شوجر دادي 2023 يعالج أزمة خطيرة ويتصدر شباك التذاكر

شوجر دادي 2023 يعالج أزمة خطيرة ويتصدر شباك التذاكر

العلاقات الزوجية والمشاكل التي يمر بها الأزواج، هي محور فيلم شوجر دادي 2023، الفيلم الذي تصدر شباك التذاكر حيث فاقت إيراداته 4 ملايين جنيه حتى الأن.

قصة فيلم شوجر دادي 2023 

تدور أحداث فيلم شوجر دادي (تأليف لؤي السيد وإخراج محمود كريم)، حول زوج خمسيني يشعر بالملل بسبب انشغال زوجته عنه، فيخرج مع أصدقائه لأول مرة بدون زوجته، ليقع فوراً ودون مقدمات في حب راقصة شابة، وتستمر العلاقة ثم يعرض عليها الزواج.

يكتشف ابناؤه الأمر، فيحاولون إبعاده عن الشابة وتخريب علاقته بها، لتبدأ الأحداث المشوقة في الفيلم.

في فيلم شوجر دادي يعاني الزوج شوقي الزنان، والذي يؤدي دوره الفنان بيومي فؤاد من الملل والرغبة في التغيير، وينجذب للراقصة الحسناء كاتي، التي تؤدي دورها الراقصة جوهرة.

هذا التعلق يحصل بطريقة سريعة وغير منطقية، إذ ليس من الطبيعي ان يسمح رجل متزوج لنفسه بالدخول في علاقة حب من هذا النوع بعد زواج دام ٢٥ عاماً.

مشهد من فيلم شوجر دادي
مشهد من فيلم شوجر دادي

يستمر الزوج بهذه النزوة عن قناعة، ويفكر جدياً بالإرتباط بالراقصة، رغم توتر علاقته مع أبنائه محيي (حمدي الميرغني) وحسام (مصطفى غريب) اللذان يلاحقانه أينما ذهب، لإقناعه بالعودة عن قراره، قبل أن تكتشف والدتهما أميمة (ليلى علوي) خيانته لها، ونيته الزواج بأخرى.

ضيف شرف

يمر الفنان هشام عباس مرور ضيف شرف سريعاً في بداية الفيلم، ويؤدي أغنية شوجر دادي الخاصة بالفيلم، كما نالت أغنية نانسي عجرم “أخر اصدار” والتي ترقص على نغماتها ليلى علوي، رواجاً أيضاً بسبب الفيلم.

عودة تامر هجرس بعد 5 سنوات

تعد عودة النجم تامر هجرس إلى التمثيل بعد توقف دام ٥ سنوات، مفاجأة فيلم “شوجر دادي”، حيث كانت أخر مشاركة له في فيلم “الديزل” عام 2018.

مشهد يجمع ليلى علوي وبيومي فؤاد في فيلم شوجر دادي
مشهد يجمع ليلى علوي وبيومي فؤاد في فيلم شوجر دادي

يعد الفيلم التعاون الثاني بين ليلى علوي، بيومي فؤاد، وحمدي الميرغني، بعد تجربتهم السينمائية الأولى في فيلم ماما حامل عام 2021.

كما يشهد الفيلم اول تجربة ثمثيل حقيقية  للراقصة جوهرة وبشكل مختلف عن دور الراقصة التقليدي.

إضافة إلى مشاركة مميزة للفنانة فرح الزاهد في الفيلم، كأول تعاون لها مع الفنانة ليلى علوي.

قضية الفيلم

يطرح الفيلم قضية أزمة منتصف العمر، حيث يعيش بعض الرجال ما بين الخامسة والثلاثين والخمسين من عمرهم، مراهقة متأخرة من خلال تصرفات طائشة لا تليق بعمرهم ولا بمراكزهم الإجتماعية.

فيحاولون الهرب من واقع انتقاله من سن الشباب إلى الكهولة ثم الشيخوخة، وهذه الأزمة بحسب المختصين قد تمتد لسنوات عديدة، وغالباً ما تؤدي إلى مشاكل عديدة تصل إلى حد الطلاق.

وهنا يبرز الاختلاف بين القضية التي يطرحها الفيلم (أزمة منتصف العمر او جهلة الأربعين كما تسمى في بعض الدول العربية)، والصفات المتعارف عليها “للشوجر دادي” في المجتمعات الأوروبية.

أصل تسمية شوجر دادي

معنى مصطلح شوجر دادي او “Sugar daddy”، الذي تصدر  مواقع التواصل الاجتماعي في مختلف الدول العربية منذ فترة، يطلق في الغرب على البوي فرند، او الرجل الغني الذي يقوم بمساعدةحبيبته او صديقته على تغطية احتياجاتها المادية ومصروفها الخاص بشكل كامل.

حيث تستغل الفتاة الشابة الجميلة عادة، ذلك الرجل الكبير سناً، مادياً من خلال مواعدته.

ويشاع ان المصطلح استخدم لأول مرة عام 1917 ميلادي، ليصف العلاقة بين الرجل والمرأة الذي لا يوجد بينهم اي مشاعر او حب، الا المصلحة والمال فقط.

وتعتبر علاقة “الشوجر دادي” غير مقبولة ولا أخلاقية نوعا ما خصوصا في المجتمعات العربية، وهي ليست منتشرة كما نشاهدها في الدول الغربية، التي غالباً تبنى فيها العلاقات على اساس المصالح ومدى الاستفادة للشريكين.

 

 

 

 

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *