بابا الفاتيكان يشيد بقرار كولومبيا

 

 

كتبت / أميمة حافظ 

 

أشاد اليوم الاحد البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان، بقرار كولومبيا الأخير الخاص بمنح الحماية القانونية للفنزويليين الذين فروا من المصاعب الاقتصادية في وطنهم.

 

و ذلك جاء خلال خطاب ألقاه بابا الفاتيكان بساحة القديس بطرس ونقلت جزء منه شبكة “ايه بي سي نيوز” الأمريكية حيث قال فى خطابة ؛ إن “كولومبيا ليست بلدا غنيا جدا، ولديها مشاكل تتعلق بالتنمية والفقر والسلام – في إشارة إلي عقود من حرب العصابات – ومع ذلك فإنها كان لديها الشجاعة للتحرك لمحاولة تحسين محنة الفنزويليين”.

 

و مع العلم أن قرار منح الحماية القانونية، ومدته 10 سنوات، من شأنه أن يفيد بشكل خاص أكثر من مليون فنزويلي لا يحملون وثائق ممن فروا من نقص الغذاء في وطنهم والتضخم المفرط وانخفاض الأجور.

 

فى نفس السياق كان قد أعلن الرئيس الكولومبي، إيفان دوكي، القانون الأسبوع الماضي، وهو يمنح 8ر1 مليون فنزويلي يعيشون الآن في كولومبيا تصريحا بالبقاء وإمكانية التقدم للحصول علي الإقامة الدائمة، فيما يأمل المهاجرون الفنزويليون أن يؤدي هذا الإجراء إلي تسهيل الحصول علي عمل والحصول علي الخدمات الاجتماعية.

 

و فى نفس الصدد كانت قد قالت منظمة الأمم المتحدة، فى بيانولها إنه يوجد حاليا أكثر من 5ر5 مليون مهاجر ولاجئ فنزويلي حول العالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *