خاص..أحمد فوزي: حققت كل الألقاب مع الأهلي إلا البطولة العربية..والشناوي الأقرب للحضري

المحتويات

حوار: هدير أحمد                                

تحدث الدكتور ” أحمد فوزي” حارس مرمى النادي الأهلي السابق عن بدايته في عالم الكرة،

وبدايته داخل القلعة الحمراء وتحقيق الألقاب وعن أفضل خمسة حراس مرمى في مصر . 

وجاء حديث الدكتور في حوار خاص لموقع “المحايد”، وكانت البداية بـ 

كيف بدأت مشوارك في الأهلي؟ 

قال أحمد فوزي : بدايتي كانت عادية جدًا فـ أنا من مواليد77 ، ذهبت لإختبارات الناشئين بالنادي عام 86 ولكنني لم أوفق في الإختبار الأول والثاني في الأهلي ، و لكن بفضل الله وفقت في الأختبار الثالث.

وبدأت أتمرن مع فرقة أكبر مني بسنتين بعد مساعدة ودعم المرحوم كابتن صفوت عبد الحليم ، وتكوين فريق لسنة 77.

وجاء خلفي الكابتن ” أحمد سراج، سيد عبد الحفيظ، عبد الظاهر” ، و ربنا كرمني وقدرت اثبت في الناشئين لحد سنه 94 ، كنت 16 سنه ونص.

وكان الكابتن شوبير في المنتخب الأول، وكابتن مصطفى كمال في الأوليمبي ، ومن ثم جاء الكابتن عصام الحضري، واعتزل كابتن شوبير . 

وتابع فوزى :” كانت أول مباراة لي مع الأهلي يوم 21 فبراير1997، وكانت مباراة الكأس بين الأهلي وإسكان مدينة نصر في استاد القاهره وفزنا 0/5، وبعدها.

لعبت مباراة المصري ذهابًا وإياباً ؛ ولعبت بمختلف المباريات من سنه 97 إلى موسم 2002_2003، أى حوالي 18 مباراة مابين ” الكأس، الدوري، أفريقيا”.

والبطولة الوحيده التي لم أشارك فيها هى البطولة العربية، ولكن شاركت بها إحتياطي لكابتن شوبير و مصطفى كمال.

وكانت أول مباراة اكون متواجد فيها احتياطياً في مسيرتي مباراة كأس مصر عام 96 دور الـ32 ، وكان فخر كبير لي أن اكون احتياطيًا للكابتن شوبير.

ماهو أكتر مايُميز فترتك مع الأهلي؟ 

أضاف فوزي : أكثر ما يُميز فترتي مع الأهلي كوني مواليد 77 ، وتواجدي وسط مجموعة متميزة تضم كابتن ” شوبير، حسام، إبراهيم، سمير كمونة، عمارة، كشري، رضا عبد العال، اسامة عرابي، ياسر ريان”.

قد وفقت معهم في 2001 وحققنا بطولة إفريقيا وكأس مصر 3 مرات، والدوري 7 مرات، البطولة العربية مرتين.

وقال ضاحكًا ” النادي الأهلي أصلا اللي بيعدي بجانب الباب بتاعه بياخد بطوله” ، وهناك لاعبين تتمرن فقط ولكنها تحصل على البطولات.

وفي الآخر اللي بيميز النادي الأهلي عن أي حد الروح،والقلب، والاحترام، والمودة،وكل حاجه حلوه ممكن تلاقيها جوة.

شايف قرار اعتزال كابتن “عصام الحضري” ازاي ؟

علق فوزي على اعتزال الحضري قائلا: ” كان من المفترض أن يعتزل من العام الماضي ولكنه أجل قراره موسمًا اضافيًا.

يحتاج الحضرى خبرة تدريبيه لا تقل عن 50٪ لتُكمل الـ50٪ الثانية التى حصل عليها من خبرات الملاعب.

