ماهو أفضل دواء للكحة الشديدة للأطفال والكبار؟
أفضل دواء للكحة الشديدة

يعتمد تحديد أفضل دواء للكحة الشديدة على نوع السعال الذي تعانيه.

فيُعالج السعال الجاف ويكون عادةً مصحوبًا بحكة في الحلق، بمثبطات السعال، بينما يُعالج السعال المصحوب بالبلغم بمُقشعات السعال.

وتوجد العديد من الأدوية التي تعالج السعال الحاد بدون وصفة طبية، مثل: الشراب، والحبوب، وأقراص الاستحلاب.

ومع ذلك، ليست جميع أدوية السعال بدون وصفة طبية متساوية في الفعالية أو طريقة عملها.

ويتناول هذا المقال أدوية السعال بدون وصفة طبية، وأدوية السعال الموصوفة طبيًا للأطفال والكبار.

أفضل دواء للكحة الشديدة بدون وصفة طبية

إذا لم تكن الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية فعالة (OTC)، أو إذا كان السعال يؤثر على نومك، فتحدث إلى طبيبك حول الخيارات المتاحة من الوصفات الطبية.

وفيما يلي أدوية السعال التي لا تحتاج وصفة طبية:

أفضل دواء للكحة الشديدة بالمثبطات

تُعد مثبطات السعال “مضادات السعال” أفضل دواء للكحة الجافة الناتجة عن التهيج، ومن الأمثلة الشائعة لها: ديكستروميتورفان “روبيتوسين وديلسيم”. 

المحايد الاخباري

بينما تعالج طاردات السعال، مثل: جوايفينيسين “موسينيكس” الكحة الرطبة، فتعمل على تفكيك المخاط في الحلق وتخفيفه لإخراجه بسهولة أكبر.
أما قطرات المنثول لها تأثير التبريد، بالإضافة إلى فتح الشعب الهوائية لمنع السعال.

مضادات الهستامين ومزيلات الاحتقان

تمنع مضادات الهيستامين، مثل كلورفينيرامين وكليماستين إفراز الهيستامين، وهي مادة كيميائية تسبب أعراض الحساسية.

بينما تقلل مزيلات الاحتقان، مثل سودوإيفيدرين (سودافيد) تورم الأوعية الدموية في الأنف؛ مما يخفف الاحتقان والتنقيط الأنفي.

أفضل دواء للكحة الشديد بالأدوية المركبة

توجد منتجات تجمع بين عدة أدوية للسعال في السوق، وتعالج هذه المنتجات أعراض متعددة في نفس الوقت، وبعض هذه المنتجات هي Dimetapp و Mucinex DM.

ما أنواع أدوية السعال الموصوفة طبيًا؟

تحتاج بعض الحالات إلى أدوية السعال الموصوفة طبيًا، وهي أفضل دواء للكحة المستمرة، مثل:

مثبطات السعال غير المخدرة

مثل كبسولات بنزوناتات (تيسالون)، وطريقة الاستخدام هي:

  • تخدر المسالك الهوائية، والأكياس الهوائية في الرئتين، وبطانة الرئتين.
  • الجرعة: 600 ملغ يوميًا، مقسمة إلى ثلاث جرعات أو كما يوصي الطبيب.
  • الفئة العمرية: البالغون والأطفال فوق سن 10 سنوات.

أجهزة الاستنشاق

ألبوتيرول، مثل: Proventil أو ProAir، وتعمل كالتالي:

  • توسع الشعب الهوائية لتسهيل التنفس.
  • تُستخدم لحالات، مثل: الربو ومرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD).
  • لم يثبت أن الاستخدام الروتيني لأجهزة الاستنشاق يحسن شدة السعال أو يقصر مدته.

مثبطات السعال المخدرة

مثل: البروميثازين أو الكوديين، وتعمل بمنع إشارات الدماغ التي تسبب السعال، وتُستخدم لمدة قصيرة للبالغين فقط.

أفضل دواء للكحة الشديدة للأطفال

يعتمد تحديد أفضل دواء على عمر الطفل ونوع السعال، كما يلي:

أفضل دواء للكحة الشديدة للرضع والأطفال

لا يُنصح باستخدام أدوية السعال المتاحة دون وصفة طبية للأطفال دون سن 4 سنوات، لذلك استشر الطبيب قبل إعطاء أي دواء للسعال.

وبدلاً من ذلك، تُستخدم العلاجات التالية:

  • المرطب: لترطيب الهواء وتسهيل التنفس.
  • قطرات الأنف المالحة: لتخفيف الاحتقان.
  • مرهم منثول لفرك الصدر وتهدئة السعال.
  • العسل “فقط للأطفال أكبر من سنة واحدة” لتهدئة الحلق.

أفضل دواء للكحة الشديدة للأطفال 6 سنوات فما فوق

استخدم أدوية السعال المتاحة دون وصفة طبية (OTC)، وفقًا للتعليمات على الملصق، وتشمل هذه:

  • مثبطات السعال، مثل: ديكستروميتورفان.
  • مزيلات الاحتقان، مثل: فينيليفرين.
  • طاردات البلغم، مثل: غايفينيسين.
  • مضادات الهيستامين، مثل: الكلورفينيرامين.
  • الأدوية المركبة، مثل: Dimetapp Cold and Cough.

هل أدوية السعال آمنة؟

ينصحك الطبيب في بعض الأحيان بعدم علاج الكحة الناتجة عن نزلات البرد، خاصة إذا لم يسبب لك إزعاجًا كبيرًا أو يعيق حياتك اليومية.

وذلك لأن سعال المخاط يحافظ على نظافة رئتيك، خاصة إذا كنت مدخنًا أو تعاني من أمراض، مثل الربو أو انتفاخ الرئة.

تكون بعض أدوية السعال غير آمنة للجميع، ومثال على ذلك:

  • يؤثر الدكستروميثورفان، على أدوية علاج الاكتئاب.
  • تحتوي بعض أدوية البرد والسعال المركبة على مزيلات الاحتقان، والتي ترفع ضغط الدم.
أفضل دواء للكحة الشديدة
أفضل دواء للكحة الشديدة

تحذيرات تناول أدوية السعال

على الرغم من أن أدوية السعال آمنة بشكل عام، إلا أنها ليست مناسبة للجميع، وتشكل بعض المخاطر الصحية، كما يلي:

الدكستروميثورفان

يُمنع استخدامه للذين يعانون الربو الحاد، أو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، أو الالتهاب الرئوي، وذلك لأنه يفاقم الأعراض بتجميع المخاط في الرئتين بدلاً من السعال.

 Guaifenesin

يُستخدم بحذر للذين يعانون الربو الشديد أو مرض الانسداد الرئوي المزمن، كما يُستخدم فقط تحت إشراف الطبيب.

الأطفال دون 6 سنوات

لا ينصح بأدوية السعال التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، فيرتفع خطر التسمم العرضي عند هذه الفئة العمرية، وتكون العلاجات المنزلية لهذه الفئة أفضل علاج للكحة الشديدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *