فوائد زيت الجوجوبا للشعر والجلد وطرق الاستخدام الآمنة

تتنوع فوائد زيت الجوجوبا بين ما هو متعلق بالبشرة، إذ يستخدم لعلاج حب الشباب، كما يمكن استخدامه أيضًا في علاج الكثير من مشكلات الشعر مثل قشرة الشعر، وغيرها من الفوائد والتي سنفرد لها هذا المقال للتعرف على زيت الجوجوبا، مع دليل كامل لكيفية استخدامه بطريقة صحيحة للشعر والجلد لتحقيق الاستفادة القصوى.

ما هو زيت الجوجوبا؟

يٌستخرج زيت الجوجوبا من بذور نبات الجوجوبا، وهو عبارة عن نبات دائم ينمو على شكل شجيرات في أمريكا الشمالية، ويشكل الزيت ما يقارب من 50% من بذور النبات، وتتم عملية الاستخلاص عن طريق العصر على البارد، دون الإضرار بمكوناته وعناصره الكيميائية، مما يحافظ على القيمة الغذائية والصحية للزيت.

يتميز زيت الجوجوبا بقوامه الشمعي أكثر من كونه زيتًا سائلًا، ويرجع ذلك إلى احتوائه على الكثير من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، بالإضافة إلى وجود القليل من الأحماض الدهنية متمثلًة في حمض البالميتيك، وحمض الستيريك، وحمض الأوليك، وحمص البالميتوليك، وحمض الأراكيديك، كما يحتوي على فيتامين E، وكل هذه المكونات تعزز من فوائده الصحية.

ونظرًا لعناصره القيمة والغنية، أُضيف زيت الجوجوبا إلى العديد من المنتجات الغذائية ومستحضرات التجميل، وإلى يومنا هذا، ستجد زيت الجوجوبا كأحد أهم المكونات في كثير من منتجات العناية بالجلد والشعر.

فوائد زيت الجوجوبا للجلد:

فوائد زيت الجوجوبا

يتمتع زيت الجوجوبا بوجود العديد من العناصر الحيوية كالأحماض الدهنية الأساسية والفيتامينات، وتشير الدراسات إلى التأثير العلاجي لهذه المكونات، وفيما يلي نستعرض فوائد زيت الجوجوبا للجلد:

الترطيب

قد تتعرض البشرة للجفاف بسبب عدم شرب كميات كافية من الماء، أو تعرضها للشمس بشكلٍ مباشر، ويتميز زيت الجوجوبا بقدرته الفائقة على الترطيب، ويرجع ذلك لاحتوائه على الشمع النقي والذي يشكل أكثر من 98% من محتواه، فبمجرد دهن الجلد به، تنتفخ الخلايا الخارجية للجلد لتكون حاجزًا يقوم بوظيفة طبقة الدهون الموجودة على سطح بشرة الجلد، مما يحافظ على رطوبة وطراوة البشرة.

مضاد للالتهابات البكتيرية

تعد واحدة من أهم فوائد زيت الجوجوبا، إذ أنه يحتوي على موادة مضادة للعدوى البكتيرية أو الفطرية، وتوجد عدة تجارب معملية ذات نتائج إيجابية، تلخص قدرة زيت الجوجوبا على قتل بكتيريا السالمونيلا وخميرة الكانديدا Candida.

علاج حب الشباب

يعد زيت الجوجوبا أحد أهم الزيوت المستخدمة لعلاج حب الشباب، والبثور، والرؤوس السوداء، وأي مشاكل أو عيوب بالوجه، وكشفت إحدى الدراسات، أن تطبيق قناع مكون من الطين مع زيت الجوجوبا بانتظام، يساعد على التخلص و التقليل من أثر الرؤوس السوداء و البيضاء.

يتميز أيضًا زيت الجوجوبا بأنه لا يسد مسام البشرة، إذ يماثل في محتوياته الدهون و الافرازات التي تنتجها بشرة الجلد، وهذا يجعله آمن للاستخدام المباشر على الجلد.

علاج الندبات والتئام الجروح

نظرًا لاحتوائه على فيتامين E إلى جانب مضادات الأكسدة، يساعد زيت الجوجوبا على علاج الندوب، كما أنه فعّال في علاج الجروح ويساعد على التائمها سريعًا.

علاج الإكزيما والصدفية

كما ذكرنا من قبل، يتميز زيت الجوجوبا بصفاته والعلاجية والمقاومة للالتهابات، ودوره في التئام الجروح، وترطيب الجلد، لذلك فإنه يوصف كدهان موضعي على الأماكن المصابة بالإكزيما أو الصدفية، إذ أن هذه الأمراض الجلدية تسبب جفاف وتقشر الجلد مع وجود حكة مؤلمة ودائمة، ويساهم زيت الجوجوبا في التخفيف من هذه الأعراض وعلاجها.

التخفيف من آثار الخطوط الرفيعة والتجاعيد

تمثل واحدة من أهم فوائد زيت الجوجوبا، إذ يساعد على حماية الجلد من ظهور آثار الشيخوخة والتقدم في العمر، والتي تتمثل في الخطوط الرفيعة حول العين والشفاه، وذلك يرجع أنه يعد مصدرًا غنيًا بفيتامين E، وهو أحد أهم مضادات الأكسدة، التي تحمي الجلد من أضرار الشوارد الحرة التي تسبب العديد من المشكلات الصحية.

 هذا بالإضافة إلى وجود عدد من الأحماض الأمينية، والتي بدورها تحفز من إنتاج الكولاجين، مما يمنع أو يؤخر من ظهور آثار الشيخوخة على بشرة الجلد، كما أنه يحافظ على مرونة بشرة الجلد لتبدو ناعمة ونضرة.

علاج قروح البرد

تظهر قروح البرد على شكل بثور صغيرة حول الشفاه، وتكون ممتلئة بالسوائل والإفرازات، وتنتج بسبب عدوى فيروسية، عادةً ما تستخدم بعض أنواع من الزيوت مثل زيت شجرة الشاي أو زيت النعناع لعلاج هذه القرح، ولزيادة فاعلية هذه الزيوت، يجب أن تخفف في زيوت ناقلة مثل زيت الجوجوبا.

فعلى سبيل المثال، قم بدهن المنطقة المصابة بالقرحة بزيت شجرة الشاي بعد تخفيفه في زيت الجوجوبا، الذي يتميز بتأثيره العلاجي، إذ أنه يمنع وصول وانتشار الفيروس لباقي أنسجة الجلد الداخلية، مما يحد من انتشار القرحة وبهذا يسهل علاجها.

إزالة المكياج

يعد زيت الجوجوبا من أنسب الزيوت المستخدمة لإزالة المكياج، فهو خفيف على بشرة الجلد، وغير دهني، ولا يسبب غلق أو سد المسام، لذلك فهو آمن للاستخدام المباشر على الوجه.

علاج حروق الشمس

يلعب زيت الجوجوبا دورًا حيويًا في حماية بشرة الجلد من آثار التعرض لأشعة الشمس، إذ أنه يساعد على التخفيف من أعراض حروق الشمس أو أي تصبغات ناتجة عن ذلك التعرض، وبذلك يسرع من معدل التئام هذه الحروق، ويعتمد زيت الجوجوبا في ذلك على فيتامين E إلى جانب مضادات الأكسدة التي تخفف من هذه الأعراض. 

فوائد زيت الجوجوبا للشعر

يحتاج الشعر للترطيب بشكلٍ مستمر والحفاظ عليه من تعرضه لأي عوامل تؤدي للجفاف، والذي يسبب العديد من مشكلات الشعر مثل ظهور القشرة أو أي التهابات في فروة الرأس، ونحن بصدد ذكر أهم فوائد زيت الجوجوبا للشعر كالآتي:

ترطيب الشعر

تغطي طبقة من الدهون الطبيعية فروة الرأس، مما يجعلها تحتفظ بالرطوبة داخل بصيلات الشعر، وتحافظ على الشعر رطبًا، يمنح زيت الجوجوبا هذه الأشياء، وذلك بسبب قوامه الزيتي الخفيف والذي يشبه إلى حدٍ كبير طبقة الدهون المغطية للشعر. يدخل زيت الجوجوبا كمكون أساسي في العديد من مستحضرات العناية بالشعر كالشامبو والبلسم، ليمنع جفاف، وتساقط الشعر، وتقصف الأطراف.

التخلص من القشرة

على ذكر محتوى زيت الجوجوبا من الأحماض الدهنية، نجد أن حمض البالمتيك والستريك، يمنحان الشعر رطوبة وطراوة، وذلك عن طريق تكوين ما يشبه حاجز لحفظ الرطوبة في فروة الرأس، وبذلك يقضي على الجفاف المسبب لقشرة الرأس أو الحكة في فروة الرأس.

حماية الشعر من التلف

يتعرض الشعر لبعض الأشياء والتي تؤدي إلى تقصف الشعر وتلفه، مثل أدوات التصفيف المعتمدة على الحرارة أو تقنيات فرد الشعر مثل البروتين والكرياتين. تظهر هنا إحدى فوائد زيت الجوجوبا، والذي يعمل كعلاج فعّال، بما يحتويه من الأحماض الدهنية ومضادات الأكسدة، والتي تحمي الشعر كما تحمي الجلد من التأثيرات السلبية للشوارد الحرة.

تعزيز نمو الشعر وزيادة كثافته

يحتوي زيت الجوجوبا بالإضافة إلى الأحماض الدهنية، على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين سي، وفيتامين ب، والمعادن مثل الزنك والنحاس. تجتمع كل هذه العناصر لتعزيز نمو الشعر ومنع التساقط، كما تزيد من كثافته وسمكه، وذلك عن طريق تشجيع نمو بصيلات الشعر والحفاظ على الغدد الزيتية للقيام بوظيفتها في حماية الشعر وترطيبه.

تأخير ظهور الشيب 

وهذه واحدة من أهم فوائد زيت الجوجوبا، والتي ترجع لدور عنصر النحاس في تأخير ظهور الشعر الأبيض وفقدان الشعر لونه وصبغته. لذلك أصبح يستخدم في مستحضرات تُستخدم موضعيًا لمنع الشيخوخة المبكرة، ويشكل النحاس أحد أهم المعادن الموجودة في زيت الجوجوبا، وعليه فهو يساعد في تأخير حدوث الشيب المبكر مع استعادة توازن هذا العنصر الحيوي في حالة حدوث نقص بكميته.

كيف يستخدم زيت الجوجوبا بطريقة صحيحة للجلد؟

يجب التأكد أولًا من جودة ونقاوة زيت الجوجوبا قبل شرائه، ومن أهم الخواص هو أن يكون معصورًا على البارد، وذلك للحصول على فوائد زيت الجوجوبا بشكلٍ فعَال.

ومن أجل استخدام زيت الجوجوبا بطريقةٍ صحيحية، يجب أولًا عمل اختبار الحساسية، وذلك باتباع الخطوات الآتية:

ادهن بضع قطرات من الزيت على الساعد الداخلي.

غطِ المنطقة بقطعة قماش وذلك لمدة 24 ساعة.

أزل الغطاء لفحص الجلد، إذا لم تجد أي مظاهر للإحمرار مع تهيج أو حكة في الجلد، يعني ذلك أنك لا تعاني من الحساسية تجاه الزيت، ويمكنك استخدامه.

يدخل زيت الجوجوبا في مختلف مستحضرات العناية بالجلد من المرطبات، ومرطب الشفاه، وغسولات الوجه، ومزيل للمكياج، وسيرم لعلاج التجاعيد وحب الشباب، يمكن تطبيقه بطرق مختلفة تعتمد على الهدف من الاستخدام:

غسول للوجه: يوضع على قطنة نظيفة ويمسح به الوجه مبللًا بالماء.

علاج حب الشباب: عن طريق مسح المنطقة المصابة بالزيت، كما يمكن خلط الزيت مع أحد الكريمات لصنع ماسك لعلاج حب الشباب.

ومن أجل إزالة المكياج: ضعِ بضع قطرات من زيت الجوجوبا على الوجه، واتركيه لمدة دقيقة تقريبًا، ثم امسحِ الوجه بقطعة قطن ناعمة ونظيفة.

كيفية استخدام زيت الجوجوبا للشعر

تتنوع الطرق المتاحة لاستخدام زيت الجوجوبا للشعر ومنها:

استخدامه مباشرةً على فروة الرأس: وذلك بتدفئة مقدار ملعقة إلى ملعقتين من زيت الجوجوبا، إما في الميكروويف أو بوضعه في حمام مائي ساخن، ثم يُوضع على الرأس، دون الاحتكاك المباشر بفروة الرأس، ونتجه للأسفل وصولًا إلى أطراف الشعر، يُترك لمدة 20 دقيقة، ثم يُغسل الشعر بالشامبو والبلسم، ويشطف أخيرًا بالماء الفاتر.

إضافته للشامبو أو البلسم: يوضع بمقدار من 3-5 نقط من الزيت على الشامبو المناسب لزيادة رطوبة الشعر.

التوجه لشراء شامبو أو بلسم يحتوي على زيت الجوجوبا كأحد أهم مكوناته لتحقيق الاستفادة بشكلٍ أسرع.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *