الوظيفة الحكومية.. أساس الأستقرار والدخل الثابت

كتب : صفا السيد صقر إبراهيم

كانت الوظيفة الحكومية ومازالت أكثر أماناً وأستقراراً للموظف وأسرته من القطاع الخاص أو الذين يعملون فى أعمال فردية لدى الغير والوظائف الحكومية تتوفر بها كل الأمتيازات والمزايا التى لا تتوفر فى هيئات ومؤسسات وشركات ومصانع القطاع الخاص سواء كان ذلك تأمين صحى وأجتماعى ومعاش مضمون وغيرها بينما يعتبر العمل بالقطاع الخاص وظيفة غير مستقرة قد يستغنى فيها صاحب العمل عن موظفيه في أى لحظة شاء.

تهتم الدولة المصرية بالحفاظ على حقوق العاملين بالجهات الحكومية وحمايتهم فى كل الاحوال سواء فى فترة الخدمة او بعد احالتهم للتقاعد بعد بلوغ سن المعاش.

ويتم منح الوظائف الحكومية على أساس الكفاءة والجدارة وبعيداً عن المحاباة والوساطات.

ودون تمييز بسبب الدين أو الجنس بالأضافة الى قلة ساعات العمل بالوظائف الحكومية .

حيث تتراوح ساعات العمل أسبوعياً من ٣٥ ساعة الى ٤٢ ساعة .

ويتم توزيعها بناء على القواعد التى تضعها الجهات الحكومية لكن ساعات العمل فى القطاع الخاص ٤٥ ساعة اسبوعيا وقد تصل الى ٦٠ ساعة.

ولكن فى القطاع الخاص يتم محاسبة العامل على عدد الساعات الإضافية بمقابل أجر وأيضا من خلال الوظائف الحكومية يستطيع العامل الحصول على العلاوات ومزايا التقاعد.

  • أراء الناس فى الوظائف الحكومية

قال “محمد علاء”: أن الوظائف الحكومية فيها أمان وظيفي أكثر وضمان للمستقبل أكثر من القطاع الخاص وفيها ضمان إجتماعى وتأمين صحى.

وأضاف ” وسيم خالد” أن الوظائف الحكومية آمنه أكثر من القطاع الخاص لأن القطاع الخاص مش مضمون.

ممكن فى أى وقت المدير ميعجبهوش وضعك ويقولك مع السلامة لانه صاحب العمل غير الحكومى.

وقد أضيف من قبل “سميرة محمد” أن الوظيفة الحكومية أضمن بتاخد فيها حقوقك،6كمثال يعنى لو حصل معاك حاجة بتاخد حقوقك.

أما الشركات الخاصة ممكن  تشهر أفلاسها فى أى وقت وحقوقك كلها تضيع عليك.

وأضاف “مينا ميلاد” أن الوظيفة الحكومية لتكون أضمن لولادك وللحياة حتى بعد موتك .

الخاص مرتبط بها لفترة زمنية يعنى لو حصلت مشكلة بينك وبين أى حد ممكن تروح منك وظيفتك.

لكن الوظيفة الحكومية ليا أحترامى فيها وبشتغل مع الحكومة ودى حاجة كويسة جداً.

وقالت” هدى وائل “أن القطاع الحكومى أفضل لأنه لو مروحتش يوم مبيتحسبش ليك أنك مروحتش مبيتخصمش منك بيتحسب عادى.

لكن بو قطاع خاص بيتخصم منك لو مروحتش يوم.

وأكد “حازم عبدالله” أن أقبال الناس على الوظائف الحكومية بالعدد الهائل الموجود أكثر من الشركات الخاصة .

لان الشركات الخاصة بتستغل سعادة المواطن لمصالحها الشخصية.

وكمان لما تكون موظف حكومى أنت كده ضمنت التقاعد وفى وقت محدد لساعات العمل فيها وفى أمتيازات بتمنحها للموظفين.

وأضاف” عبدالرحمن زياد” أن الوظيفة الحكومية يمكن العمل فيها بعد التخرج مباشرة لكن الخاص بيحتاح الى خبرة أكثر وتدريب.

والوظيفة الحكومية فيها أنجازات اكتر من الخاصة و رواتب بتتحسن دائماً.

وقال” يوسف أحمد” أن حلم أى مواطن أنه يشتغل فى الوظيفة الحكومية .

 بمعني أنها أمام يعنى لو أشتعلت أو لا بتاخد المرتب بتاعك المهم أنك تمضى أن أنت روحت وبتاخد مكافئات ثابتة.

لكن القطاع الخاص بيستنزفوهم لأقصى درجة وده عن تجربة وبيقولوا المكافئات حسب أمكانيات المكان دا أذا كان يرضيك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.