30 مليون مشترك ينضمون الى ثريدز فور إطلاقه وتويتر يحذر: سنقاضيكم!

30 مليون مشترك ينضمون الى ثريدز فور إطلاقه وتويتر يحذر: سنقاضيكم!

أطلقت شركة ميتا المالكة لمارك زوكربيرغ، تطبيق ثريدز المنافس لتويتر في مجال مشاركة التدوينات المصغرة.

يهدف التطبيق الجديد، الذي يأتي من فريق عمل إنستجرام الى توفير مساحة إبداعية جديدة للتعبيرعن الأفكار النصية والتفاعل معها، فما هي مزايا تطبيق ثريدز؟ وكيف يعمل؟ وهل سيطيح بمنصة تويترالتي هددت بمقاضاة “ميتا”!

مزايا تطبيق ثريدز 

Threads هو تطبيق جديد للمراسلة، لكنه يركز على الكاميرا حيث يهدف الى التواصل السريع بين المستخدمين، التطبيق مرتبط بمنصة “بإنستغرام” حيث لا توجد حاجة لإنشاء حساب جديد في تطبيق Threads، بل بإمكانكم استخدامه من خلال حسابكم في إنستغرام، كما ان أصدقاءكم على انستغرام سيكونون هم أنفسهم، مع إمكانية إضافة أصدقاء جدد.

وقالت شركة ميتا في تصريح قبل إطلاق تطبيق ثريدز:” تتمثل رؤيتنا مع ثريدز في أخذ أفضل ما لدى تطبيق إنستغرام وتوسيعه الى تطبيق نصي”.

يتيح تطبيق ثريدز للمشتركين مشاركة الصور ومقاطع الفيديو والحالات والقصص مع قائمة الأصدقاء المقربين، ويمكن أيضاً أن تتضمن المنشورات روابطاً وصوراً وفيديوهات تصل مدتها الى خمس دقائق، ويمكن لللمستخدمين التحكم في من يمكنه ” الإشارة” إليهم وتصنيف وترشيح الردود على المشاركات التي تحتوي على كلمات محددة.

ويقول الخبراء ان Threads قد يجذب مستخدمي تويتر، غير الراضين عن التغييرات التي طرأت على المنصة منذ  استحواذ ايلون ماسك عليها، فيما وصف بعض المستثمرين التطبيق  بأنه “قاتل تويتر“.

خطوات تحميل تطبيق ثريدز

يعمل تطبيق Thread على نظامي تشغيل أندرويد و ios، وحقق التطبيق أكثر من 30 مليون مستخدم في عدد المسجلين بأول 18 ساعة من  إطلاقه، كما قال مارك زركربيرغ، رئيس شركة ميتا، ليكون اول تهديد حقيقي لتطبيق تويتر المملوك لأيلون ماسك.

يتاح التطبيق على متجري جوجل بلاي لنظام الآندرويد، وأب ستور لنظام ios k، ويمكن تحميله للأندرويد بالخطوات التالية:

  • أدخل على متجر جوجل بلاي.
  • اكتب اسم التطبيق  في خانة البحث.
  • اضغط أيقونة التثبيت الموضحة بالصورة في الأسفل.

يتيح التطبيق الجديد للمستخدمين نشر ما يصل الى 500 حرف وله العديد من الميزات المشابهة لتطبيق تويتر.

مالك ميتا يفتخر بنجاح ثريدز
مالك ميتا يفتخر بنجاح ثريدز

تكامل انستجرام وThread

تعتبر منصة Threads متكاملة مع إنستجرام، فالأولى تستخدم البنية التقنية للثانية، كما ان ثريدز لا تقدم ميزة التراسل الفوري، كما تفعل منصة إنستجرام التي تسمح بتبادل الرسائل النصية الشخصية.

وفي الوقت الذي يعتمد فيه محتوى انستغرام على المحتوى المصور بشكل رئيسي، يستهدف “ثريدز” إتاحة التواصل القائم على المحتوى النصي، كما يسمح التطبيق بمشاركة المحتوى عبر الستوريز والمنشورات على إنستجرام، وهذا ما يساعد صناع المحتوى على إستغلال قاعدتهم الجماهيرية الكبيرة على تطبيق “إنستغرام”.

ويتكامل المنصتان أيضاً، من خلال ان جميع صفحات الحسابات على Threads التي تتضمن زراً يحمل المتابعين مباشرة الى حساب المستخدم على إنستجرام، كما ان انستجرام تحمل زرا برقم هوية المستخدم على ثريدز أسفل الصورة الشخصية، بمجرد النقر عليها يتم نقل المتابعين الى صفحة حسابه على ثريدز.

تصريحات زوكربيرغ ومنافسه ماسك

عندما سُئل مالك “ميتا” مارك زوكربيرغ عن تطبيق ثريدز، وعما اذا كان سينافس تويتر، او ان كان سيصبح أكبر منها، قال:” سيستغرق الأمر بعض الوقت، لكن اعتقد انه يجب ان يكون هناك تطبيق آخر للمحادثات العامة فيه اكثر من مليار شخص”.

وأضاف :”لقد اتيحت الفرصة لتويتر للقيام بذلك لكنه لم يفلح، آمل ان نفعل نحن ذلك”.

علماً انه في الشهر الماضي، وافق ايلون ماسك وزوكربيرغ، من باب الدعابة، كما اكد المتابعون، على نزال في حلبة، حيث نشر رئيس تويتر رسالة عبر تويتر قال فيها إنه ” يتطلع الى نزال  في قفص” مع زوكربيرغ، بعد ذلك نشر مالك ميتا زوكربيرغ عبر تويتر تغريدة ماسك، ثم علق عليها قائلاً:” دلني على مكان النزال”.

وبعد إطلاق تطبيق ثريدز نشر موقع “سيمافور” الأميركي رسالة تحذيرية من تويتر الى ميتا، يطالب فيها بإتخاذ إجراءات فورية لمنع إستخدام أي أسرار تخص منصته.

كما اكد أن ميتا وتطبيقها حصلا على أسرار تجارية تخص منصة تويتر بشكل غير قانوني.

يذكر ان إطلاق ميتا لثريدز في هذا التوقيت تحديدا يعتبر مثالياً، نظراً لتصاعد موجة غضب مستخدمي “تويتر” ضد المنصة، بسبب القرارات العشوائية لمالكها ايلون ماسك واخرها وضع حد أقصى للإستخدام اليومي لتويتر.

 

 

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *