كيف تكشف مدينة الأسد غرار أتلانتس المفقودة ؟؟

العالم مليئ بالمدن الفقودة والتي تعد تحديًا كبيرًا للعلماء لمعرفة أصولها وأسباب اختفائها ، فهناك كثير من المدن اختفت نتجية الكوارث الطبيعية أثر العواصف والأعاصير وأمواج تسونامي وارتفاع مستويات سطح البحر ، وغيرها من الكوارث الأخري ، فقد اكتشف علماء الآثار فى الصين مدينة قديمة فى أعماق بحيرة من صنع الإنسان  يقال أنها أتلانتس الخاصة بالبلاد، فأسطورة مدينة أتلانتس الغارقة يرفض الكثيرون تصديق أنها خيال خاصًا في حضارة الصين القديمة تحديدًا فى مدينة الأسد، تلك المدينة المفقودة تحت الماء فبعد قرون كثيرة لا تزال تلك المدينة سليمة تمامًا على الرغم من غمرها تحت الماء منذ أواخر الخمسينيات مما أذهل كثير من العلماء ولكن كيف ؟؟

أسرار المدينة

ففي عام 1959 تم بناء أول محطة توليد طاقة كهربائية للصين الجديدة أطلق عليها اسم شينآنجيانغ لتشكل من خلالها بحيرة تشيانداو الإصطناعية مما أدت إلى غرق غرق مئات البلدات والقرى المزدهرة والعريقة تحت مياه بحيرة تشيانداو.

فقد يعتقد الكثير أن مدينة الأسد بنيت في زمن ما بين 25 و200 بعد الميلاد، حيث كانت المدينة في وقت من الأوقات واحدة من أقوى مدن الصين وحافظت على هذا الوضع لعدة قرون ، فتم اكتشاف تلك المدينة عام 2001 في رحلة غوص حيث وجدوا بقايا من مدينة الأسد محفوظة بشكل جيد بجانب العديد من المعابد البيضاء، والأقواس التذكارية، وكل ذلك تحت سطح بحيرة اصطناعية تقع بمدينة قديمة مغمورة بعمق يتراوح بين 25 إلى 40 مترًا ، كما وجد الغواصين حطام كثير من السفن والمباني القديمة التي مازالت في حالتها المستقرة تحت الماء بسبب عدم وجود تآكل وعدم وجود أي تدخل من المجتمع البشري .

 

فتاريخ الهندسة المعمارية الرائعة في البحيرة يعود إلى القرن السادس عشر، بينما يرجع تاريخ أسوار المدينة الحالية أيضًا إلى تلك الفترة، فمن بين المعالم البارزة شوارع واسعة و265 قوسًا ، فعلى الرغم من وجود أدلة على ماضي الصين التاريخي والثقافي الغني ، فقد غمرت مدينة الأسد  في عام 1959 ، وتقع الآن عند أدنى نقطة على عمق 130 قدمًا تحت السطح فهي تعتبر واحدة من جواهر العمارة الصينية.

مدن مفقودة

المدينة السياحية

ففى عام 2014 بعد أن أدركت السلطات أن المدينة لا تزال سليمة بدأت تسمح لهواة التاريخ والغوص زيارة المنطقة عن طريق الغوص ، كما تم إنشاء منظرًا طبيعيًا رائعًا بداخلها ،  فأصبحت المدينة  تحتوي علي ممر مائي يحتوي على أكثر من 1000 جزيرة كل واحدة منها على قمة تل تظهر من الأعماق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.