زيدان العشري.. فنان تشيكيلي يبهر العالم بلوحاته الفنية

 

يُعد الفنان زيدان من أبرز الفنانين التشكيليين في محافظة كفر الشيخ، وولد في قرية البكرية بمركز البرلس عام 1952م، ولم ينل حظًا وفيرًا من الشهرة كباقي الفنانين الذين انبهروا بأضواء القاهرة.

بدأ حياته عاشقًا للفن

بدأ العشري حياته منذ صغره، عاشقًا للفن والرسم والتلوين، حتى استطاع تنمية هذه الموهبة عقب تخرجه من مدرسة بلطيم الثانوية عام 1970م، والتحاقه بكلية الفنون الجميلة، بجامعة الإسكندرية.

تخرج العشري من كلية الفنون الجميلة

وتخرج العشري من كلية الفنون الجميلة عام 1976م، وأصبح بعد ذلك عضوًا بنقابة الفنانين التشكيليين، وعضو أتيليه القاهرة للفنانين والكتاب.

لوحات العشري التي أبهرت الجميع

انطلاقًا عن جمال مركز البرلس الخلاب، أثرت فيه الطبيعة الساحرة والخلابة بالإقليم، وامتاز في لوحاته الفنية برسم الشخصيات “البورتريه”.

فضلًا عن اللوحات التي تعبر عن طبيعة الصيادين ومهنة الصيد والزراعة؛ ليحكي بأنامله الذهبية أسرار وحكايات تحتاج إلى كتب ومجلدات.

معارض العشري الخاصة

وأقيم للفنان التشكيلي زيدان العشري، عدة معارض خاصة بدأها، عام1979م، بقصر ثقافة بلطيم، وغيرها في مصيف بلطيم وقصر ثقافة دسوق، وقصر ثقافة كفر الشيخ، ومعرضًا خاص به بكلية التربية النوعية بجامعة كفر الشيخ، عام 2016م، بحضور نائب رئيس الجامعة حينذاك.

معارض العشري العامة

وشارك الفنان التشكيلي زيدان العشري، في عدة معارض أخرى، خلال مهرجان صالح الشرنوبي ببرج البرلس عام 1987م، ومعرض فناني كفر الشيخ 1988م، ومعرض وسط الدلتا 1989م، ومعرض أتيليه القاهرة 1991م، ومعرض جماعة الفنانين في بورسعيد 2004م.

تكريمات الفنان التشكيلي زيدان العشري

وحصل الفنان الكبير زيدان العشري، على عدة جوائز وتكريمات، خلال مسيرته الزاخرة في الفن التشكيلي، منها شهادة تقدير في العيد الأول للفن والثقافة عام 1979م، وشهادة امتياز فنية من وزارة التربية والتعليم، فضلًا عن تكريمه في جامعة كفر الشيخ، وفي قصور الثقافة.

مازال العشري يُبدع في لوحاته الإبداعية

وحتى الآن لا تفارق أنامله الريشة والألوان؛ ليواصل الإبداع يومًا فالآخر، من خلال لوحاته الفنية البديعة التي تجذب وتبهر القلوب قبل العيون، بتناسق ألوان فريد وبديع.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *