مستشارة بواشنطن: فخورة بأني مصرية

كتبت : سمر محمد

صرحت ليلى بنس، مستشارة إدارة الثروة والتخطيط المالي بواشنطن، إنها فخورة بأنها مصرية وهي تحب مصر جدا،

مضيفة “سعادتي بالتكريم من مصر لا تقارن بأي نجاحات في أمريكا”.

وفي ذلك السياق أكدت أنها كانت تعيش حياة مستقرة في مصر ولكنها

هاجرت مع والداتها إلى الولايات المتحدة وعملت أثناء عمر 12 عام بسبب المجتمع الجديد وهذا زرع فيها روح التحدي.

ومن جانبه أكدت مستشارة إدارة الثروة والتخطيط المالي بواشنطن بهاتف تليفوني بصدي البلد أن 80% من العاملين

في مجال إستثمار الأموال من الرجال وهذا فرض عليها تحدي واضطرت إلى أن تذاكر بجد من أجل أن تثبت نفسها، مشيرة إلى أن أهلها علموها الإعتماد على نفسها في مصر.

ومن الجدير بالذكر لفتت مستشارة واشنطن إلى أن الإستثمار في البورصة غير نشط في مصر وهذا أمر خاطئ لأن هذه الاستثمار يوفر أموال عديدة

ويفضل الكثير الاستثمار في أمريكا لأن البورصة الأمريكية كبيرة ويستثمر فيها نحو 65% من المواطنين الأمريكين مطالبة المصريين بالاستثمار في البورصة في مصر لأنها توفر أموال كثيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *