تعدد الطفرات لCOVID-19″، لا تزيد قدرته على الإنتشار .. تابع التفاصيل

0 0

كتبت: نورا محمد

كشفت دراسة جديدة أن تعدد الطفرات في الفيروس التاجي الجديد كورونا المستجد، لا تزيد من قدرته على الإنتشار من شخص لآخر.

ووفقا لتقرير موقع جريدة ” الديلى ميل”، أشار الباحثون إلى أن، من بين 31 سلالة لكورونا تم تداولها بشكل مستقل في المدن أو المقاطعات ، لم يكن هناك أي سلالة أكثر عرضة لانتقال العدوى مقارنة بالأخرى.

ذكر المؤلف الرئيسي للدكتور فرانسوا بالوكس، أن مع توثيق عدد متزايد من الطفرات ، يحاول العلماء بسرعة معرفة ما إذا كان أي منها يمكن أن يجعل الفيروس أكثر عدوى أو مميت، حيث إنه من الضروري فهم مثل هذه التغييرات في أقرب وقت ممكن.

وأَوضح: “استخدمنا تقنية جديدة لتحديد ما إذا كانت الفيروسات مع الطفرة الجديدة تنتقل بالفعل بمعدل أعلى، ووجدنا أنه لا يبدو أن أيًا من الطفرات المرشحة يفيد الفيروس ويعزز من سرعة انتشاره.”

يذكر أن نتائج فريق من جامعة لندن كوليدج في المملكة المتحدة أظهرت أن بعض الطفرات الأكثر شيوعًا محايدة ، وبعضها كان ضارًا إلى حد ما بالفيروس،  وبعض أكثر الطفرات شيوعًا ناتجة عن جهاز المناعة لدى البشر، بدلاً من الفيروس الذي يتكيف مع إصابة المضيفين بشكل أفضل .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول