انطلاق حملة “ورثي حقي” بقرية جحدم بأسيوط

انطلاق حملة “ورثي حقي” بقرية جحدم بأسيوط
انطلاق حملة "ورثي حقي" بقرية جحدم بأسيوط

انطلقت حملة (ورثي حقي) بجمعية المحافظة علي القرآن الكريم وتنمية المجتمع بقرية جحدم، احدي قري الشمال الغربي لمحافظة أسيوط بالتعاون مع مكتب التنمية الإيبارشي بأسيوط.

* مشروع مساواة

وقال الشيخ آف سلطان ، رئيس الجمعية ، أن هذه الحملة ” ورثي حقي” تأتي ضمن أنشطة مشروع (مساواة) المنفذ بالقرية بالتشبيك مع مكتب التنمية الإيبارشي ، للتوعية بحقوق المرأة في الميراث ، ولمناهضة العنف والتمييز القائم علي النوع الاجتماعي.

انطلاق حملة "ورثي حقي" بقرية جحدم بأسيوط
انطلاق حملة “ورثي حقي” بقرية جحدم بأسيوط

* القيادات ا لطبيعية

وأضاف “سلطان” أن الحملة بدأت يومها الأول بلقاء موسع مع القيادات الطبيعية بالقرية ، مشيرًا إلي أهمية مثل هذه الحملات للتوعية بقضايا العدالة الجندرية ، خاصة في المجتمعات الفقيرة ، وتسليط الضوء علي النماذج الإيجابية ودعمها ، والنماذج غير الإيجابية وشجبها ، والمشاركة في رفع الوعي المجتمعي بتلك القضايا ، وعلي رأسها مناهضة العنف ضد المرأة أو الفتاة وحقها في الميراث ، بالإضافة إلي قضايا التمييز وعدم المساواة التي تتعرض لها السيدات في المجتمعات ، وخاصة المجتمعات الأكثر احتياجًا.

* الإرث الشرعي

من جانبها أوضحت منجة عبداللاه ، منسق المشروع بالقرية ، أن اللقاء تضمن إلقاء الضوء حول الأنشطة المزمع تنفيذها خلال المرحلة القادمة بما يضمن التوعية بهذا الحق الإلهي ، ويحقق حصول الفتيات أو السيدات علي حقوقهن في الإرث الشرعي بشكل عادل ، بالإضافة إلي مناقشة دور القيادات الطبيعية في مساندة أنشطة الحملة داخل القرية وتوابعها.

انطلاق حملة "ورثي حقي" بقرية جحدم بأسيوط
انطلاق حملة “ورثي حقي” بقرية جحدم بأسيوط

* الحضور

حضر اللقاء (25) من القيادات الطبيعية بالقرية من مركز الشباب ، والمدارس التعليمية، والمعاهد الأزهرية ، وعلماء الدين الإسلامي ، ورجال الدين المسيحي ، وايرين عبده ، متابع المشروع ، بمكتب التنمية الإيبارشي بأسيوط.

* التنمية المستدامة

جدير بالذكر أن مشروع “ورثي حقي” ، أحد أهم مشروعات ” مساواة” بمكتب التنمية الإيبارشي بأسيوط ، لدعم وتنمية كافة قري ومراكز المجتمع المحلى بمحافظة أسيوط ، فضلًا عن (8) مشروعات أخري في التنمية المستدامة وفق رؤية مصر 2030 وهي: مجتمعات دامجة ، وأجيال المساواة ، ومرحبًا ، ونتعلم صح ، وقوافل عوافي ، وواعية ، وبيئة آمنة ، وابني ، في  (11) مراكز إداريًا في حوالي 50 قرية من القري الأكثر احتياجًا بمحافظة أسيوط.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *