زلزال مفاجئ يضرب دهب فما هي أخطار تلك الزلازل؟

تفاجأ الشعب المصري وخاصة سكني منطقة دهب وسيناء بهزة أرضية عنيفة، حيث سجلت محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل والتابعة للمعهد، صباح اليوم الجمعة، هزتين أرضيتين على بعد 40 كم تقريبا شمال شرق مدينة دهب بمحافظة جنوب سيناء.

وصرح الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية و الجيوفيزيقية ، في بيان اليوم، أن تلك الهزتين كانت بياناتها كالتالي:

فإن تاريخ الحدوث كان يوم الجمعة الموافق 4/03/2022، وكانت الأولى: قد حدثت في وقت 59: :54: 06 صباحا بالتوقيت المحلى بقوة 3.49 درجة على مقياس ريختر.

حيث كان خط العرض كان 28.7387° شمالا، وخط الطول : 34.8612 شرقا والعمق : 16.7 كم.

وبينما كانت الهزة الثانية وقت الحدوث 38: 23: 07 صباحا بالتوقيت المحلى بقوة 3.58 درجة على مقياس ريخترن، وكان خط العرض : 28.7312° شمالا، وبينما خط الطول كان 34.7832° شرقا، والعمق : 16 كم.

كما صرح الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية و الجيوفيزيقية، أنه لم يرد للمعهد ما يفيد الشعور بهذه الهزة الأرضية .

 ما هو تعريف الزلزال؟

فإن الزلزال هو ظاهرة طبيعية تحدث في باطن الأرض، وتنجم عن حركة الصفائح الصخرية، ويمتد تأثير الزلزال إلى سطح الأرض.

كما ينتج عنها حدوث الاهتزازات الارتجاجية، وبالتالي تكسير في الصخور الداخلية.

وهذا يتسبب بدوره في إزاحة تلك الصخور بسبب التأثيرات الجيولوجية، وبالتالي التشققات في الأرض.

كذلك يتسبب الزلازل في ظهور الينابيع وكما أيضا حدوث ارتفاعات وانخفاضات في طبقات الأرض.

وأيضاً حدوث الأمواج العالية “تسونامي”، والتسبب في الكوارث المختلفة.

وما الأسباب المؤدية لزالازال

فيوجد الكثير من الأسباب المؤدية إلى الزلزال فمثلاً انتقال الرسوبيات على مساحة كبيرة من الأرض بكمية كبيرة.

وحدوث ثقل على تلك المساحة، وهذا يتسبب في الاختلال بطبقات الأرض وتحرك طبقات القشرة الأرضية ومن ثم تحدث الزلازل.

وبالإضافة إلى ارتفاع درجة الحرارة في باطن الأرض يتسبب في انصهار المكونات الصخرية.

وبالتالي التآكل في الطبقات الصخرية، وتقوم بالتحرك بشكل تلقائي ثم يحدث الزلزال.

ومن الممكن أن الانفجارات البركانية التي تؤثر سلبياً على طبقات الأرض، وبالتالي تحدث الاهتزازات.

أنواع الزلازل هي

أولا زلازل تنشأ على عمق 70 مترا وتسمى بالزلازل الضحلة، ومنها ينشأ على عمق يتراوح بين 300 و700 متر، وتسمى بالزلازل المتوسطة.

وثالثاً  تنشأ على عمق يزيد على 700 متر، وتسمى بالزلازل العميقة.

ولكن حدث منذ فترة طويلة أقوي زلزالال في العالم وهو زلزالال فالديفيا وكان يعتبر أنه أقوى زلزال حدث في العالم على مدار التاريخ الحديث.

وقد وقع في جنوب تشيلي في 22 مايو 1960، ويعد من أقوى الزلازل التي عرفتها البشرية في العالم.

كما وصل عدد ضحايا الزلزال إلى نحو 1655 ضحية، ووصل إلى 9.5 درجات على مقياس ريختر.

وتعتبر أحدث موجات تسونامي القوية التي أثرت في الكثير من المناطق مثل جنوب تشيلي، وهاواي، والفلبين، واليابان، وشرق نيوزيلندا، وجنوب شرق أستراليا، وجزر ألوشيان.

كما تعتبر دولة تشيلي هي أكثر الدول التي يحدث بها زلازل في العالم، حيث يحدث فيها ما يقرب من 1000 زلزال سنوياً.

حيث تصيب البلاد الكثير من الزلازل والفيضانات التي تتسبب في مقتل الكثير من الناس، وتؤدي بالضرورة إلى الدمار.

ومن الجدير بالذكر أن مساحة تشيلي تبلغ 756,626 كيلومتر مربع، كما تقع دولة تشيلي على طول حزام من الزلازل.

وبالتالي فهي أكثر عرضة للزلازل والأمواج المرتفعة العاتية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.