إنتاج برنامج ديني جديد علي شاشة الثانية والفضائية

ناقشت نائلة فاروق، رئيس قطاع التليفزيون، بالهيئة الوطنية للإعلام، خلال اجتماعها مع عبدالعزيز عمران، رئيس الإدارة المركزية للبرامج الدينية فكرة انتاج برنامج ديني جديد.

وذلك لعرضه على شاشة القناة الثانية والفضائية المصرية خلال شهر رمضان المعظم 2021م.

وفي السياق ذاته تم اختيار مكان التصوير ليكون في الجامع الأزهر،

علي أن يتم مخاطبة قيادات الأزهر للحصول على الموافقات اللازمة، لتسجيل الحلقات.

بالإضافة إلي اختيار ثلاث من الدعاة الشباب، ليقدم كل منهم 10 حلقات فقط في برنامج ديني.

بما يدعم التنوع في الفكر وتأكيد قيم الوسطية الإسلامية للعالم أجمع.

كما استعد مسؤولوا التليفزيون المصري، برئاسة نائلة فاروق، لإطلاق الفضائية المصرية في ثوبها الجديد بداية فبراير المقبل.

ويشمل هذا التطوير، شكل ومضمون البرامج فيها، وتقليص أعداد هذه البرامج، لتصبح 17 فقط، بدلًا من 35

المحايد الاخباري

كما سيتم الاهتمام بكل شرائح المجتمع في هذه البرامج الجديدة، مع استمرار بعض البرامج القديمة،

وإلغاء البعض الآخر أو استبداله بأخرى بأفكار متطورة تناسب التطوير.

وتسعي في الوقت ذاته إلي جذب المشاهدين، من خلال تخصيص استديو جديد لبرامج الفضائية المصرية،

وإتمام التجهيزات جميعها لإعادة الإطلاق في ثوب المحطة الجديد مطلع فبراير المقبل.

يذكر أن المخرج عبد العزيز عمران، كان يشغل مدير عام الإذاعات الخارجية والتراث بالتلفزيون المصري

وقد أحدث طفرة هائلة في البرامج الدينية بالتليفزيون المصري بعد أن قام بعمل رحلة طويلة في البحث عن التراث الديني بمكتبة التليفزيون.

حتي استطاع العثور على المئات من الفيديوهات النادرة والتى كان قد سجلها التليفزيون منذ افتتاحه لكبار المقرئين والمبتهلين وكبار علماء الدين.

وقام بمعالجتها فنيًا وتم عرضها على شاشة القناة الأولى.

كما أعاد للتليفزيون إعادة نقل صلاة الجمعة والفجر من المحافظات، بعد أن كانت مقتصرة في النقل علي المساجد الكبري بالقاهرة فقط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *