لمحبي الخيال العلمي.. إليكم أكثر الروايات غموضًا وتشويقًا

مؤخرا، لقى أدب الخيال العلمي اهتمام شريحة كبيرة جدا من القراء، سواء بالعالم العربي أو الغربي.

حتى أصبحت هناك حاجة ملحة من قبل القارئ لمعرفة كل ما يخص مجال اهتمامه، إضافة إلى أن عدد كبير من مبتدئي القراءة بدأ بالاتجاه إلى ذلك النوع.

محاكاًة لغيرهم من المتمرسين وحبا في تلك النوعية من الأدب، ومن ثم اتجهت فئة كبيرة جدا من الكتاب نحو ذلك النوع من الأدب الروائي.

عن أدب الخيال العلمي..

مما أدى إلى اعتبار روايات الخيال العلمي واحدة من الروايات الأساسية في عالم الأدب والثقافة.

حتى أن الكثير منها حصد العديد من الجوائز أو لاقى اهتمام لا نظير له من قبل الناشرين والمثقفين.

ومن ثم نرصد لك أهم روايات الخيال العلمي التي لابد أن يعرفها كل مهتم بذلك الأدب.

نرشح إليكم طارق عز عبدالحميد: فكرة البوكتيوب في مصر لازالت تحبو

الأكثر غموضًا وتشويقًا..

الكثبان..

بالتأكيد لا يوجد أحد من محبي الخيال العلمي لا يعرف تلك الرواية التي كتبها فرانك هربرت الابن عام 1965.

تلك الرواية التي تدور أحداثها في المستقبل البعيد جدا، حيث كانت تدار أمور الكواكب من قبل طبقة مميزة، تدين بولاءها إلى ذلك الامبراطور “شادوم الرابع”.

حول الرواية..

لكن ما يمكن ألا تكون على دراية به حقا هو أن هذه الرواية حازت على جائزة هوجو بعد عام واحد من إصدارها.

كما حازت على جائزة نيوبيلا لكونها أفضل رواية ، وتم تصنيفها كأفضل رواية خيال علمي على الإطلاق.

الطريق..

هي رواية للكاتب كورماك مكارثي، صدرت عام ٢٠٠٦ وحصلت على جائزة بوليترز في نفس عام إصدارها وتحولت إلى فيلم كذلك.

تدور أحداث الرواية بالولايات المتحدة، حول فكرة تحول العالم إلى مكان خاوي ومدمر تماما إلا من الخراب وبعض الناجين.

الثقة..

هي واحدة من أشهر روايات أدب الخيال العلمي، للكاتبة الأمريكية سوزان تشوي، وقد حصدت عنها جائزة الكتاب الوطني.

وقد وصفتها صحيفة الجارديان البريطانية بأنها أكثر الروايات براعة في تناول وتحليل انتهاكات السلطة.

وتدور أحداث الرواية حول مراهقي مدارس النخب بالمملكة البريطانية، خلال ثمانينات القرن العشرين، لتمتدح تجارب تلك المدارس في السرد والشكل.

بلد العميان..

بالتأكيد لا يوجد من لم يسمع عن قصة أو رواية للكاتب هربرت جورج ويلز، تلك القصة التي نشرت لأول مرة في مجلة ستراند.

في عام 1904، تحت عنوان المجموعة القصصية، “وقصص أخرى”، وبعد ذلك تم تحويلها إلى عمل روائي كامل، لتعد أشهر وأول روايات الخيال العلمي عن العمى.

تدور أحداث الرواية حول مرض غريب يجتاح سكان واد معزول بين الجبال بسكانه عن بقية البشر.

ليصيبهم بالعمى الذي تتوارثه الأجيال حتى أصبحت كلمة مبصر أو بصر غريبة عليهم، وبالطبع يرث المرض كل جيل منهم.

إلى أن يشاء القدر ويلقي إليهم بأحد المبصرين الذي تاه عن رفاقه ليكتشف وادي العميان ليصبح المبصر الوحيد بينهم، ويعيد إلى أذهانهم أسطورتهم عن البصر.

عقد الشيطان.. التحرير الأكبر

هي رواية من قبل الكاتبين محمد سليمان وشيماء النجار، وبالفعل روايتهم واحدة من الروايات التي ترضي شغف عشاق الخيال العلمي.

وقد أشادت بها الناشرة العظيمة هالة البشبيشي قائلة أن الرواية تلك تقدم تجربة سردية عظمى تضاف إلى رصيد الخيال العلمي بأعمال مصرية.

والرواية مبنية على فكرة الصراع الأبدي بين الخير والشر، ومبدأ الإنسان في السيطرة على البشرية.

إضافة لتناولها فكرة صنع الذاكرة للتاريخ واستمرار الصلة التاريخية بين الماضي والحاضر والآتي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.