التنين الشائك.. أغرب المخلوقات على الأرض

الشيطان الشائك تلك السحلية الأسترالية والمعروفة أيضًا باسم الشيطان الجبلي أو كما يطلق عليه التنين الشائك ، أو شيطان الجبل تلك النوع الوحيد من جنس مولوك ،والذي يتميز بمجموعة من الأشواك تغطي الجانب العلوي من الجسم كله ، كما تساعد هذه المقاييس الشائكة أيضًا للدفاع عنها من الحيوانات المفترسة.

طبيعة الشيطان

يعيش التنين الشائك عادة في المناطق قاحلة الأحراش و الصحراء التي تغطي معظم وسط أستراليا ، كما أن مسكنة  يتزامن في الغالب مع المناطق الرملية ، و التربة الطميية من ذات مناخ خاص في غرب أستراليا , فمعطم تلك السحالي تتلون للتموية بين ظلال الصحراء البنية حيث تتغير إلى الألوان الشاحبة خلال الطقس الحار والألوان الداكنة خلال الطقس البارد .

فتلك النوع ينمو إلى 20 سم في الطول ، ويمكن أن يعيش لمدة تصل إلى 20 عامًا ، فجسدها  يكون ملئ بالأشواك المتسلسلة مما يمكنها تجميع الماء بأي جزء من جسمها ثم نقل الماء إلى الفم ، كما لديها القدرة علي التجمد دون حراك أو الإهتزاز حينما تتحرك ببطأ بحثاً عن الطعام، الماء، أو التزاوج.

التنين الشائك

كما يعد العمود الفقري للتنين مخروطي حيث تغطية الأشواك الحادة لصد الهجمات التي تشنها الحيوانات المفترسة مما يجعل من الصعب ابتلاعها ، كما لديه رأس كاذبة على ظهره , فعندما يشعر بأنه مهدد من قبل الحيوانات الأخرى ، فإنه يخفض رأسه بين الساقين ليقدم رئسة الكاذبة كما أنه يمتك حيلة خادعة لعدم افتراسة حيث يقوم بنفخ نفسة حتي يظهر بحجم أكبر ، كما أنه يملك آلية دفاعية أخرى بتضخيم صدورهم بالهواء لجعل أنفسهم أكبر وأصعب عند محاولة ابتلاعهم من أي حيوان مفترس.

كما يتغذي التنين الشائك علي النمل فتلك الوجبة الرئيسة لدية ، حيث أنه يأكل الآلاف من النمل في يوم واحد ، فيمكن أن يستهلك ما يصل إلى 5،000 نملة في وجبة واحدة .

ماوراء التسمية

فقد أطلق علي السحلية الشيطان الشائك نظرًا لمظهرها، فتلك الحراشف الموجودة على قمة رأسها والتي تشبه قرنين تعطي إيحاءًا بأنها تشبه التنين ، وبالرغم من أن هذه السحلية هي الوحيدة من جنس (Moloch) إلا أن بعض علماء التصنيف يشتبهون بوجود كائنات أخرى من نفس الجنس في البرية ، حيث يقع  قرابة بعيدة بين السحالي و السحلية ذات القرون الموجودة بشمال أمريكا فتلك  التشابه يعد مثالاً للتطور التقاربي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.