رحلات طيران أديل تصل إلى 55 ريالا في اليوم الوطني

تحتفل شركة “طيران أديل” بمرور 5 سنوات على تأسيسها، والتي تعد أحدث شركة طيران اقتصادي بالمملكة العربية السعودية، وذلك بالتزامن مع احتفالات اليوم الوطني السعودي 92، الذي اختارت فيه الشركة بدء عملياتها بتاريخ 23 سبتمبر 2017.

ونجحت الشركة بخدمة أكثر من 16 مليون مسافر، بأكثر من 120 ألف رحلة جوية وصلت إلى 22 وجهة داخلية وخارجية، وبذلك أصبحت الأسرع نموا في مجال النقل الجوي بالشرق الأوسط.

أسعار رحلات طيران أديل

وبهذه المناسبة، أعلنت الشركة عن عرض ترويجي بأسعار تبدأ من 55 ريالا للرحلة، للوجهات الداخلية لفترة السفر من 1 يناير إلى 14 فبراير 2023.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة طيران أديل، السيد كون كورفياتيس:” فخورون بتسجيل طيران أديل أداء قويا خلال السنوات الماضية، نتج عنه نقل أكثر من 16 مليون مسافر قبل التاريخ المتوقع حسب الخطط التشغيلية، حيث عملنا على تعزيز جهودنا بعد جائحة كورونا”.

طيران أديل تشكر ضيوفها على ثقتهم ودعمهم لها

وأضاف:” كما قمنا بإضافة المزيد من الرحلات على الوجهات المحلية والدولية، لشبكتنا المتنامية بالتزامن مع استلام طائراتنا الحديثة، ويسرنا بهذه المناسبة أن نشكر ضيوفنا على ثقتهم التي نعتبرها في طيران أديل وسام فخر، وإلى مستوى الشركة الذين أثبتوا قدرتهم على التغلب والتكيف مع كافة التحديات، والمساهمة في تحقيق النجاحات”.

وتابع:” كما نسعى لتدريب وتأهيل وتمكين الكوادر الوطنية، خدمة لأهداف الاستراتيجية الوطنية للطيران وبرامج التوطين المحلية”.

وأشار إلى أن، خطة الشركة التوسطية تهدف إلى تنمية حركة السفر داخليا ودوليا وسط المملكة، وذلك برحلات جوية يومية بأسعار ملائمة من خلال شعار ” سافر يوميا بأقل الأسعار”، مع تركيز الشركة على أمان وسلامة ركابها.

طيران أديل

قصة إحداث نقلة نوعية في صناعة النقل الجوي

ويذكر أن، الشركة الإقتصادية الأحدث في المملكة، أطلقت أعمالها ضمن فعاليات الاحتفال بالذكرى 87 لليوم الوطني للمملكة، وهكذا بدأت معها قصة إحداث نقلة نوعية في مفهوم صناعة النقل الجوي بشكله الإقتصادي،

من خلال شبكة رحلات داخلية وخارجية تعمل على تغطية المدن الرئيسية بالمملكة العربية وربطها موسميا بعدة مطارات دولية، بواسطة 26 طائرة من طراز إيرباص A320 بمتوسط عمر 21 سنة للأسطول.

وتولت الشركة أهمية كبيرة بمجالات التطوير في خدماتها الإلكترونية، وإثراء تجربة المستخدمة التقنية كفرع من التحول الرقمي الكبير على مستوى المملكة.

ومن جهة أخرى توجت طيران أديل ب 8 جوائز عالمية مختلفة، كما تشكل التعاملات الرقمية ما يقارب 95٪ من إجمالي التعاملات.

وجدير بالذكر أن، طيران أديل تلتزم تجاه ضيوفها بمواصلة الجهود لتطوير خدماتها والوصول لهدفها، بأن تكون شركة الطيران الاقتصادي الأفضل في المنطقة، وذلك من خلال عدة مستهدفات رئيسية تعمل عليها الشركة،ومن أبرزها توسيع شبكة رحلاتها لتصل إلى أكثر من 50 جهة محلية ودولية.

بالاضافة إلى، استعدادها لاستلام طلبياتها خلال الفترة القادمة، ليصل حجم أسطولها إلى 50 طائرة بحلول عام 2025م.

 

 

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.