فى المشاركة فى القرارات التى تمس حياته بشكل مباشر.

تعتبر  تلك المشاركة واحدة من دعائم الحياة المجتمعية المهمة ووسيلة من وسائل تقدم المجتمعات .

حيث تقاس قيمة الفرد فى مجتمعه بمدى تحمله المسؤولية تجاه نفسه وتجاهل الآخرين،لذا فالمشاركة الشعبية ضرورة بكونها عملية منظمة .

تؤكد على دور المواطنين أفراد أو جماعات فى عملية اتخاذ القرارات من خلال مساهمتهم بوسائل متعددة بتوفير المعلومات وتقديم الدعم والسلام لأتخاذ القرار.

ومن خلال تحقيق التنمية واهداف المجتمع يتطلب ذلك مشاركة جميع اطراف العملية التنموية سواء القطاع الحكومى او المشاركة.

وذلك لتحقيق تنمية مستدامة حقيقية يستشعرها الجميع.

والمشاركة الشعبية تؤكد على دور المواطنين افراد المجتمع فى عملية اتخاذ القرارات من خلال مساهمتهم بوسائل متعددة بتوفير المعلومات وتقديم الدعم الازم لاتخاذ القرار.

وفى التقرير التالي نرصد ابرز آراء المواطنين حول هذا الموضوع.

حيث قال ” ايهاب محمد ” ان المشاركة الشعبية يساهم فيها الافراد بارادتهم فى اعمال تهم الجماعة وتزيد من فرصها فى صنع واستغلال الموارد التى من شأنها ان تؤدى الى تنمية ظروفهم المعيشية.

واضافت ” ياسمين فوزى ” ان المشاركة الشعبية هى انجاز مهام تنموية للمجتمع وذلك من خلال مشاركة افراد المجتمع فى تحديد الاحتياجات.

وضبط الاهداف دون الدخول فى اعمال التمويل التى تتحمله الحكومة او الدولة.

ولكن تتحقق المشاركة ويجب التنسيق بين جميع الجهات المشاركة لانجاز مشروع تنموى محدد.

وقالت ” مريم طارق ” ان المشاركة الشعبية تتعاون فيها جهود الشعب وجهود الحكومة معا للارتفاع بمستويات المجتمعات اقتصاديا وثقافيا واجتماعيا من اجل تكامل هذه المجتمعات وتمكينها والاسهام الفعال فى التقدم.

واكد “سليم محمد ” ان المشاركة الشعبية يساهم فيها السكان فى اختيار واعداد وتنفيذ ومتابعة سياسات وبرامج ومشاريع التنمية التى يمكن من خلالها تحقيق اهداف التنمية وتحسين مستويات السكان.

واضافت ” شيرين عادل ” ان المشاركة المجتمعية تكون مساهمة السكان فى صنع القرارات وتنفيذ النشاطات التنموية فى جميع المستويات وبدون المشاركة الشعبية لا تتحقق المساعدة حيث ان مشاركة الشعب تساعد المجتمع على ان يحقق اهدافه.

وقال ” احمد شاكر ” ان المشاركة الشعبية يؤدى الشعب من خلالها دورا فى الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية لمجتمعه وله ايضا فرصة فى وضع الاهداف وكذلك افضل الوسائل لتحقيق انجاز هذه الاهداف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.