جفاف الجسم الشديد.. أعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه
جفاف الجسم

جفاف الجسم،يتعرض العديد من الأفراد لحالة من جفاف الجسم التي يمكن أن تكون شديدة وخطيرة حيث يعد الجفاف من الحالات الصحية التي تزداد خطورة عندما يتم تجاهل علاجه بالشكل والوقت المناسبين.

أعراض جفاف الجسم الشديد

يحدث جفاف الجسم عندما يفقد الجسم السوائل ال يحتويها دون أن يقوم الشخص بتعويضها بشكل مناسب ومن الأعراض التي تؤدي إلى نقص الجسم الشديد هو الشعور بالعطش الشديد ونقصان العرق والتبول في الجسم

ومن أعراض هذا المرض عند البالغين أنه يؤدي لانخفاض السوائل في جميع أعضاء الجسم مما يؤثر على لانخفاض ضغط الدم ونبضات قلب سريعة ،الشعور بتعب في جميع أجزاء الجسم والنوم لفترات طويلة من اليوم،نقصان عدد مرات البول وظهور البول في تلك الحالة بلون غامق.

حدوث ضرر ما في خلايا الدماغ مما يشعر الفرد بالارتباك والتشوش الذهني،الإغماء والدخول في غيبوبة خاصة في الحالات الخطيرة،نقص حجم الدم مما يؤثر على أعضاء معينة في الحسم مثل الكلى والكبد والدماغ.

أعراض جفاف الجسم عند الأطفال

من المعروف أن الأطفال الصغار والذين هم في مرحلة الرضاعة أكثر عرضة لجفاف الجسم أكثر من الآخرين بسبب سرعة تطور حالاتهم الصحية

وفي حالات عدم العلاج السريع لحالات الجفاف للأطفال تتفاقم الحالة الصحية للطفل وخاصة إذا كان رضيع ومن ضمن تلك الأعراض ظهور الطفل بعيون غائرة ,جفاف الفم الشديد,فقدان مرونته وانخفاض الجلد في مناطق معينة بالرأس

نقص كمية البول التي ينتجها الطفل بحيث تظل الحفاظة جافة لمدة 3 ساعات وربما أكثر،خمول الطفل وعدم رغبته في اللعب أو النوم لفترات طويلة وانخفاض نسبة انتباهه.

ظهور بشرة الطفل باللون الأزرق وبرودة أطرافه وضعف وصول الدم المحمل بالأكسجين.

زيادة سرعة تنفس الطفل وتشنج في العضلات ويمكن أن يحدث له انتفاخ في المعدة وتعرض الطفل لنوبات صرع ودخوله في غيبوبة.

تشخيص جفاف الجسم

يتم تشخيص جفاف الجسم لدى المريض عن طريق العلامات التي تظهر على المريض أو التي يشكو منها المريض،إجراء التحاليل في الدم لمعرفة نسبة بعض العناصر التي تتأثر بجفاف الجسم ووظائف الكلى،فحص العلامات الحيوية في الجسم مثل ضغط الدم ونبضات القلب وبرودة الأطراف.

إجراء تحليل بول لمعرفة أسباب جفاف الجسم ونقص السوائل في الجسم

أسباب جفاف الجسم الشديد

في العديد من حالات يكون عدم شرب كميات كافية من المياه هو السبب الرئيسي لجفاف الجسم ويحدث عندما يبدأ الجسم في فقدان نسبة كبيرة من المياه التي تكمن داخله وذلك خلال التعرق أو عمليات الإخراج أو الإصابة ببعض الأمراض وهناك بعض الأسباب التي تقلل المياه في الجسم مثل فرط التعرق الذي له العديد من الأعراض الخارجية مثل ممارسة الرياضة أو العمل في مناطق شديدة الحرارة أو أعراض داخلية مثل الحمى.

كثرة التبول جراء العديد من الأسباب مثل الإصابة بمرض السكري غير المعالج أو الإفراط في الكحوليات أو السوائل المليئة بالكافيين،الإصابة بالإسهال والتقيؤ بسبب اضطرابات المعدة،التسمم الغذائي والتهابات المعدة والأمعاء.

ويمكن الوقاية من ظاهرة جفاف الجسم الشديد من خلال زيادة كميات المياه يوميا وخاصة لمن يمارسون الأنشطة خلال ساعات النهار الحارة القاسية،تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين وزيادة كمية المياه اليومية للأشخاص المصابين بالأمراض التي تسبب فقدان المياه وتسبب جفاف الجسم الشديد.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.