يمكن الشناوي بيقرب منه ولكن ان شاء الله الشناوي يعديه، ولكن انا بتكلم في المتاح دلوقتي أن عصام رقم واحد.

” الحضري أسطورة مصر في حراسة المرمى صعب جداً ان تتكرر ” .

واتمنى له التوفيق، واتمنى له يكون رقم واحد في التدريب، لأن عصام أخويا وحبيبي ويارب يوفقه ويكرمه ان شاء الله.

شايف أن مصطلح ” ابن النادي” مصطلح لايعرفه الجيل الحالي من اللاعبين؟

انا شايف انه مصطلح مستجد يعني انا طول عمري في الأهلي متربي معرفش يعنى ايه ” ابن النادي” ، لأن “ابن النادي” مش شرط يكون متربي في النادي .

” ابن النادي “راجل مسؤول متربي في بيته على طبلية ابوة، متربي في بيته على الاحترام والأخلاق والأدب و الإيثار وإنكار الذات والنفس.

لما يتربى عند ابوه كده هييجي يلاقي اللي اترباه عند ابوه جوه النادى الأهلي ، فتجتمع تربية والده في بيته الأول مع تربية بيته التاني النادي الأهلي، وبدمج هذه التربية ده بيكون” ابن النادي”.

انما لو واحد تربيته مش كويسة في بيته وجه النادي الأهلي مش هيعرف يتعامل، ومش هيعرف يعيش حتى لو هو مولود في الأهلي. 

اللي عايز أقوله من هنا أن “ابن النادي” دي مفترض متطلقش علي حد خالص، عشان كده مش عايزين نظلم مصطلح “ابن النادي”.

فى حاجه اسمها تربية النادي الأهلي دي أوسع واشمل.

لإن في لاعبين يستحقوا لقب” ابن النادي” ولكن من برة النادي، عشان كده أنا شايف إن تربية النادي أحسن من ابن النادي .

من وجهة نظرك من أفضل خمس حراس مرمى في الدوري المصري؟

رشح فوزي أفضل خمس حراس من وجهة نظره قائلا: ” (الشناوي -أبو جبل -جنش -المهدي سليمان -عامر عامر ) هم بالنسبة لي افضل 5 حراس متواجدين على الساحة حاليًا .

هعرض عليك بعض التصريحات اللي اتقالت علي لسانك لتعليقك وتعقيبك عليها:

التصريح الأول: صرحت وقلت ” تعلمنا القيم والمبادئ والإحترام داخل جدران القلعة الحمراء” !

اكيد ده حقيقي وده بيحصل مش معني الكلام ده إن احنا قعدنا في فصل وقعدوا يعلمونا السلام ونروح نذاكر ونكتب، لأ التعلم من باب المواقف، التعلم ده بالتعامل والحياة والمعاشرة.

بنتعلم ده غصب عننا ، عشان كده اللي قولته ده حقيقي وده اللي فعلاً كلنا حافظينه وكلنا اتعلمناه وتربينا عليه.

التصريح الثاني: قلت الصيت ولا الغنى !

فعلاً .. كام واحد معهوش فلوس و لكنه مشهور، وكام واحد عمل ما لم يعمل ولكن محدش يعرفه.

فالصيت هو اللي بيجيب الفلوس مش الفلوس هي اللي بتجيب الصيت.

وفي الأول و الآخر التعامل بينك وبين أي حد لما يكون تعامل حازم ومحترم وفيه تربية ، صيتك ده اللي بعد كده هو اللي هيجيب لك الفلوس.

انما لو واحد غني معندوش احترام وأخلاق ومعندوش مبادئ، هل تعتقد إن ممكن حد يشتري الحاجات دي أكيد لأ، يبقي فعلا الصيت ولا الغنى.

والأهم من ده كله مش كل الناس اللي بتسمعه بتصدقه، ومش كل الناس اللي بتسمع حاجة بتطبقها، يعني في حاجات كتير بنسمعها وبنطنش، وفي حاجات بنسمعها بتبهرنا.

أنا بقى احب اسمع وانبهر، ده أفضل من إنى أسمع وابقى زعلان وأقول إن ده معاه فلوس وأنا لأ.

التصريح الثالث: قلت لو لم يتم الإستغناء عن ناشئ الأهلي السابق ولاعب الزمالك الحالي ” أحمد عيد” كان هيكون إضافة للأهلي حاليا !

أكيد ” أحمد عيد” لاعب الزمالك لو كان متواجد في الأهلي الآن كان هيحل أزمة المدافع الأيمن ، زي ما حصل مع الزمالك دلوقتي الى كان بيدور على مدافع ايمن بعد إصابة حازم.

وتم الدفع بـ ” أحمد عيد” اللي تمسك بالفرصة وظهر بشكل كويس ، والإستغناء عنه كانت فكرة غير موفقة”.

شايف ان رحيل ” أحمد فتحي ” كان بمثابة خروج محترم من الباب الكبير بعد تحية الجماهير له والإشادة بـ اداءه لآخر دقيقه في الملعب بالتيشرت الأحمر؟  

نعم.. لأن ” أحمد فتحي” ذكي جدًا لآخر يوم وآخر دقيقة ولأخر نفس كان بيلعب بروحه وقلبه، وكان بيقاتل على كل كورة.

وكان بيعلي قيمة وروح الأهلي، عشان كده الجمهور تغاضى عن أي حاجه وحسب له آخر لقطه وهو بيأدي وبيموت نفسه عشان الأهلي.

ودي تتشال له على الرأس طبعاً ، فأكيد ” أحمد فتحي” خرج من الباب الكبير” .                            

شايف إن “الشناوي” قادر على وضع اسمه ضمن عمالقة حراس مرمى الأهلي والمتتخب بعد أساطير الجيل الذهبي لحراسة المرمى ؟

” أتمنى أن يكون الشناوى امتدادًا لأساطير حراسة المرمى المصرية، وهو أقرب واحد للحضري حاليًا.

وشايف إن الشناوي إن شاءالله ربنا يحفظه ويحقق البطولة القادمة.

وكما لقبت الدوري مرة واثنين على تويتر قبل كده أنه دوري “محمد الشناوي” ، قبل ما يُطلق عليه دوري مؤمن زكريا.

وبقول إن بطولة أفريقيا بإذن الله نحققها وتبقى بطولة الشناوي ” .

 هل تعامل ” موسيماني” نفسيًا مع اللاعبين يعكس ادائهم في الملعب؟

أكيد تعامل موسيماني مع اللاعبين يؤثر على ادائهم في الملعب بشكل إيجابي، وارى أن اللاعيبن يحبونه ، ومن وجهة نظري إنه شئ إيجابي ويُضيف للاعبين .               

مارأيك في الأداء الذي ظهر به حارس المرمى ” أحمد عمر” الملقب بـ” السد العالي” للشرقية للدخان؟

 ” أحمد عمر” حارس الشرقية للدخان، خامة كويسة وحارس جيد وكان يحتاج اللعب والمشاركة وحينما توفرت له فرصة المشاركة أثبت إمكانياته.

وإحنا داخلين على بطولة أقوى، كنا نلعب قسم ثالث وسنلعب قسم ثاني وأتمنى له التوفيق وتقديم موسم جيد. 

وجه كلمة لفريق الشرقية للدخان بعد الصعود ” للممتاز ب” بعد غياب دام 3 سنوات؟

أوجه رسالة لأولادي واقول لهم : ” شدوا حيلكم إحنا عملنا الصعب ناقص الأصعب وقدرنا وربنا كرمنا وصعدنا السنه اللي فاتت.

الموسم ده أصعب بكتير والفرق اقوي بكتير، ومجموعة الصعيد مجموعة قوية.

اتمنى إننا نفضل على قلب وروح وعقل وعزيمة وإصرار ونحاول بإذن الله ونصعد السنه دي إن شاء الله ” .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.