تصديات شتيجن وتسديدت ريكى يؤهلان برشلونة لنهائى السوبر الاسبانى 

 

 

كتب / أحمد حافظ

 

بلغ “برشلونة” نهائى السوبر الأسبانى بعد أن حقق الفوز على “ريال سوسيداد” فى الركلات الترجيحية بنتيجة 3_2.

 

وتأهل “العملاق الكتالونى” للنهائى بعد التعادل الإجابى بينه وبين “سوسيداد” فى الوقت الأصلى والوقت الإضافى أيضا وذلك قبل الذهاب لركلات الحظ الترجيحية والتى ابتسمت للعملاق الكتالونى فى النهاية.

 

دخل المدرب الهولندى “رونالد كومان” بتشكيلة 4.2. 3.1 بكل من :

 

تيرشتيجن فى حراسة المرمى.

 

ألبا. لينجليه. أريخو. منجزيزا فى الدفاع.

 

بوسكتس. دى يونج فى خط الوسط.

 

وفى الهجوم ديمبلى. بيدرى. جريزمان.

وبريث ويت.

 

وأختار المدرب الأسبانى “إمانويل ألغواسيل” تشكيل 4.3.3 بكل من :

 

ريميرو فى حراسة المرمى.

 

مونريال. لوثورماند. زوبيلديا. وأندوتى فى خط الدفاع.

 

غيفارا. مورينو. وغوريدى فى الوسط.

 

وفى الهجوم النجم.اويارزابال. بورتو. وإيزاك.

 

بدأ اللقاء بندية كبيرة بين الفريقين وهدد “ريال سوسيداد” مرمى العملاق الألمانى” تيرشتيجن” فى البدأية عن طريق مهاجمه الرائع “إزاك” أكثر من مرة.

 

وعلى الجانب الأخر كانت إنطلاقات الصاروخ “ديمبلى” ومراوغاته وأنطلاقت دى يونج من الخلف تصنع الفارق فى الهجوم.

 

وإستمرت المباراة بندية كبيرة وهجمة هنا وهجمة هناك حتى أتى الأنيق “فرانكى دى يونج” فى الدقيقة 39 من نهاية الشوط الثانى واخترق منطقة الجزاء واستغل عرضية الفرنسى “جريزمان” وسجل الهدف الأول.

 

دخل الفريقان الشوط الثانى بنفس التشكيل بدون اى تغيرات وإستمر الهجوم من الفريقين وإضاعة الفرص وتألق الحراس حتى الدقيقة 51 عندما اصطدمت الكرة بيد “فرنكى” داخل منطقة الجزاء وأحتسب الحكم ركلة جزاء “لريال سوسيداد” تصدى لها المهاجم “اويارزابال” مسجلا هدف التعادل.

 

وإنتها الوقت الرسمى على هذا الحال وبالتعادل الإجابى بين الفريقين وذهب الفريقين الى الأشواط الأضافية.

 

وفى الاشواط الإضافية إستمر الهجوم والفرص للفريقين حتى أتت أخطر فرصة من البديل “يانوزاى” من ركلة حرة مباشرة اصطدمت فى القائم وإنهى الوقت الإضافى بعدها وذهب الفريقين لركلات الحظ الترجيحية التى إبتسمت للعملاق الكتالونى.

 

فى ركلات الحظ اللتى إنتهت ب3_2 للبرسا أظهر الحارث الألمانى الاخطبوط العملاق “تيرشتيجن” براعته وجودته وتصدى لثلاث ركلات مما منح فريقه الثقة والأمان.

 

وجائت الركلة الحاسمة للفريق الكتالونى والتى سددها الفتى الموهوب “ريكى بويج” ومنح “برشلونة” بطاقة العبور للنهائى فى إنتظار الفائز من فريقى “ريال مدريد” و “أتليتكو بيلباو”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *