عمرو طرزان يتألق من صغره في عالم التصوير

المصور عمرو طرزان

عمرو إيهاب طرزان الشهير بـ” طرزان” ابن مركز سوهاج في محافظه سوهاج ولكنه مقيم في القاهرة،

يبلغ من العمر 20 عاماً، طالب في الفرقة الثانية لكلية التربية الرياضية جامعة الأزهر بالقاهرة.

 

يقول طرزان عن بدايته : “بحب التصوير من وأنا عندي 9 سنوات لما كان تصويري بيعجب البيت وبيعجب ناس تانية كتير، علشان كدا بدأت اطور من نفسي في مجال التصوير،

وفي الوقت ده قررت إني انزل اشتغل مع مصورين كبار بحيث اتي اتعلم منهم واكون شاطر علشان انا حابب إني ابقي كدا مش علشان يبقي تعليمي للتصوير كمهنة،

 

وبعد كدا بدأت الاقي نفسي كويس خالص في التصوير علشان كدا قررت اني اشتغل وأبدا اجمع فلوس علشان خاطر اقدر أجيب الكاميرا اللي نفسي فيها، وبالفعل جمعت مبلغ واستلفت مبلغ من حد علشان اقدر اجيب الكاميرا بسرعة،

 

والحمدلله قدرت اسدد المبلغ اللي استلفته من شغلي بالكاميرا ومن الوقت ده قررت استغل موهبة التصوير كمهنة بجانب انها هواية.”

 

وأوضح أن لديه شعبية على مواقع التواصل الإجتماعي فعلي سبيسل المثال، يتابعه أكثر من 800الف شخص علي حساب الفيس بوك الشخصي به و بيدج شغله حاز علي اكثر من 214الف إعجاب و لديه علي حساب لدي الانستغرام حوالي 58الف متابع.

 

و أضاف طرزان : أن المصور الذي لفت انتباه هو “Calob Castellon” وذلك لبراعته في عمل “Editing” علي الصور و أن لديه سلوب او تكنيك معين في التصوير،

 

ولذلك قرر طرزان أن يطور من نفسه وبدأ التعلم من خلال كورسات “Edit” علي برنامج Adobe Photoshop.

ويذكر أنه تعمق في كثير من أنواع التصوير ولكنه وجد نفسه يميل لتصويـر الـ Portrait و تصوير الـ Wedding و تصوير الـ Landscape و دول من اكتر انواع التصوير التي احبها عمرو طرزان وطورت من نفسه

 

من خلال اخده لكورسات Photoshop و Lightroom لعمل تعديلات علي الصور و قد ذكر أيضاً أنه قد قام بتصوير الكثير من الحفلات و الايفبنات التي أقيمت في سوهاج.

 

وأما عن نصيحته لكل البادئيين

في مجال التصوير، فطرزان يقول : “متسمعش لكلام اي حد وابدأ صور حتي ولو بالتليفون مش مهم كاميرا بروفيشنال اهم حاجه الممارسه وشوف صور كتير و دي اهم حاجه اسمها” التغذية البصرية”

يعني تشوف صور كتير وحاول تعمل زيها وهتتعلم بسرعة وهتتعلم بطريقة

جميلة جدا تفائلوا بالخير تجدوه، ومن اهم البرامج برنامج “Adobe Photoshop”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *