بعد “ماذا حدث في شقة المعادي”هبة جايد:تأثرت بمحفوظ وبدأت في عمل جديد

هبة جايد للمحايد:”ماذا حدث في شقة المعادي؟” تدور في سياق اجتماعي تشويقي.. وتأثرت بنجيب محفوظ وأشرف العشماوي

عشقت الكتب منذ الطفولة، لم تخلو أيامها من القراءة لكبار الأدباء، شرعت بالكتابة منذ ثمان سنوات.

وكأي إنسانة رقيقة حلمت حلما كانت تعتقده مستحيل أن يتحقق.

ثانية واحدة من عمرها غيرت حياتها، وبعد أن كانت قارئة أصبحت قارئة وكاتبة.

ومن ثم حظي الوسط الأدبي ب “هبه محمد السيد”، وروايتها ماذا حدث في شقة المعادي؟

حدثينا عن نفسك بشكل أكبر

أنا هبه محمد السيد أبلغ من العمر ٢٧ عام حاصلة على بكالوريوس نظم و معلومات إداريه بعد التخرج بدأت الدراسات العليا في مجال دراستي.

أحب القراءة منذ نعومة أظافري لم تخلو غرفتي من روايات رجل المستحيل و روايات مصرية للجيب و الكتابة لها.

معي مشوار طويل منذ الصغر كانت لي أجندة خاصتي أدون الأحداث المهمة بالنسبة ليا و بعض الأوقات المميزة في حياتي.

حلم حياتي أن أصبح كاتبة ينتظر القراء أعمالي الأدبية مثلما كنت يتحرى قلبي شوقا ل لشراء الكتب التى أحبها.

متى و كيف اتجهت للكتابة ؟

منذ الصغر وقد شرعت في كتابة القصص القصيرة و الخواطر على صفحتي الشخصية منذ عام ٢٠١٤.

دعمت موهبتي بالبدء في ورش الكتابة أخذت ورش كتابة عديدة في فرعي القصة والرواية، كان تقيمي عالي بين زملائي والقصص التي كنت أكتبها كانت تنال إعجاب الجميع.

وفي يوم قال لي المحاضر وقتها إن قصتي جميلة ومتكالمة الأركان وكأني روائية كبيرة شعرت بفرحة عارمة وأن كلماتي لها معجبين وصدى قوي.

وهذه اللحظة كانت بمثابة إنطلاقة للقدوم على كتابة رواية والعزم على نشرها.

هل هناك كتاب معينين تأثرت بهم؟

الكاتب المبدع نجيب محفوظ، والأستاذ المستشار الكاتب أشرف العشماوي والكاتب أغر الجمال، والمبدعة أجاثا كريستي وآرثر كونان دويل والكاتب بيتر سوانسون .

المعادي، نجيب محفوظ

ما نوع روايتك “ماذا حدث في شقة المعادي” الأدبي؟

أدب تشويقي_ إثارة وجريمة.

حدثينا عن نوع روايتك أكثر؟

“ماذا حدث في شقة المعادي؟ ” رواية أحداثها تدور في سياق اجتماعي تشويقي.

بطلة الراوية دكتورة جامعية تعاني من بعض الإضطرابات النفسية تناقش موضوعات عدة الاجتماعية.

مثل الخيانة الزوجية وعواقب الأمراض النفسية ممكن تودى بصاحبها إلى الهلاك إذا تغافل عنها.

سلطت الضوء على طبقات مختلفة في المجتمع المصري، فكانت البطلة الثانية تقطن في حي السيدة الزينب ودكتورة الجامعة تعيش في التجمع الخامس.

وفي خضام أحداث الرواية تحدث جريمة قتل يكتنفها الغموض والريبة.

و كيف جاءتك فكرتها؟

جاءتني فكرة الرواية من معاناة المرأة في معظم المجتمعات منهم من تتعرض للخيانة للضغوط النفسية والعنف الأسري وعلاقات حب تبوء بالفشل.

وبرغم كل ذلك الكثير منهم تظهر بمظهر القوة ولكن قلبها يعتصر من الحزن ومن هنا جاءتني الفكرة لأني شاهدت كثيراً.

وأعجبت بنساء قويات ولكني عندما اقترب منهم أجدهم على حافة الهشاشة النفسية.

ما الصعوبات التي واجهتك أثناء نشر الرواية؟

تواصلت مع دور نشر كثيرة ولكن المعظم يستقبل الأعمال الأدبية في شهر أو شهرين في السنة فقط وكنت لا أدري ذلك الأمر.

كنت أشعر بالقلق حيال خطط التوزيع والتسويق والإعلانات للرواية، ولكن الحمدلله ربنا وفقني وهداني لدار نشر تبنت عملي الأدبي.

وكانت لها الفضل في ظهور كلماتي إلى النور.

ما هي خطواتك الأدبية القادمة؟

بدأت بالفعل في كتابة خطوط عريضة لعمل أدبي جديد، نسجت الخيوط الأولية للرواية وأتمني من القراء الأعزاء الدعم و التشجيع لمواصلة مشواري الأدبي.

من خلال تجربتك الأولي ككاتبة لأول مرة..صف شعورك؟

أشعر بالفرحة العارمة والقلق والخوف مشاعر متضاربة تجتاح قلبي.

لا أعرف رد فعل الجمهور على روايتي و لكني أثق في توفيق الله وأتمنى روايتي تنال الإعجاب من قبل الناس.

هل زرت معرض الكتاب من قبل كقارئة أم أنها المرة الأولي كقارئة و كاتبة؟

نعم زرت معرض الكتاب مرات عديدة و كل مرة أشعر بالسعادة المفرطة عندما أري الكتب والكتاب.

فرحتي كانت بمثابة طفل ليلة العيد يحتضن ملابسه الجديدة، في العام الماضي حضرت معرض الكتاب عندما كان في شهر يونيو على غرار كل عام.

حينها قلت لزوجي أتمنى أن أدخل هذا المكان و أنا كاتبة ويأتي أحدهم ليناقشني بشغف بالغ عن أحداث روايتي و الحمدلله كثيراً لقد حققت حلمي.

ما هي أيام تواجدك في المعرض؟

إن شاء الله تعالى حفلة توقيع روايتي يوم ١ فبراير سوف أكون متواجدة من وقت الساعة الرابعة حتي السادسة أن شاء الله.

بعد فعاليات معرض الكتاب.. أين يجد جمهورك منافذ بيع الرواية؟

إن شاء الله تعالى سوف يتم تحديد خطة التوزيع بالتحديد بعد أيام المعرض من قبل الدار.

و بدوري سوف أنشر على صفحتي الشخصية وعلى صفحة الدار منافذ البيع وطرق الشراء أون لاين عبر صفحة الدار وصحفات أخرى.

بعد أن أصبحت كاتبة.. ما كلمتك للشباب الخائفين من الكتابة والنشر؟

كلمتي الأولى والأخيرة ثق بكلماتك وموهبتك واقرأ كثيرا وتمرن على الكتابة أكثر.

وتوكل على الله وانشر كلماتك للجمهور

ما كلمتك للجمهور قبل لقاءكم الأول؟

أتمنى أن تنال روايتي إعجابكم جميعا. كل كلمة دعم منكم تشعل حماسي.

ودعمكم هو الدينمو الذي يجدد الطاقة داخلي ولكم مني كل الشكر والإحترام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.