روسيا تستهدف ثلاث سفن تابعة لجمهورية بنما في البحر الأسود وبحر آزوف

روسيا تستهدف ثلاث سفن تابعة لجمهورية بنما في البحر الأسود وبحر آزوف، أسقطت صواريخ روسية سفينة تجارية تابعة لجمهورية بنما، وهو ما تسبب في غرقها، قبل إلحاق البحرية الروسية الضرر بسفينتين بنميتين تبحران في البحر الأسود الذي تشترك روسيا وأوكرانيا في الإطلالة عليه.

وقال مدير سلطة الملاحة البحرية في بنما نورييل أراوث يوم الأربعاء 16 آذار/مارس “نعلم أن ثلاثة من سفننا تمت مهاجمتها بصواريخ روسية لكن أفراد الطواقم كلهم سالمون” إلا أن الملاحة البحرية لم تفصح عن عدد ضحايا الاستهدافات المتكررة للسفن الحاملة لعلم بنما.

وأضاف أوراث أن إحدى السفن التي استهدفتها البحرية الروسية قد غرقت تماما، بينما ماتزال سفينتات تطفوان على البحر الأسود.

وكشفت السلطة الملاحية التابعة لبنما عن منع روسيا مابين 200 إلى 300 سفينة من دول مختلفة من مغادرة مياه البحر الأسود.

وبعد اندلاع الحرب بين روسيا وأوكرانيا وعلى خلفية أول استهداف من البحرية الروسية لسفينة بنمية طلبت السلطات في البلد، يوم 25 شباط المنصرم، على وجه السرعة تجنب الإبحار في المياه الأوكرانية والروسية في البحر الأسود وبحر آزوف.

سفن بنما

وذكرت مصادر أن عشرة سفن تحمل علم بنما، قد علقت في مياه البحر الأسود مخصصة لنقل الحبوب بشكل خاص، وعلى متنها حوالي 150 فردًا من مجموع طواقم السفن.

ويوجد في على شواطئ البحر الأسود مجموعة من أنشط الموانئ في المنطقة، منها ميناء سيفتبول الواقع على سواحل شبه جزيرة القرم، التي ضمتها البحرية الروسية عقب استفتاء شعبي تم في شبه الجزيرة.

إلا أن هذا الاستفتاء لم يحظ باعتراف الحكومة الأوكرانية، إضافة إلى ميناء أوديسا البحري وهو أحد أكبر الموانئ الموجودة على البحر الأسود، ويقع على الجزء الغربي من الشريط الحدودي بين أوكرانيا والبحر الأسود، فيما يقع ميناء ماريوبول المطل على بحر آزوف في منطقة ماريوبول جنوبي دونيتسك.

وتعيش أوكرانيا منذ يوم 24 فبراير حربًا ضد روسيا التي أعلنت في اليوم نفسه عن “عملية عسكرية في أوكرانيا” حسب الحكومة الروسية، وذلك منعًا لإنضمام أوكرانيا إلى حلف الناتو الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية إلى جانب بريطانيا وفرنسا الداعمتان للموقف الأوكراني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.