رغم التوترات.. رائد فضاء أمريكي يعود إلى الأرض بمساعدة روسية

أعلنت وكالة ناسا عودة مارك فاندي على متن مركبة فضاء مع اثنين روس، بعد أن ظل في الفضاء 355 يوما محققا رقما قياسيا بسبب طول المدة التي قضاها، وذلك رغم التوتر بين موسكو والدول الغربية.

وأوضح التقرير أن فاندي سوف يعود على متن كبسولة روسية ستهبط في كازاخستان.

وتابع التقرير أن وكالة ناسا، قالت “نحن على اتصال بزملائنا الروس وليست هناك ضبابية حول ذلك”، مضيفًة أن “الرواد على دراية بما يحدث لكنهم ما زالوا يعملون كفريق واحد”.

وتابع التقرير أن الحرب كانت ستتسبب في تأجيل عودة فاندي المقررة 30 مارس الجاري، لكن قانون الفضاء الدولي يحتم مساعدة رواد الفضاء الأجانب عند الحاجة إلى ذلك بما في ذلك الهبوط الاضطراري في بلد أجنبي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.