مدرستي تبرمج تبني جيل الغد في رؤية المملكة 2030

مدرستي تبرمج تبني جيل الغد في رؤية المملكة 2030

تأتي مسابقة “مدرستي تبرمج” كمنارة تقود النشء نحو شواطئ المعرفة الرقمية ومحيطات البرمجة اللامتناهية.

ففي عالم يتسارع فيه الزمن نحو المستقبل، وتتلاقى فيه الأحلام مع التكنولوجيا، تُشرق شمس الإبداع من قلب المملكة العربية السعودية، معلنة عن بزوغ فجر جديد لعصر البرمجة والابتكار.

هنا، حيث تتحد العقول الشابة والأفكار الخلاقة، ينبثق مشروع تتجلى رؤية المملكة 2030 في كل خطوة من خطواته، الذي يقوم بإعداد الطلاب ليكونوا مهندسي المستقبل وبناة الغد.

مبادرة مدرستي تبرمج 

مشروع “مدرستي تبرمج” هو مبادرة تقنية تهدف إلى تعزيز المعرفة الرقمية ومهارات البرمجة لدى الطلاب، زيتم تنظيم هذه المسابقة بالتعاون مع وزارة التعليم وشركة مايكروسوفت وشركة أبل، وهي تهدف إلى تمكين الطلاب من دخول المجال التقني والمشاركة في المسابقات العالمية في لغات البرمجة.

مسابقة “مدرستي تبرمج” هي جزء من مشروع مدينة نيوم، ذلك المشروع الذي أطلقه سمو الأمير محمد بن سلمان آل سعود، في عام 2017، ويستخدم في هذه المسابقة لعبة ماين كرافت بنسختها التعليمية لتصميم مدينة نيوم بالشكل الذي يعجب الطلاب، ويتيح لهم بناء وتطوير هذا العالم الافتراضي وتصميم مدينة نيوم الابتكارية، الذي من شأنه المساهمة في تطوير مهارات الطلاب وتعزيز قدراتهم في مجال التقنية البرمجة.

جديرًا بالذكر أيضًا إن المسابقة تبدأ مع بداية العام الدراسي الجديد، وتستمر طوال العام الدراسي، وكذلك يمكن الاشتراك لجميع طلاب وطالبات المدارس السعودية في المسابقة بدون أي رسوم.

تفاصيل مسابقة مدرستي تبرمج 

في مشروع “مدرستي تبرمج”، يتعلم الطلاب العديد من لغات البرمجة والتقنية، فهذه المسابقة تهدف إلى تعزيز ثقافة البرمجة وتوظيفها في تحسين أداء الطلاب وتنمية مهارات التفكير العليا.

ومن اللغات البرمجية التي يمكن للطلاب أن يتعلموها تشمل:

1. لغة البرمجة Python:

تُعتبر Python من أكثر لغات البرمجة شيوعًا وسهولةً في التعلم، ويمكن استخدامها في تطوير تطبيقات الويب والألعاب والتحليل البياني.

2. لغة البرمجة Scratch:

تستخدم لتعليم البرمجة للأطفال والمبتدئين، وهي تعتمد على سحب الكتل وتركيبها لإنشاء سكربتات برمجية.

3. لغة البرمجة JavaScript:

تستخدم في تطوير مواقع الويب وتفاعل المستخدم مع الصفحات.

4. لغة البرمجة #C:

وتلك تستخدم في تطوير تطبيقات سطح المكتب وألعاب الكمبيوتر.

5. لغة البرمجة Java:

تستخدم في تطوير تطبيقات متعددة المنصات وتطبيقات الأندرويد.

6. لغة البرمجة HTML/CSS:

تستخدم في تصميم وتطوير صفحات الويب، وهي واحدة من أقدم لغات البرمجة التي تستطيع إعطاء المتدرب أساسيات تصميم المواقع وتطويرها.

هذه اللغات تمثل مجرد نماذج، ويمكن للطلاب أن يستكشفوا المزيد من اللغات البرمجية حسب اهتماماتهم ومستواهم.

متطلبات الانضمام إلى المسابقة

هناك بعض المتطلبات الخاصة للانضمام إلى مسابقة مدرستي تبرمج

أولها القائد المدرسي، الذي يجب أن يلتزم بالمعلومات الواردة في دليل القائد لضمان رفع مؤشر الأداء المدرسي.

وثانيًا التسجيل وإكمال البيانات المطلوبة، ويمكن للطلاب والمعلمين التسجيل في مسابقة “مدرستي تبرمج” من خلال زيارة صفحة المسابقة على موقع العودة للمدارس.

جوائز المتميزين في المسابقة

في مسابقة “مدرستي تبرمج”، يتم تكريم الفائزين والفائزات، من الطلاب والمعلمين على حدٍ سواء، على مستوى المملكة العربية السعودية.

1. شهادات البرامج التدريبية المشاركون في المسابقة يحصلون على شهادات معتمدة تعكس مهاراتهم ومشاركتهم في البرمجة، وذلك للطلاب والطالبات.

بينما يتم منح شهادة مدرب مركزي معتمد في ساعة برمجة، للمعلمين الذين يقومون بتدريب الطلاب.

بالإضافة إلى مدرب مقيم معتمد في ساعة برمجة بالمدرسة، للمعلمين الذين يشاركون في تفعيل ساعة البرمجة داخل المدرسة.

2. تكريم الإدارات والمدارس، حيث يتم تكريم إدارات التعليم والمدارس الفائزة بجوائز مختلفة، مما يعزز الحافز لتطوير مهارات البرمجة والابتكار في المجتمع التعليمي.

ختامًا،يمكن التسجيل في مسابقة “مدرستي تبرمج” فهي ليست مجرد مسابقة، ضمن رؤية المملكة 2030.

بل هي رحلة تعليمية تفاعلية تُمكِّن الطلاب من تحويل أفكارهم إلى واقع ملموس، وتُعلِّمهم كيفية التحكم في لغات الكمبيوتر وأسرارها، ليصنعوا من خلالها عوالمهم الافتراضية الخاصة.

مع كل سطر برمجي يُكتب، ومع كل مشكلة تُحل، ينمو الطلاب ليصبحوا أكثر من مجرد مستخدمين للتكنولوجيا؛ إنهم يصبحون مبتكريها، مُحلِّليها، وقادتها، “مدرستي تبرمج”، حيث تُبنى الأحلام كودًا كودًا، ويُصاغ المستقبل بأيدي شباب الوطن.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *