نجم البارسا والميرنجي السابق رئيساً للإتحاد الكاميروني لكرة القدم

حصل صامويل إيتو على رئاسة الاتحاد الكاميرونى لكرة القدم عقب الانتخابات التى أقيمت اليوم السبت، بعدما تقدم أسطورة الكرة الكاميرونية وصاحب الـ40 عامًا بأوراق ترشحه لرئاسة الاتحاد الكاميرونى فى نوفمبر الماضي.

وحصد إيتو  43 صوتًا خلال انتخابات الاتحاد الكاميروني التى أجريت اليوم، مقابل 31 صوتًا لسيدو مبومبو نجويا رئيس الاتحاد السابق والذى ترشح لنفس المقعد في الانتخابت التى جرت اليوم، وجاء في المركز الثاني.

الجدير بالذكر أن إيتو أحد أساطير الكرة ليس فى الكاميرون فحسب بل فى القارة السمراء بأكملها، حيث تم اختياره أفضل لاعب 4 مرات أعوام 2003 و2004 و2005 و2010، كما أنه ارتدى قميص منتخب بلاده على مدار 17 عاما (1997-2014) سجل خلالها 56 هدفا فى 118 مباراة.

وفى مسيرته التى امتدت لأكثر من عقدين من الزمان، دافع المهاجم الأفريقى السابق عن قمصان فرق إسبانية مثل ريال مدريد وليجانيس ومايوركا وبرشلونة -حيث عاش عصره الذهبي- وكذلك فرق أوروبية أخرى مثل إنتر ميلان وتشيلسي، لكن اللعب لمنتخب بلاده كان دائما أعظم “شرف” حظى به على حد قوله.

وبعد ثلاث سنوات قضاها فى تركيا، حيث لعب مع أنطاليا سبور وكونيا سبور، وقع إيتو لصالح نادى قطر القطرى فى 2018، قبل أن يعلن أخيرا اعتزاله فى سبتمبر201

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.