مهنة شريفة أوصلت صاحبها إلى بلاط الرؤساء فما هي؟ ومن صاحبها؟
عم محمود

مهنة شريفة ربما تكون سبباً لفتح أبواب السماء كما يقولون! فهناك الكثير من المهن التي تعد مصدر رزق للكثيرين من البسطاء الذين يعتمدون عليها في الحصول على لقمة العيش وتلبية كافة مطالبهم

ورغم أن بعضها قد تكون مهناً شاقة كأعمال البناء أو خطيرة على صحتهم كالعمل في مصانع الأسمدة والحديد

لكن أصحابها لا يلقون لذلك بالاً متوكلين على الله.

مهنة شريفة تحظى بنظرة مجتمعية دونية

والبعض الآخر قد تكون مهناً قائمة على فكرة تهذيب الشخص وتجميله كأنواع الحمامات المغربية وأعمال المساج وحلاقة الشعر.

ورغم أهميتها ومكانتها وضروريتها لأي إنسان يريد أن يحافظ على مظهره, إلا أنها ربما ينظر البعض إلى ممتهنيها نظرة دونية

ولكن الغالبية العظمي يرونها مهناً شريفة لا عيب فيها بل يشجعون تعلمها والعمل بها.

ومن بين تلك المهن ” الحلاق” تلك المهنة التي عمل بها “عم محمود” منذ سنوات إلى أن أصبح أشهر حلاق في مصر.

وقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مصور لعم محمود الحلاق وهو يحكي قصته مع مهنة الحلاقة وكيف كان بدايته؟

حكاية كفاح عم محمود

 

عم محمود صاحب مهنة شريفة
عم محمود صاحب مهنة شريفة

يقول عم محمود: كان السبب الرئيس لتعلمي الحلاقة هو أبي فبعد أن رسبت في امتحان الشهادة الابتدائية خيرني أبي بين الاهتمام بالتعليم أو العمل

فاخترت العمل فسألني وماذا تريد أن تعمل؟ فأجبته: ميكانيكي, وبعد أن أنهيت حديثي مع والدي سألتني أمي ماذا فعل أبوك بعد علمه برسوبك؟

فأجبتها: طلبت منه أن أعمل ميكانيكي.

يقول عم محمود لم ترغب أمي في عملي ميكانيكي وقالت لي “هتيجي كل يوم تستحمي وانت متعاص زيت وشحم.

“اشتغل حلاق أحسن عشان بعد الحلاقة بتعوص ايدك عطور وكريمات بدل الشحم” وأضاف عم محمود “عجبتني الفكرة وأخذت بنصيحة أمي” وبدأت العمل بمهنة الحلاقة.

عم محمود حلاق الرؤساء

عم محمود يحلق للرئيس السادات
عم محمود يحلق للرئيس السادات

وأكمل عم محمود حديثه عملت حلاقاً في أماكن كثيرة وشهيرة منها شارع شريف وشارع عدلي وعبد الخالق ثروت وغيرها

وبدأت شهرتي في الحلاقة تنشر مضيفاً أنه يحب مهنة الحلاقة بعيداً عن المقابل المادي الذي أتقاضاه من الزبائن.

عم محمود حلاقاً لأسرة الرئيس عبد الناصر
عم محمود حلاقاً لأسرة الرئيس عبد الناصر

وقال عم محمود إنه عاصر البشوات الذي أطلق عليه عصر الشياكة والأناقة وعصر البرنسيسات

وأضاف أنه صديق للعديد من المشاهير الذين كانوا يترددون عليه للحلاقة من بينهم الفنان محمد عبد الوهاب والفنان حسين فهمي

عم محمود يحلق لعبد الحليم حافظ
 عم محمود يحلق لعبد الحليم حافظ

 

ولم يكتف عم محمود بذلك بل إنه كان حلاق الرئيس الراحل محمد أنور السادات ومن قبله أولاد الرئيس جمال عبد الناصر.ِ

بعد قراءة لقصة صاحب المهنة الشريفة عم محمود الحلاق وجه له كلمة فماذا تقول؟

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *