حالة إيمان ضحية مستشفى المنيا

عدد الزوار : 3

كتبت: مريم محمد جاد

أصدرت جامعة المنيا بيان توضيحي خاص بشأن وفاة المغفور لها”إيمان أحمد نجاح أنور” ، حيث ظهر فيه أنها حضرت إلى مستشفي المنيا بأعراض اشتباه فيروس كورونا ،وتدهور في العلامات الحيوية لها، وتم استقابلها وإجراء الاسعافات الأولية ودخولها بغرفة العزل بالعناية المركزة التابعة للمستشفي.

واستقرت حالة المريضة ،وتم استدعاء أطباء قسم القلب والصدر لمباشرة الحالة وإجراء التحاليل اللازمة والأشعة المقطعية ،التي أثبتت عدم التأكد من اشتباه عدوى فيروس كورونا ، ولكن بعد إجراء مسحة pcr بمستشفي صدر بني مزار يوم ٥/٩/٢٠٢٠ من قبل أهل المتوفاة أثبتت أصابتها به ،وتوصل الأطباء إلى البدء فوراً في بروتكول العلاج الخاص بتدوى فيروس كورونا.

وعلى الرغم من استقرار حالة المريضة لمدة ٤٨ ساعة، وذلك يومي السبت والأحد ، حدث تدهور مفاجئ في حالتها داخل العناية يوم الأحد الساعة التاسعة مساء ؛ حيث حدث انخفاض حاد في الضغط والنبض ،وتوقف عضلة القلب ، وانخفض نسبة الأكسجين في الدم والوعي العام للمريضة، وتم التدخل من جانب طاقم الأطباء لإجراء اسعافات أولية لازمة وانعاش طبي، ولكن عضلة القلب لم تستجب للانعاش .

وأعُلن عن وفاة المريضة في تمام العاشرة مساء، وكان التشخيص المبدئي هبوط حاد في الدورة الدموية نتيجة جلطة في الشريان الرئوي،وأثناء قيام الأطباء بواجبهم تدخل الأهل بالاعتداء على الأطباء، و قد تم تصوير الواقعة داخل العناية المركزة، وتم تحرير مذكرة إثبات حالة بالواقعة.

وعقب معرفة ملابسات الحالة، تم تشكيل لجنة من قبل رئيس الجامعة؛ لفحص ملابسات الوفاة من كل الجوانب لمعرفة ما سيتم اتخاذه من إجراءات قانونية لازمة إن وجد أي تقصير وثبت ذلك.

وسيتم إعلان نتيجة التحقيق للرأي العام في خلال ٤٨ ساعة ،وتأسف إدارة المستشفي لما حدث من أهل المتوفاة من التعدي على الطاقم الطبي وانتهاك حرمة المتوفاة والمستشفي بالتصوير بعد إعلان وفاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock