حقنة هتلر تسبب الوفاة

اثارت حقنة هتلر ضجة كبيرة خلال الايام الماضية علي مواقع التواصل الاجتماعي، فهي حقنة مسكنة لنزلات البرد، حيث يتم صرفها من قبل الصيدليات في المناطق الشعبية والارياف دون استشارة طبيب.

سر تسمية حقنة هتلر

انتشرت حقنة هتلر في الاحياء الشعبية والمناطق الريفية، حيث يظن المريض انه مع تناولها سيزول الاعراض، وسيشفي في غضون ساعة او ربما دقائق معدودة، وكأن بها قوة خارقة، حيث يفرح بعض المرضى بوصف هذه الحقنة من قبل بعض الصيدليات الشعبية، ويعمل بها الغير مؤهلين ،حيث يقومون بوصفها لبعض المرضي، دون النظر لما تسببه من أزمات صحية علي المدى البعيد.

مكونات حقنة هتلر

الحقنة عبارة عن كوكتيل من (المضاد الحيوي+وكورتيزون+مسكن)،

مضاد حيوي١جم سيفوتاكسيم+حقنة كورتيزون٨مجم ديكساميثازون+حقنة مسكنة ومضاد التهاب من المركبات غير ستيرويديةديكلو فتاك٧٥مجم.

احذر من تكرار حقنة هتلر ،فمع تكرار استخدامها قد تؤدي الي الفشل الكبدي والكلوي،وفي الاونة الاخيرة من انتشارها بكثرة،حيث تسببت في حالة وفاة مواطن بمحافظة بورسعيد فور استخدامها

اضرار حقنة هتلر

تعد حقنة هتلر من الخرافات التي انتشرا في مصر وبعض الدول العربية ،وذلك نتيجة غياب الوعي الكافي بالثقافة الصحية.

استخدام حقنة هتلر دون اذن الطبيب ،قد تؤدي الي تقليل المناعة،وتشنج في المعدة،وحالات الاسهال،والتهاب في الصدر ،وحساسية الجلد،وفقدان حاسة التذوق،وقد يصل الامر الي حرقة بالمعدة،واحيانا قد تسبب نزيفا في الجهاز الهضمي .

حذرت وزارت الصحة المصرية من استعمالها،نظرا لخطورتها البالغة علي صحة الانسان،حيث اكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة من خطورة تلك الحقنة،فقد تؤدي الي هبوط حاد في الدورة الدموية ،وتوقف في عضلة القلب.

يجب علي المواطنين الحرص علي سلامتهم الصحية ،وعدم اللجوء الي استخدام بعض الحقن،بنية الشفاء سريعا،دون التأكد من صحة هذة المعلومات،وضرورة التواصل مع الطبيب المعالج قبل تناول هذه الحقنة ،فليس كل مريض بنزلة البرد لدية القدرة علي احمل هذه الحقنة.

ليس من المعقول الاستسلام لبعض الخرافات التي انتشرت بسرعة البرق ،علي امل الشفاء من نزلات البرد في غضون دقائق،فلا يوجد دواء خارق الشفاء.

الاكثر خطورة ظهور الجراثيم  المستاسدة ،هذه البكتيريا تقاوم المضادات الحيوية،المضادات الحيوية والمسكنات هي اكثر المسببات لفرط الحساسية وهذة ضمن مكونات حقنة هتلر.

الفئات العمرية لحقنة هتلر

اعراض حقنة هتلر يمكن ان تحدث في جميع الاعمار،ولكن يميلحدوثها مع التقدم في العمر وخاصة كبار السن،لذا يجب توخي الحذر ،والابتعاد عن هذة الاوهام فلا يوجد دواء خارق الشفاء ،ويجب علي المواطنين الوعي بالثقافة الصحية حفاظا علي صحتهم ،حتي لا يضيع العمر في لحظة جهل او عدم العلم بخطورة تلك الحقنة.

البعض الذي يتوهم انه يشعر بالتحسن فور استخدامها،حيث يشعر بصحة جيدة ،فهذة الحقنة كارثة كبيرة بكل المقاييس،حيث تهدد صحة المواطن ،ربما خلال ساعات او علي المدي البعيد .

وصفات جداتنا لنزلات البرد

البعض يلجأ الي الوصفات الطبيعية،حيث السوائل الدافئة، او استنشاق بعض الروائح العطرية في حالة صعوبة الشم،كانت امهاتنا تنصح دائما بشرب  الليمون الدافئ او مشروب الينسون مع عصر الليمون به،وتناول عصير  البرتقال  ،والاكثار من عصير الليمون ،وقد يشعر بتحسن في غضون يومين او ثلاثة ،وفي حالة عدم الشفاء عليه الذهاب الي الطبيب للكشف والاستشارة.

قديما قالوا ما خاب من استشار،فعليك استشارة طبيبك من اجل صحتك، فالصحة نعمة كبيرة يجب الحفاظ عليها ،ومحاولة التثقيف الصحي والوعي الكافي ، والابتعاد عن اي وصفة ،قد تضر بالصحة، فبدلا من اللجوء الي الصيدلي ،يجب اللجوء الي الطبيب المعالج للتشخيص الجيد واخذ الدواء المناسب للحالة الصحية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.