بالفيديو.. كيف وصلت متعلقات الرسول إلى مسجد الحسين في مصر؟

متعلقات الرسول، بقايا عصا الرسول محمد التي يقال إنه دخل بها مكة، ويشير بها إلى الأصنام فتتحطم بجوار سفينة وجزء من قميصه و 4 شعيرات من رأسه ولحيته.. مقتنيات نبوية في مسجد الحسن في مصر.

تقرير مصور لقناة “الغد”، أشار إلى أن مؤرخين أوضحوا أن مقتنيات الرسول، كانت لدى بني إبراهيم في منطقة ينبع بالسعودية، بالتوارث منذ عهد الرسول حتى اشتراها الوزير الصاحب تاج الدين ابن حنا في القرن السابع الهجري، في عهد السلطان الظاهر بيبرس وقام ببناء مبنى لحفظها سمي بـ”أثر النبي”.

وبمرور الوقت تصدع المبنى فبني لها السلطان قنصوة الغورى قبة عظيمة في أوائل القرن العاشر الهجري ظلت محفوظة بها لأكثر من 3 قرون حتى نقلت إلى مسجد السيدة زينب ومنها إلى خزانة الأمتعة في قلعة محمد علي ثم ديوان الأوقاف بالديار المصرية ثم سراي عابدين في وسط القاهرة لينتهي بها المطاف عام 1893 خلال عهد الخديوي عباس حلمي في الغرفة الحالية بمسجد الحسين.

وتفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الأربعاء، مسجد سيدنا الحسين بعد أعمال التطوير والتجديد التي جرت له خلال الفترة الماضية.

واستعرض الرئيس عددًا من مقتنيات المسجد بما فيها متعلقات الرسول صلى الله عليه وسلم وخصلات من شعره.

وشارك الرئيس السيسي في الافتتاح، السلطان مفضل سيف الدين سلطان طائفة البهرة بالهند، يرافقه الأمراء من أشقائه وأنجاله، منهم الأمير القائد جوهر عز الدين، والأمير جعفر الصادق سيف الدين، وكذلك محمد حسن ممثل السلطان بمصر.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *