مميزات وعيوب الصيام المتقطع

يعتبر الصيام المتقطع هو الأمتناع عن تناول الطعام لفترة محدودة كل يوم أو أسبوع وتتضمن بعض الطرق لاستخدام هذا النوع من الصيام فله الكثير من الطرق لاستخدام هذا النوع من الصيام.

فالطريقة الأولي هي  صيام تبديل الأيام وهي أن يصوم الشخص عن الطعام في اليوم الأول أو يكتفي بوجبة صغيرة ثم يتناول نظام غذائي عادي في اليوم التالي.

وبالنسبة للطريقة الثانية وهي ٢:٥ أي يتناول الشخص نظام غذائي عادي لمدة خمسة أيام في الأسبوع ويصوم عن الطعام لمدة يومين في الأسبوع.

والطريقة الثالثة هي أن يأكل الشخص الطعام بشكل طبيعي ولكن فقط خلال فترة سماح طولها ٨ ساعات كل يوم ويتجاوز الصائم وجبة الفطار ويتناول الغذاء عند الظهر والعشاء قبل الساعة ٨ مساء.

مميزات الصيام المتقطع

أشارت بعض الدراسات إلي أن الصيام المتقطع له العديد من الفوائد وخاصة لاصحاب السمنة ومن يرغبون في استخدام وسائل التخسيس فهذا الحل الأمثل  فهو يعادل نفس فعّالية الحمية الغذائية النمطية قليلة السعرات الحرارية في تخفيف الوزن، لأنه يقلل من السعرات الحرارية التي تناولها في الطعام.

ويساعد الصيام المتقطع الشخص على التجنب من أمراض السمنة فلذلك ينصح بيه الكثير من الأطباء لتجنب أمراض عديدة مثل السكري وانقطاع النفس النومي وبعض أنواع السرطان وتقليل الالتهابات وتحسين الحالات المرتبطة بداءالزهايمر، التهاب المفاصل، الربو، التصلب المتعدد، السكتة الدماغية.

وكما يساعد الصيام المتقطع على تقليل من مقاومة الأنسولين وتخفيض معدل السكر بالدم، مما يجعله جيد لمن يعانون من مرض السكري من النوع الثاني.

عيوبه

وبالرغم من كل هذه المميزات ولكن لديه الكثير من العيوب فهي أنه يسبب  حدوث مشاكل بالجهاز الهضمي والاضطرابات المعوية، والشعور بالتعب والضعف العام، وكما يعد من أنواع الحميات الغذائية الخطيرة لمن يعانون من الأنيميا، وعدم التركيز الناتج عن قلة تناول الطعام، وعند تناول الطعام بكميات كبيرة خلال ساعات الإفطار قد يكون لها دور عكسي في إنقاص الوزن مما يتسبب في زيادة الوزن.

ويذكر أن يوجد مجموعة من الناس لا يجب  اتباع هذاالنوع من الصيام (الصيام المتقطع) وهم  لا يكون تحت سن 18، حامل، الرضاعة الطبيعية، عانيت من اضطرابات الأكل في الماضي، عمرك أكبر من 65 عامًا، لديك مرض السكري من النوع الثاني.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.