دراسة.. الهاتف المحمول لا يشكل خطرًا

دراسة.. الهاتف المحمول لا يشكل خطرًا

 

تقرير: أميرة توفيق

شاعت التحذيرات من استخدام الهاتف المحمول الذكي بكثرة، وقضاء وقت طويل في تصفح مواقع التواصل والحديث عبر الواتس آب وغيرها من تطبيقات الإتصال المختلفة، وانطلق علماء النفس وأطباء المخ يحذرون من فرط الإستخدام لهاتفك المحمول طيلة اليوم لدرجة أن يحمله أحدهم معه إلى دورة المياه.

قامت جامعة لانكستر بعمل دراسة على هذا الأمر وللعجب لقد وجدت العكس، إذ رأت أن الأفراد المصابون بالإكتئاب لم يكن الهاتف الذكي سببًا في ذلك كما اُشيع، مقارنة بهؤلاء غير المصابين بالإكتئاب فإن استخدام الفريقين للهاتف متساويًا تقريبًا.

أشارت مؤلفة الدراسة “هيذر شو” أن الأمر مرتبط بمدى المخاوف التي يسببها تصفح الأخبار مثلاً والتي تتغير وتتجدد بإستمرار وهذا هو ما يسبب التوتر وقد يؤدي للإكتئاب، كما أن الوقت الكثير الذي يمضيه الشخص في التصفح يؤثر على أنشطته الإجتماعية الأخرى، فالتوازن مطلوب أيضًا.

جاءت تصريحات الأفراد تؤيد رأيها حيث يقول البعض أن تصفح الهاتف يجعله يشعر بالمتعة والإثارة، والسر في هذا أن مواقع التواصل تتجدد بإستمرار، يكفي أن تغيب عن هاتفك ساعة مثلاً لتجد أشياء جديدة في كل مرة، وهذا يقطع الروتين اليومي الذي لا يتبدل، لكن في النهاية الإفراط في أي شيء يؤدي لنتائج غير محببة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *